من فيلم بالالوان الطبيعية

من فيلم بالالوان الطبيعية

طلبة فنون جميلة : كليتنا مش دعارة | ازمة فيلم بالالوان الطبيعية

مصريات

شيماء الجمال

في كل موسم سينمائي يثير أحد الافلام موجة من الجدل عند عرضه لأسباب قد تتعارض مع الدين أو العادات والتقاليد ولكن من النادر أن يسبب برومو أحد الافلام جدلا كبيرا عند عرضه على شاشات التليفزيون ومواقع الانترنت خصوصا لو كان هذا الجدل من غير المختصين بالسينما او الاعلام .

فقد اثار برومو فيلم بالالوان الطبيعية أزمة كبيرة لدى طلبة ومعيدي ودكاترة كلية الفنون الجميلة بجامعتي القاهرة والاسكندرية لدرجة أنهم أنشأوا جروبين على الفيس بوك يعلنون فيه استيائهم الشديد ويضعون علامة اكس على وجه بطل الفيلم مهددين بتنظيم مظاهرة كبيرة امام احدى دور عرض الفيلم في الاسكندرية ومطالبين بمنعه من العرض .

فيلم بالالوان الطبيعية من اخراج اسامة فوزي وانتاج كامل ابو علي وبطولة كريم قاسم – يسرا اللوزي – فرح يوسف – انتصار والفنان سعيد صالح وتم تصويره بين كلية الفنون الجميلة ومنطقة الفسطاط ، وتدور احداثه حول الصراع الداخلي لطالب بكلية الفنون الجميلة بين تدينه ودراسته في الكلية من خلال استعراض سنوات دراسته بالجامعة وكشف كواليس الفن التشكيلي ودراسته في مصر .

لكن يبدو أن برومو فيلم بالالوان الطبيعية لم يلق أي ترحاب من فريق كلية الفنون الجميلة بمعيديه واساتذته والطلبة نتيجة تسليط الضوء على كليتهم واظهارها بصورة بيت دعارة على حد قولهم ، واحتوى البرومو على عبارات مثل الكلية دي طلعت جهنم والعميد هو الشيطان والطلبة هم حطب جهنم ” ، وفي لقطة اخرى الرسم صنعة والجنس سنعة وكل شيء في حياتك صنعة ، أما القشة التي قصمت ظهر البعير فهي المشهد الذي يقول فيه الدكتور ” لابد من دراسة تشريحية للجسم ثم يطلب من الطلبة خلع ملابسهم ” .

وحول برومو فيلم بالالوان الطبيعية تحدث الدكتور حمد بركات استاذ كلية الفنون الجميلة بجامعة الاسكندرية قائلا : لم استطع النوم لكدة يومين بعد ان شاهدت هذا البرومو ، فقد شعرت أنه يسئ لمكان عملي ولزملائي ولطلابي مصوراً كليتنا وكأنها بين دعارة يقوم الطلاب فيه بخلع ملابسهم ، وأكثر ما استفزني هو وضع التدين في كفة والدراسة في كلية الفنون الجميلة في كفة أخرى ، وكأن هناك تعارضا بين أن تكون انسانا ملتزما وطالبا في الكلية ، مشكلتنا في مصر أننا نتأثر بالاعلام وهذا البرومو كفيل بإعطاء نظرة سلبية جدا عن الكلية .. فمن الاب الذي سيوافق على أن تلتحق ابنته باخدى الكليات الفنية بعد أن شاهد هذه الاعلانات ؟ .

وأضاف قائلاً : وأين يكمن الفن والابداع في شباب يخلعون ملابسهم وبالتزوير في الطريقة التي يتم التدريس بها في الجامعة كان لابد لفريق عمل الفيلم أن يدرس البيئة التي هم بصدد مناقشتها وأكد أن فريق فيلم بالالوان الطبيعية لم يجر بحثاً واحداً داخل احدى كليات الفنون الجميلة على مستوى الجمهورية فأين شاهدوا هذا الكلام ؟ فنحن لا ندرس الموديل العاري أبدا بهذه الطريقة ونستخدم في الكلية كتب التشريح والزيارات المتحفية ونماذج طبية وننظم زيارات لقسم التشريح بكلية الطب .

