قضية علي ونيس الاخلاقية وتأثيرها على انتخابات الرئاسة المصرية 2012

نشر وتحرير: في Tuesday, June 12, 2012, 5:14
هذا المقال نشر في قسم: انتخابات الرئاسة المصرية 2014 | ويحتوي على: 8 تعليقات فقط .
انتخابات الرئاسة المصرية 2012 وقضية الشيخ علي ونيس

انتخابات الرئاسة المصرية 2012 وقضية الشيخ علي ونيس

انتخابات الرئاسة وقضية الشيخ علي ونيس

كتبت الهام نجيب:
لن اعود الى سرد تفاصيل قضية الشيخ علي ونيس مرة اخرى فقد اشبعت تفصيلاً وتمحيصاً في جميع وسائل الاعلام المرئية والمقروءة والمسموعة والالكترونية و”الفيسبوكية التويترية” من كل جوانبها.
فالقضية الآن بين يدي القانون والنيابة، والتي اكد بعض رجالاتها بانه ذهب زمن “لفلفة” او ضرب القضايا مهما كان وزن الفاعلين.
ساتناول قضية علي ونيس من جانب اخر، وهو الاهم بنظري، ألا وهو: انتخابات الرئاسة المصرية القادمة في جولة الاعادة بين كلٍ من مرشح جماعة الاخوان المسلمين وتيار الاسلام السياسي بكل اطيافه الدكتور محمد مرسي وبين الفريق احمد شفيق المرشح المستقل واالذي يسميه البعض مرشح الفلول.
والمتضرر بالطبع ومن سيدفع ثمن هذه الواقعة انتخابياً هو مرشح الاخوان محمد مرسي فلا يخفى على احد مدى تأثير مثل هذه القضايا الاخلاقية على مجتمعات محافظة دينياً واخلاقياً مثل مجتمعنا المصري.
وارى من الواجب علي هنا ان انوه لحقيقة بديهية وهي بان مثل هذه الفضائح مثل فضيحة الدكتور علي ونيس حتى بحالة ثبوتها لا تسيئ بحال من الاحوال الى الاسلام كدين ولا إلى اي مظهر من مظاهر التدين الاسلامي.
فلا يمكن ان نلصق فعل غير اخلاقي لفتاة منتقبة على مئات الالاف من الفتيات والنساء المتنقبات اللواتي اخترن هذا الزي ايماناً وبقناعة دينية مشروعة.
كذلك لا يمكن ان نلصق فعل اخلاقي فاضح لشخص ملتح او شيخ بملايين الملتحين او بالاف الشيوخ على مر العصور واللذين لم نعرف عنهم غير التدين والتقوى الخالصة لوجه الله سبحانه وتعالى وليس للنفاق الديني او السياسي.
وجدتني مضطرة للتذكير بهذه الحقيقة البديهية، كونني اعرف وعن تجربة بان غالبية ممثلي تيار الاسلام السياسي يخلطون عن عمد ويستخدمون اسم الدين ومظاهره كسلاح في مواجهة من يختلف معهم بالرأي وتخويف ومحاربة الاخرين لمن يجرؤ على قول الحقيقة لو كانت ضدهم.
الخلاصة بان قضية الشيخ علي ونيس حتى في حالتها الراهنة اي قبل ان تحال للقضاء رسمياً تسيئ فقط لتيار الاسلام السياسي ورموزه وهذا ماجنته ايديهم هم انفسهم لأنهم وكما نوهت اعلاه يخلطون بما هو انساني شخصي وبما هو ديني رباني.
وعليه فان محاولة الاخوان تعطيل او ضرب مجرى هذه القضية في مجلس الشعب ما هي الا محاولة للتخفيف من اضرار واقعة علي ونيس النائب السلفي في حزب النور واحد  المتحمسين لمرشح الانتخابات الرئاسية محمد على اصوات الناخبين في جولة الاعادة القادمة.
ويكفي ان نذكر هنا بقول خيرت الشاطر حول تراجع شعبية الاخوان والتيار السلفي بان السبب الاساسي حينها هي قضية كذب الشيخ حازم صلاح ابو اسماعيل مرشح الرئاسة المستبعد وكذلك قضية انف النائب السلفي البلكيمي وادعاءه كذباً امام الشرطة بالاعتداء عليه وسرقته.
اي ان الاخوان وعلى لسان مهندس الجماعة يدركون تماماً خطر مثل هذه القضايا، في هذا التوقيت بالذات.
لهذا حاولت ان اتقمص شخصية المواطن البسيط العادي واتصور مالذي دار في اروقة مكتب ارشاد الجماعة وحملة محمد مرسي في الانتخابات الرئاسية، على اثر معرفتهم بالخبر ووقوعه عليهم كالصاعقة فخرجت بالحوار البريئ التالي :”
“كنا طول عمرنا بنطاطي لبتوع الداخلية وبنمشي جنب الحيط وبعد ما تمكنا واخدنا المجلس والدستور والنقابات وفاضلنا الرئاسة جيت انت بعملتك السودة رجعتنا لورا مش لاقي غير تحت الكوبري يا عم خدها اي مكان تاني اذا بليتم فاستتروا
هي حبكت معاك دلوقتي يا شيخ ونيس يعني المزة موجودة علطول ومفيش اكتر من الستات ولو ملقتش ابقى بدل زوجاتك الاربعة بغيرهم والبنات على قفا مين يشيل لكن تيجي قبل انتخابات الرئاسة باسبوع ويقفشوك في وضع مش ولابد شكلك ها تضيع علينا فرصة عمرنا شوهت صورة الاسلاميين روح يا شيخ لو مرسي خسر بسببك هاتلبسها يعني هاتلبسها ادعي ربك مرسي ينجح عشان نعرف نلم الموضوع ومحدش يقدر يفتح بوقه وربنا يستر على ولايانا”
انتهى تصوري المتخيل واعتقد بان الجماعة ابعد من ان تكون بهذا المستوى من العشوائية في تناول قضايا خطيرة كهذه.
ولكني اكاد اجزم بان مجلس الشعب باغلبيته الاخوانية السلفية لن يوافق على قرار رفع الحصانة عن النائب علي ونيس،وسيحاول ان يؤجل هذه القضية الى مابعد موعد انتخابات الرئاسة، وليس صدفة وانما بناء على قرار من اعلى المستويات في مكتب ارشاد جماعة الاخوان المسلمين.
والايام القريبة القادمة كفيلة بتأكيد او نفي صحة فرضيتي هذه.

