جلد فتاة سودانية

جلد فتاة سودانية

جلد فتاة سودانية

فيديو يوتيوب جلد الفتاة السوادنية من قبل رجال الشرطة

مصريات

اثار مشهد جلد فتاة سوداينة صور في احد احياء الخرطوم والذي نشر على يوتيوب وتناقلته مئات المحطات التلفزيونية حول العالم جدلا واسعا واعاد للاذهان مرة اخرى قضية الصحفية السودانية لبنى احمد الحسين التي تم محاكمتها لارتداء البنطلون في العام الماضي .

كما استنكر غالبية السودانيين على الانترنت عقوبة الجلد المنفذة بحق هذه الفتاة السودانية واجمع معظم مشاهدي هذه اللقطات بانها قاسية جدا وترتقي الى التعذيب العلني.

وكما هو واضح في فيلم الفيديو الذي نعرضه ادناه يتم جلد فتاة سودانية بوحشية شديدة من قبل رجال الشرطة في الوقت التي تصرخ فيه وتستنجد طالبة الرأفة ولكن بدل هذا ينضم شرطي اخر وينهال عليها بالسوط على جميع انحاء جسدها دون تمييز ..

وكل ذلك امام وعلى مرأى من جمهور من الناس الذي تجمعوا لمشاهدة تطبيق عقوبة الجلد بحق الفتاة .

واستنكرت منظمات حقوق الانسان عقوبة جلد الفتاة السودانية ووصفته بالوحشية والبربرية .

الجدير بالذكر بان عقوبة الجلد تطبق حسب الشريعة الاسلامية المعمول بها من قبل النظام  الحاكم في السودان

مشاهدة يوتيوب فيديو جلد الفتاة السودانية

YouTube Preview Image

اخبار ومواضيع ذات صلة:

جلد فتاة سودانية بساحة عامة | فيديو يوتيوب

321 comments
  1. سلوى 02/02/2014 09:29 -

    لابد من تطبيق شرع الله على الملأ والحمكة من ذلك للتخويف وأخذ العبرة للغير

  2. ياخي ألله يلعن ألسودان لي اليوم العرفت فيهو روحي سوداني أنتو ناس ما متحضرة ناس مججرد تفاهة ملمومة على بعضها البعض واعتذر من الخلق غيرهم اني اطلقت عليكم مصطلح ناس لانو حتى لو اشبهكم بي الحيوانات اكون قللت من قيمت الحيوان حتى الحيوان ليهو فاية بس انتو شعب ما نافع شعب باطل وده ياهو الحاصل واللهي انا لو ما حرام كنته حموت عشان انقص عددكم في الارض تسعون فيها فساد من أولكم لي أخركم (إلآ من رحم ربي وهم اقل من عدد رموش العين ) انتو ما بتستحو حتى وانتو بتطبقو الشرع البتقولوهو دا بتضاحكو وتستهزوا دليل على انكم مستمتعين ما كدا ما كدا دينا ما هندا يا سبابيين الدين يسبكم ألله في ملأه الأعلا انشالة يا رب يرسل عليكم حجارة من سجيل تحرقكم انتو جيتو من وين عدم رحمة ياخي حتى لو زانية انا ما اقول ما تسوو شرع الله شرع ألله فوق كل مخلوق شاء ام رفض بس انتو حتى الجريمة ما دايريين تقولوها وده دليل على انها عفيفة عن الزنا وانو في حاجة ثانية وانا ما اظن انو الشرع فيو جرم بياخذ الجلد ولو في ما حيكوون بالشل دا من استهزاء وعدم رحمة ربي ينتقم منكم وانا بريئ من شعبكم دا حتى بعد ما ينتهي يوم القيامة خخخ تفوو عليكم والله ينتقم من حاكمكم يا سفلة يا حرامية انتو شرع الله شفتو وين عشان تطبقو واللهي سمع زاتو ما سمعتو بيهو زي الناس ألله يلعنكم ولعت ألله عليكم 

  3. ليميا 25/04/2012 18:45 -

    ياريت اي واحده تزني تتعاقب بالطريقه دي
    عشان اي واحد تفكر الف مره قبل ماتعمل حاجه زي دي

  4. حسن المصرى 26/11/2011 00:11 -

    ياترى قرار الجلد ده جالهم منين من وزارة الاوقاف مثلا و هل هذه المرأه زنت علشان تجلد و يا ترى اللى بيجلدها ده خالى من الذنوب علشان ينفذ الجلد عليها انا شايف ان حتى الشريعه لما بتتنفذ بيكون فيها رحمه و رأفه و الله المستعان

  5. خوجلي ابوالجاز 05/10/2011 18:32 -

    الحكومة زانية البجلده منو

  6. معتصم محمد القرجي 05/08/2011 16:08 -

    اين الشريعة عندما تنهب اموال الشعب وتبني بها الفيلات في ماليزيا
    واين هي عندما اكل المتعافي كل اموال الشعب ؟؟ وزبانيته .. الويل لكم جميعاً؟؟؟؟

