نوال السعداوي

نوال السعداوي

مصريات

أجواء الرواية : مزيج من الخيال الشاطح و الواقعية الصرف عن الرئيس أو الحاكم أو الإمام الذي يعتمد أو يستغل الدين كوسيلة لترسيخ وجوده على رأس السلطة، مع إشارة واضحة لفكرة اضطهاد المرأة حتى لو كانت زوجة للإمام أو الرئيس أو الطاغية ، و استلهام لا يحتاج إلى شرح لبعض من فصول حياة الرئيس السادات حتى اغتياله.

تفاصيل أكثر : أصدرت الطبعة الآولى من الرواية عام 1987، و مر الأمر هادئا ثم أعادت دار الساقي اللبنانية نشرها عام 2000، و تم منعها من التوزيع في معرض القاهرة للكتاب بعد ذلك بعدة أعوام ، لكن عندما أقدم الناشر المصري الراحل الحاج مدبولي على طبع الرواية عام 2008 ، صدر قارا من مجمع البحوث الاسلامية بالازهر بمصادرة الرواية ، الامر الذي دفع الحاج مدبولي إلى وقف طباعة الرواية ، و إن نفى ما تردد وقتها عن قيامه بحرق النسخ التي تمت طباعتها .

لماذا الاعتراض ؟ : البيان الذي أصدره مجمع البحوث الاسلامية قال إن الرواية قائمة على أحداث خيالية البطل فيها شخصية محورية ، و أطلقت عليه الكاتبة صفية الامام ، و تضمنت اساءات بالغة للاسلام و تعاليمه و الشيوخ ، و هو اعتراض لم يبتلعه كثيرون لأنه كيف يتفق اعتراف الأزهر بخيالية الرواية ثم يعترض على ما جاء فيها ؟ و رغم أن معظم النقاد لم يبدوا إعجابا بالرواية من الناحية الفنية و اعتبر د”صلاح فضل”أن د.نوال السعداوي أسرفت على نفسها و على قرائها بهذه الرواية ، لكنهم رفضوا فكرة المنع هذه باعتبار أن الكتب تناقش و لا تصادر.

كيف يمكن أن تقرأوها : قد تجدها لدى بعض باعة الكتب المخضرمين في سور الازبكية ، كما يمكن جلبها من لبنان لو كان الأمر ملحا بالنسبة لك.

اخبار ومواضيع ذات صلة:

Advertisement

سقوط الامام..نوال السعداوي

10 comments
  1. مصعب عبدالماجد 18/04/2011 14:29 -

    اتمني ان يكون هناك مفكرون مثلها ليعم العالم بالفكر المستنير الذي نسعي الية,واقول للذين يشتمون الدكتورة ينبغي عليهم التمؤن في القراة لانها لم تسئي الي الاسلام بل تنتقد المسلمون وممارساتهم

  2. شيماء 30/12/2010 20:26 -

    فليطل لنا عمرك لنرى ابداعاتك تتساقط علينا اعشقك ايتها الكاتبة الساحرة حطمت الخرافيين

    بكلماتك المنطقية ليس دنبك ا ن لن تقوي على تنوير جميع العقول ضيقة الفكر لكن على العموم حاولت وتستحقين التصفيق و التعظيم والتكريم فقط لانك المراة الوحيدة القوية الجريئة التي صرخت باعلى صوت على هده المنكرات تحياتي لك من فتاة تشاطرك الافكار وتسير على خطاك وخليفتك في الغد

  3. سعيد 08/11/2010 08:36 -

    فكر منحط ، وخيال عقيم ، وجهل مركب ،ذلك ماتمتاز به نوال السعداوي.فلا أسعد الله خاتمتها لتجر ئها على الإسلام الله يخزيك

  4. سعيد 08/11/2010 08:33 -

    اللهم ارح المسلمين منها ومن اذاها للاسلام والمسلمين لآمين

  5. هديل 16/09/2010 00:49 -

    ربنا يخلي الرائعة نوال السعداوي وتفضح الّلي بيتستروا بعباءة الدين ليحققوا أهدافهم وعالعموم من لا يعجبه الكتاب ليس مجبراً علىَ قراءته

  6. باسم 22/08/2010 20:46 -

    لمادا نقمع حرية كاتب في التعبير عن رأيه هل الاسلام أمر بدلك أم هو حسد من بعض النفوس المريضة التي تعجز عن فهم فلسفة الدين والحياة اتقوا الله مولاكم و لاتكونوا ظالمين لأنفسكم والآخرين

  7. نوال السعداوى ضد الدين وبئس الكاتبه

  8. زيدون 17/02/2010 17:23 -

    فكر منحط ، وخيال عقيم ، وجهل مركب ،ذلك ماتمتاز به نوال السعداوي.فلا أسعد الله خاتمتها لتجر ئها على الإسلام.

  9. Pingback: الثالوث المحرم – روايات ممنوعة بامر الازهر والكنيسة

أضف تعليقاً

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>