اخبار مصر الان

اخبار مصر الان

اخبار مصر الان

شارك الان وانقل الاخبار العاجلة من خلال جريدة اخبار مصر الان، وتتضمن اخر الاخبار حول الاحداث الجارية في مصر الان وبشكل مباشر ومن مواقع الاحداث وتحديث مستمر عبر جريدة اخبار مصر الاكترونية لكل ما تتناوله الصحف والجرائد المصرية اضافة الى  ما يحرره المراسلون من اخبار حول مصر الان بصورة لحظية.

وتنقل في اخبار مصر الان جميع ردود الافعال ونقل لجميع الاراء والتحليلات و ايضا يشمل  اخبار مصر العاجلة واخر الاخبار من مصر اليوم.

تابعوا اولا باول اخر اخبار مصر الان في متابعة لجميع تطورات الازمة و المظاهرات الاخيرة في المدن المصرية كما يمكن المشاركة عبر جريدة اخبار مصر الالكترونية وذلك باضافة الاخبار وتسجيلها باسمك.

كن محرراً وانقل اخر اخبار احداث مصر من مدينتك او محافظتك، او اكتب رأيك وموقفك وتعليقك على اخبار احداث مصر الجارية في قسم مقالات واراء،.

حرر الان الخبر ثم قم بنشره باسمك عبر نموذج سريع وسهل ولا يتطلب التسجيل، يشترط فقط ان تكون المقالات والاخبار من تحريرك، وان لا تكون نسخاً حرفيا من اي مصدر اخر، وان لا يكون قد سبق نشرها على اي موقع، وان تكون مكتوبة بلغة عربية سليمة ومفهومة  >>>> اضغط هنا لنشر الخبر الان

اخبار ومواضيع ذات صلة:

Advertisement

تابع اخر اخبار مصر الان – الاحداث العاجلة على مدار اليوم

1211 comments
  1. من أصحاب الحقوق 24/07/2017 18:10 -

    هل مصر ليس فيها مسؤل واحد يكلف نفسه مجرد أن يرد علىّ هل وصلنا إلى هذه الدرجة ؟؟؟؟؟أليس ذلك المعاش الذى يؤجل صرفه الآن كان يقتطع شهريا من راتبنا نحن المعلمين أثناء الخدمة؟أليس ذلك المعاش كان يصرف بإنتظام فى العهود السابقة منذ إنشاء نقابة المعلمين ؟فأين رئس الحكومة ثم وزير التعليم فوزيرة التضامن والتكافل والكرامة ، ثم أين المسؤلين عن النقابة؟ ألا يوجد وسيلة تواصل واحدة ليضعوا فيها تصريحا أو ردا واحدا على تساؤلى و إستفسارى ؟فأين إذن رئيس الدولة ؟ أين الرئيس عبد الفتاح السيسى الذى انتخبته أنا وأسرتى ؟لولا الإحراج لأوضحت أسمى كاملا،رغم سهولة معرفته الآن للتأكد من أننى لست إخوانا ولا أتبع أيا من التنظيمات الشيطانية فأنا أطالب بحق ثايت حتى بحكم سريان صرفه الى شهر يوليو2016؟؟؟ فهل أطمع فى رد أم أزيد فى تفويض أمرى إلى الله ؟

  2. من أصحاب الحقوق 20/07/2017 17:25 -

    معاش أعضاء نقابة المعلمين رغم أنه مبلغ زهيد ويصرف كل ثلاثة شهور ولم يتم إيقاف صرفه فى أى عهد سابق وقد أرسلنا عدة شكاوى إلى رئاسة الجمهورية لكنها خذلتنا !! فهل من مسؤل يتقى الله ليتدخل قإعادة صرف هذا المعاش فى ظل هذه الأسعار أم أن الجميع يقول أنا ومن بعدى الطوفان أو عليا وعلى أعدائى ؟فما ذنبنا نحن ؟ألا يعتبر هذا تناقض مع اهتمام وزارة التضامن بصرف وزيادة معاش تكافل وكرامة ؟هل يوجد من يخاف الله (كلكم راع ومسؤل…) ويرد عليّ؟

  3. عابر سبيل 24/01/2016 02:54 -

    سبادة الرئيس فبدلا من تقليص عدد الموظفين المدنيين يكون العلاج بالضد بمعنى استيعاب الشباب العاطل وتقليص الدخول والرواتب الكبيرة بنسب تصاعدية لتعم العدالة الاجتماعية التى من اجلها قامت ثورتان أو ثورة وتصحيح واحد ويشعر الشباب الضائع الذى بدأ يقترب من مراحل كبر السن …بأن العدالة الاجتماعية بدأت تلوح فى الافق ومن هنا تبدأ مرحلة التنمية وعصر النهضة، وبدون نقطة البداية هذه لن تستقر  الامور  ونصيحة لوجه الله تعالى لا تقرب منك أوتسمع لأحد لا يعرض عليكم حلولا تخص وتتعلق بهذه البداية وعلى وجه السرعة نصيحة من كل اولادك ابناء الوطن المخلصين”اللهم بلغت اللهم فاشهد” 