  7. غبد العظيم فرح 23/07/2011 18:09 -

    الحكومة تغض الطرف عن الكبائر التي يمارسونها .. أقرأ هذا الخير:

    أصدرت محكمة سودانية اليوم الأربعاء أحكاما على 19 شابا بالجلد 30 جلدة وغرامة لإنتهاكهم القواعد الأخلاقية بارتدائهم ملابس نسائية وبوضعهم مساحيق و ذلك أثناء حضورهم حفل زواج لبعض الشواذ، وحاول كثير من المتهمين إخفاء وجوههم عن نحو 200 شخص كانوا يشاهدونهم أثناء الجلد فور إصدار الأحكام عليهم.ولم يحضر مع الرجال محامون كما لم يدافعوا عن أنفسهم. ونقلت وكالة أنباء ” رويترز ” عن القاضي الذي ترأس المحاكمة أن الشرطة داهمت حفلاً أقامه الرجال التسعة عشر ووجدت حاضريه يرقصون مثلما يرقص النساء ويرتدون ملابس النساء ويضعون المساحيق. وقال: إن هناك تسجيلاً مصوراً للحفل وإن امرأة كانت حاضرة الحفل و فرت من المكان فور وصول الشرطة ووجه للمتهمين تهمة انتهاك قواعد الأخلاق العامة بالسودان. وذكرت صحف محلية أن الحفل أقيم للاحتفال بزفاف للشواذ مما جعله موضوعا للنقاش في كافة أنحاء مجتمع الخرطوم المسلم المحافظ.ولم تتطرق المحكمة اليوم الى حفل الزفاف. ويستند القانون السوداني إلى أحكام الشريعة الاسلامية التي كانت نقطة عالقة في إتفاق سلام عام 2005 أنهى أكثر من عشرين عاما من الحرب الاهلية بين الخرطوم والمتمردين الجنوبيين وأغلبهم مسيحيون ووثنيون. وبناء على الإتفاق أعفي جنوب السودان من تطبيق الشريعة الاسلامية لكنها لا تزال تطبق في الخرطوم حيث يعيش كثير من غير المسلمين.

  8. غبد العظيم فرح 23/07/2011 17:46 -

    عندما اتى الىهود بامراة ضبطت فى الزنا الي السيد المسيح وكانت عقوبتها الرجم وطلبوا رايه فقال قولته الشهيرة من كان منكم بلا خطيه فليرمها “باول” حجر واخذ
    .. من اين اتيت بأول دي؟

    اظننا التقينا في موضوع في الراكوبة بخصوص اذدواجية الجنس

  9. معتصم محمد القرجي 09/07/2011 17:19 -

    هل كل من يجلد غير محترم ؟؟؟؟ كما قال نافع عندما سئل عن الفتاة السودانية
    وذلك يعني انه غير محترم !!!!!

  10. تطبيق الحدود لابد منه وهو امر الله تعالى 22/06/2011 16:30 -

    لابد من تطبيق الحدود

  11. محمود العسكري 07/06/2011 22:13 -

    هذوووووووووول كلاغب اللي يضربو النساء بهذا الشكل

  12. امر الله 24/03/2011 12:18 -

    احي الشرطة وربنا يعينم علي تطبيق الشريعه ده الفعل الصح

  13. سومة العبادي 22/03/2011 14:05 -

    الله ياخزكم يا الشرطةالسودانين انتم ماناس دا اسلوب اساسا انا سودانية وبكرة السودان لانة في ناس زي كدا اللعنة…………..

  14. miki2000 19/03/2011 10:39 -

    لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم وحسبي الله ونعم الوكيل

  15. utyytuyt 19/03/2011 01:21 -

    وة بأمير المؤمنين الذي رأى زاني وزانية ولم يستطع ان يقول رايت فلان او فلانه ناهيك عن احنا ناس قريعتي