يوتيوب فيديو تعليق عمرو اديب على قضية علي ونيس وتأيرها على انتخابات الرئاسة في مصر

اخبار ومواضيع ذات صلة:

Sponsored links


8 التعليقات في “قضية علي ونيس الاخلاقية وتأثيرها على انتخابات الرئاسة المصرية 2012”

  1. شهد
    2012.07.21 15:43

    الاسلام و المسلمين برىء منك الى يوم الدين  بطلو بقا تحللو بمزجكو أنتم عايزين دين متفصل عليكم وده بعدكو

  2. نشأت الشرقاوى
    2012.06.21 00:34

    المتهم برئ الى ان يحكم القضاء العادل

  3. farouk
    2012.06.18 14:16

    بسم الله الرحمن الرحيم ( لولا إذ سمعتموه ظن المؤمنون والمؤمنات بأنفسهم خيرا وقالوا هذا إفك مبين ) صدق الله العلى العظيم

  4. نجفي
    2012.06.15 01:37

    ونيس ده معندوش غير الونسه اخص طلعت ممثل رومانسي ياشيخ………

  5. معاذاحمدالمنياوى
    2012.06.14 19:49

    اللهم ارناثارنافيمن ظلمناوحسبى الله ونعم الوكيل

  6. المصري عبدو
    2012.06.14 16:18

    يا ناس فيه إيه هو الشيخ  ونيس دا مش  بشر  ممكن يخطئ ولا هو ملك من السما  بس المصيبة أنه العين عليه لأنه 1ـ ملتحي  2 ـ عضو جماعة السلفيين 3 ـ عضو مجلس شعب  وكما ن بيقولوا متجوز 4  يعني مقفل الطقم معقولة مفيش واحدة من نسوانه مش مظبطاه فراح للبنت دي لو كان الموضوع حقيقي وأتمسك بيها يسرع بالجواز منها فورا  للم وستر عرضها وتكفير للذنب  حتى لو طلق واحدة من الأربعه

  7. ام عبد الله
    2012.06.13 21:19

    اتقوا الله الناس مفيش وراها غير الاشاعات وكله بيقول سمعت  حرام اللى ما ترضهوش لكم ما ترضهوش على غيركم الرجاء الاستغفار والتوبة 

  8. ام همام
    2012.06.13 19:31

    اصلاً ما فيش قضية دول ناس بحبو الشمار والاصطياد في الماء العكر بحكم ***** على ونيس ما قادرش على مراتو قال احسن يفتش اوت سايد **** في المناطق السياحية الخالية من الرقابة واهو اتقبض وراح في شربة مياه. ومعاهو ناس الحرية والعدالة .


    

أكتب تعليقك