أما اسماء بلال المعيدة بكلية فنون جميلة فتعجبت كثيراً عندما شاهدت برومو بالالوان الطبيعية وشعرت انهم يصورون في مكان آخر غير مصر وعلقت قائلة : أعمل في الكلية منذ 9 سنوات ولم أر في حياتي أي انسان يخلع ملابسه ولم أقم أبدا برسم موديل عار حقيقي بالرغم من أنني أدرس في الكلية وأقوم بتحضير الماجستير .

محمد هشام الزهيري احد خريجي الفنن الجميلة ويعمل الآن في مكتبة الاسكندرية : يرى أن اعلان بالالوان الطبيعية كان جريئاً أكثر من اللازم وهو لا يستبعد أن يكون قد تم تنفيذه بهذا الشكل لاحداث الجدل ورفع نسبة المشاهدة ، ولكنه رفض اصدار احكاما مسبقة على الفيلم قبل أن يشاهده أولاً ، فإذا كان الفيلم فعلا يمس كلية الفنون الجميلة بسوء فلن يتوانى عن اظهار اعتراضه بأي طريقة ممكنة .

وكان رد بطل فيلم بالالوان الطبيعية كريم قاسم على هذه الآراء : انه اصيب بالاحباط بعد مشاهدته الجروب الذي يدعو لمقاطعة فيلم بالالوان الطبيعية واضاف كريم قاسم : إن المشاهدين للأسف ينساقون وراء الدعاية بوجه عام إنه لا يمكن اصدار الاحكام المسبقة على فيلم لمجرد مشاهدة اعلانه انا مثلت فيلم مش برومو .

وأكد كريم قاسم : أن الفيلم لا يهدف الى الاساءة لكلية الفنون الجميلة ولا لطلابها بل يناقش الفن بوجه عام ن خلال سياق درامي معين وربما يكون البرومو مستفزاً بعض الشيء للطلاب إلا أنه من المعروف أن الممثلين وحتى المخرج لا يصنعون البرومو وإنما شركة الانتاج هي من تقوم بتنفيذه وفقا لسياستها الانتاجية .

اعلان  برومو فيلم بالالوان الطبيعية

اخبار ومواضيع ذات صلة:

طلبة فنون جميلة : كليتنا مش دعارة | ازمة فيلم بالالوان الطبيعية

6 comments
  1. أولا اللي كاتب الردود دي بني آدم هايف بينظروا للفيلم من ناحية واحدة ليه مش بينظروا للجانب الايجابي في الفيلم أنا من رأيي انه من أفضل الأفلام اللي تستاهل التقدير

  2. فاكمة الجندى 08/06/2010 19:15 -

    الفيلم دة اصلا محققش نجاح كبير اوى يعنى بلاش نشغل بالنا بالتفاهات

  3. طه مصطفى 21/05/2010 01:54 -

    هذه الرساله لمعرفة ان الفيلم ده احمق ليس غير

  4. طه مصطفى 21/05/2010 01:53 -

    ده فيلم ماهو لمجرد ليثير عريزة الشباب فقط لاغير فلم فاشل اتقو الله 2

  5. حمادة سمير 21/04/2010 19:51 -

    ده مش فيلم ألوان طبيعية ده فيلم سكس

  6. عزة عبد الرازق 31/03/2010 17:26 -

    الحقيقة فيلم سخيف يمثل اهانه مبتذله لكليه من أرقى وارفع الكليات لكن ح نقول ايه اهى افلام عايزة تكسب وبس مش مهم على حساب اى قيم او اى مبادىء

أضف تعليقاً