جريمة وللمرة الثانية في حي النزهة رجل أعمال يقتل زوجته وابنيه بعد إفلاسه ثم ينتحر

نشر وتحرير: في Friday, August 14, 2009, 2:23
هذا المقال نشر في قسم: اقرا الحادثة | ويحتوي على: 2 تعليقات فقط .
حي النزهة في القاهرة وجريمة ثانية مشابهة

حي النزهة في القاهرة وجريمة ثانية مشابهة

ثاني جريمة من نوعها بسبب الأزمة المالية

جريمة للمرة الثانية في حي النزهة رجل أعمال يقتل زوجته وابنيه بعد إفلاسه ثم ينتحر

في ثاني جريمة من نوعها بسبب الأزمة المالية العالمية قتل “سامى ألفريد” رجل أعمال بمنطقة النزهة شرق القاهرة الخميس 13-8-2009 زوجته وأبناءه آندرو (12 عاماً) ، وإيرني (18 عاماً)، رمياً بالرصاص ثم انتحر في نفس اللحظة، وتبين من التحقيقات الأولية أن رجل الأعمال كان يمر بضائقة مالية، حيث تأثرت تجارته بسبب الأزمة المالية العالمية وعجز عن تلبية متطلبات أسرته التي تقطن في حي النزهة، وهو من أرقى أحياء القاهرة وتسكنه فئة اجتماعية تتميز بالثراء.

وتأتي هذه الجريمة بعد شهرين فقط من وقوع جريمة أخرى في نفس المنطقة، حيث أقدم المهندس شريف كمال الدين (56 عاماً) على قتل زوجته وأبنائه داخل شقتهم بمنطقة النزهة باستخدام بلطة حديدية وهم نائمون، ثم حاول قطع شرايين يده محاولاً الانتحار خوفاً عليهم من الفقر والذل بعد أن خسر أمواله في البورصة، وقضت محكمة جنايات شمال القاهرة في 6-6-2009 بإعدامه شنقاً.

وانتقلت القيادات الأمنية صباح الخميس الى مكان الحادث وتبين من المعاينة المبدئية أن رجل الاعمال القبطي بدأ بقتل زوجته “ميرفت” أولاً ثم أطلق عدة رصاصات على ابنته ثم نجله، وبعد أن شاهد أسرته مدرجة بالدماء أطلق الرصاص على نفسه فلقي مصرعه في الحال.

وبدأت النيابة العامة المصرية التحقيق في ملابسات الحادث، وتبين من شهادات بعض الجيران أن القاتل كان على خلاف مستمر مع زوجته في الفترة الأخيرة وأنه تعثر مادياً بسبب خسارته بعض المشروعات.

وقال كمال زاخر، ناشط سياسي ومفكر قبطي،  “إن الحادث وضع طبيعي ناتج عن الأزمة المالية العالمية التي تأثر بها الأثرياء أولاً خاصة في مصر، ونظراً لأن الأثرياء في مصر قلة غير محسوسة فإن أثر الأزمة كان مباشراً عليهم”.

وأضاف “إن هذا هو الحادث الثاني من نوعه الذي يتم بنفس الطريقة والسيناريو وفي نفس المنطقة، حيث يقع ضحية الأزمة العالمية رجال اعمال، ومن المتوقع ارتفاع نسبة مثل هذه الحوادث وسط هذه الطبقة من شريحة الأثرياء في المجتمع المصري”.

اخبار ومواضيع ذات صلة:



2 التعليقات في “جريمة وللمرة الثانية في حي النزهة رجل أعمال يقتل زوجته وابنيه بعد إفلاسه ثم ينتحر”

  1. ماجد ممدوح
    2009.08.16 02:56

    توجد لدى شكوك عن من هو القاتل الحقيقي وهل هو الأب فعلا ؟؟؟ – والشكوك للأسباب التالية :

    1- بحسب ما ورد أن سيناريو القتل بداء بالابنة النائمة ؟؟ اعتقد بحسب الروايات أن الأب كان في خلاف مع الزوجة فيفترض أن يقوم بقتلها هي أول شخص وليس الابنة النائمة ؟؟

    2- القتل عامة يكون في تلك الحالات بسبب الانفعال اللحظي وفى لحظات قصيرة جدا – ولكن عدد الطلقات المستخدم كثير مما يؤكد انه قام بتعمير المسدس أكثر من مرة – اى انه فقد فترة الانفعال اللحظي ؟؟ فكيف استمر في عملية القتل ؟؟ وكيف تم السماح له باعاده تعمير المسدس بالكامل وخصوصا انه كان الابن مستيقظ بدليل تواجده فوق جثة إلام ؟؟

    3- الأب رجل إعمال غنى وبحسب الروايات انه كان يحب لذاته ونفسه أكثر من اى شئ أخر – فلماذا لم يستأجر احد القتلة لقتل اسرته ؟ ويستمتع هو بالحياة التي يضحى من اجلها بكل شئ ؟ فلماذا ينتحر ويفقد كل لذاته ؟؟
    اعتقد إن الأب قد لا يكون القاتل وان هناك من أراد أن يصوره في شكل قتل للأسرة ثم انتحار .

    ** ولكنى متأكد من براعة ودهاء الشرطة المصرية ومدى مهارتها وأدائها المتميز في الوصول إلى الحقائق – وذلك بصفة مؤكدة دامغة – من اجل الوصول إلى الحقيقة والوضوح الكامل .

  2. ايمان
    2009.08.15 22:47

    بتمنى ان تنتهي زي هيك اعمال مخالفة للقانون وللدين الاسلامي وللاخلاق البشرية


    

أكتب تعليقك