  4. ابن حى السيدةسكينة 14/01/2016 20:44 -

    دعوة الشعراوى لى رحمه الله حيث كنا امام منزله المواجه لضريح مولانا الامام الحسين رضى الله عنه وأرضاه على جده افضل الصلاة وأتم السلام نفسكوش فى حاجة م المدينة المنورة؟ التحرك تربتك الاحد

  5. محمد عبدالرحمن 06/12/2015 21:49 -

    مصر ستظل مصر وتكون مصر العريقة 
    مصر نداء محبة بل ان كل الحب امي
    الله يحفظها ويبعد عنها اي صاحب سوء

  6. عبدالرحمن الصيفي 15/08/2015 13:03 -

    ستغفرو اللة كلنا مقصروين يارب احمي مصر من الفتن ما ظهر منها وما بطن يارب فك كرب كل المسلمين يارب اجعلنا متحدين وليس متفرقين اجعلنا قوة واحدة نقف امام اعدء اللة ورسولة

  7. لا لا آه آه 24/02/2015 02:13 -

    كل البلاوى المصطنعةالتى نعيش فيها نحن المعدمين فى مصر،كالبطالة ،نار الاسعارالملتهبة،أزمة اسطوانات الغاز(رغم أن خدمةتوصيل الغازتعدت نسبة الP من المبانى على مستوى مصروهى أزمةرفعت الدولةيدها منهاتاركة إياهاللبلطجيةحتى لايحرقوا الغلابة ويدمروا البلد إن امتنعوا عن دفع السعر الخرافى الذى يحقق لهم قوت يومهم ومن يسهلون لهم الاتجارفيها وإلا ذبحوهم بالسيوف)،كذلك الديات والمعاشات التى تعلن الدولة عن دفعها للشهداء،بالاضافة إلى الحدالأدنى للمرتبات تقوم الدولة بتعويض كل ذلك لصالح الفئة الارستقراطية ورجال الاعمال من الانتهازيين والقطط السمان) من نوعية مستوردى لمبات اضاءةوموفرة لايتجاوزعمرهاشهرين على الأكثر فلصالح تلك الفئات تقوم الدولة بتعويض تلك النفقات لخزانتها عن طريق تحميلها كلها على معايش الغلابةعملا بالمثل الشعبى علىّ وعلى أعدائى(وهم الغلابةالطامحين فى مجردالستر)أو المثل:
    إن وقع العجل تكترسكاكينه أو المثل :أنا ومن بعدى الطوفان والغريب جدا أن رئيس الدولة وكأنه يعيش فى برج عاجى لا يدرى شيئا عن تلك الطبقةالمطحونة رغم أنها تمثل السواد الأعظم، فإذا كان رئيس الحكومة
    يتجاهل ذلك هو وشيخ الأزهر فما رأى السيد الرئيس عبد الفتاح السيسى فى كل ذلك وأين العدالة التى قامت من أجلها ثورتان؟وما رأيكم فى مواجهةالحديث الشريف “كلكم راعو ومسؤل عن رعيته”والآيات الكريمة
    [إن الله “يأمر”بالعدل والاحسان…] ،[…وقد خاب من حمل ظلما].

  8. >>...بأعلى صوت 20/02/2015 22:59 -

    السيد الرئيس..الشعب يريد اسقاط الحكومة وعلى رأسها رئيسالوزارة الطايفة اللى عايشه هى هى والباقى مدفونين بالحيا شباب عاطل تخطى سن الزواج وحتى موش عارف يعيش حيلاقيها منين والل منين اتصرف بسرعة ياريس

  9. hany_nagam 08/02/2015 23:09 -

    الحكومه ذي ماهيه متغيرتش وبنتغرم وبنتقلب من موسستها تامينات وضرايب ونور ومياه وايجار ومخالفات وبنزين واسعار مش لائين نجيب العيش والبن للعيال يفطروا ايه وانا كل اللي معايه دفعتوا وادينت لطوب الارض واحتمال حياتي تدمر بل علي وشك انا و مستحمل ديونها اللي عليا وليا امل في تربها مصر امي مش قادر ابعد عنها علشان بلدي

  10. شهيد مصرى سيسى الجنسية 30/01/2015 20:44 -

    انتوا مالكم احنا راضيين بالتضحية بحياتنا الدنيا وثقتنا فى الله عز وجل ليس لها حدود حتى لو حدث ألف هجوم آخر فى العريش أو فى غير العريش فإخوتنا منتظرين الفرصة للتضحية والشهادة مثلنا أما أنتم فموتوا بغيظكم أيها القطيع من خرفان بتهوهو وحرابى بتكعيص وحناكيش جبناء ليس عندهم ذرة من الدين أو الشجاعة أو الوطنية.
    ملحوظة: مشجلة بتاريخ اليوم بإسم وبريد كاتب هذا التعليق وصاحبه ابن حى السيدة وأسرة خليجية

  11. بحب الناس وبحب بلدي 25/01/2015 09:42 -

    استغفرو اللة كلنا مقصروين يارب احمي مصر من الفتن ما ظهر منها وما بطن يارب فك كرب كل المسلمين يارب اجعلنا متحدين وليس متفرقين اجعلنا قوة واحدة نقف امام اعدء اللة ورسولة

أضف تعليقاً