  16. utyytuyt 19/03/2011 01:20 -

    استمر هذا الوضع في القوانين المتعاقبة حتى وقت صدور قوانين سبتمبر 1983 في عهد النميري ، التي تعرف بقوانين الشريعة الاسلامية ، ومن عجب ، ان واضعي تلك القوانين جعلوا عقوبة الجلد عقوبة اصلية لجميع الجرائم الواردة في قانون العقوبات ، فتطبق لوحدها في الجرائم الحدية ، وتوقع مع الغرامة او السجن في جميع الجرائم الاخرى ( التعذيرية ) ، وقد ادى ذلك لحدوث خلل كبير في السياسة العقابية ، فلا يكون امام القاضي حتى في الجرائم البسيطة كجريمة الاهمال بشأن الحيوان اية خيار فاما ان يقوم بتوقيع عقوبة السجن او توقيع عقوبتي الجلد و الغرامة معا ، مما حدى برئيس القضاء في ذلك الوقت ، مولانا دفع الله الحاج يوسف لاصدار تعميم قضائي – طريف – للقضاة يطلب منهم اعتبار (واو) العطف التي ترد بين عقوبتي الجلد والغرامة كأنها (او ) ليتيح للقاضي الاختيار بين العقوبتين لا جمعهما معا ، وعلى الرغم من ان تعميم رئيس القضاء يعتبر تدخلا في مهام السلطة التشريعية ، الا انه كان موفقا على اية حال في مثل تلك الظروف . وقد استمر تطبيق عقوبة الجلد – فيما عدا الجرائم الحدية – في اضيق نطاق كعقوبة تأديبية للصبيان ، حتى جاءت هذه الحكومة الرسالية ، هذه مقدمة كان لا بد منها للحديث عن امر الشريط العجب
    اظهرالشريط صوتا غليظا لاحد المؤمنين من الشاهدين وهو يهتف ( ليشهد عذابها طائفة من المؤمنين ) ، وذلك بغرض تأصيل الفرجة ، ولم يتح لنا الشريط ان نفهم مغذى الرجل من دعوته لشهادة عذاب تلك المسكينة ، فالحق جل سلطانه ، لم يأمر بعذابها اصلا ، لان الحق انزل حكم شهادة العذاب في حق الزناة حين قال عز من قائل بسورة النور ( الزانية والزاني فاجلدوا كل واحد منهما مائة جلدة ولا تأخذكم بهما رأفة في دين الله ان كنتم تؤمنون بالله واليوم الآخر وليشهد عذابهما طائفة من المؤمنين ) ، ولم يأمر بشهادة عذاب من تحاكم لارتدائها ( بنطلون ) ، وبصرف النظر عن حقيقة التهمة التي حوكمت بموجبها ، فانها – الفتاة – لم ترتكب جريمة زنا او اي جريمة حدية اخرى ، فالجلدات طبقا لجرائم الحدود لا يملك القاضي ان يزيد او ينقص فيها ( الخمر 40 ، قذف المحصنات 80 والزنا لغير المتزوج 100 جلدة ) ، فليس من بين جرائم الحدود ما يعاقب فيها الجاني بالجلد 50 جلدة كما ورد مع الخبر او 22 جلدة كما ظهر في الشريط

    بدوري تمعنت في وجوه الذين شهدوا العذاب ، لارى طائفة المؤمنين من الصحابة الذين اتخذوا من دموع تلك الفتاة المسكينة وجزعها سببا للتقرب الى الله ، فوجدت قاضي العدالة الذي اصدر الحكم وقد اتخذ ظلا يقيه شرور الشمس ، ولا بد انه قد شهد من المعذبات ما يكفيه مؤونة عمره ، حين خطب فيها وهي لا تعي ما يقول ( يالله خلصينا سريع خلينا نمشي ) ، ولان عصبة المؤمنين التي شهدت العذاب لم تكن تكفي النصاب ، سمح القاضي بتصوير العذاب بالكاميرا التي وقف صاحبها امامه ، ولم اجد في الاثر ، ما يوضح آداب الشهود وسلوكهم ، ولكن لا يمكن ان يكون من بينها الضحك في حضرة عذاب امرأة تتلوى امام المؤمنين
    ان عقوبة الجلد – في الاسلام – لها ضوابط ، فقد روى ابي بردة انه قال سمعت رسول الله (ص) يقول ” لا يجلد احد فوق عشرة اسواط الا في حد من حدود الله تعالى ” وقد اخذت المملكة العربية السعودية بهذه القاعدة ، اما في الاشهار فننقل بالنص ما ورد في موقع هيئة الامر بالمعروف وهي الاكثر تشددا في توقيع العقوبات الاسلامية والذي ورد فيه : التشهير بالرجل يكون بجلده خارج السجن أمام ملأ من الناس اذا كان الحكم في جريمة حدية ، أما الإشهار في الجلد في حالة التعزير يكون داخل السجن ، اما إشهار الحكم بالنسبة للنساء فهو بتحقق بحضور مندوب الهيئة ومندوب المحكمة لأنها إمرأة لا تجلد امام ملأ من الناس )

    يجلس على قمة الجهاز القضائي لدولة الانقاذ السيد جلال الدين محمد عثمان ، الذي لم يجد حرجا في ان ينشر على الملآ و بموقع السلطة القضائية بالانترنت الاركان الكاملة لجريمة تزوير ، وهي جريمة لم يسأل عنها ولم يحقق معه بشأنها ، ولم نفتري عليه بها ، فقد اهدانا دليل جريمته بنفسه ، ولا يزال – وقد مضى على كتابتنا حول ذات الموضوع سنوات عديدة – غير آبه باية بسمعته او سمعة القضاء الذي يجلس على رأسه ، فقد ورد ضمن سيرته الذاتية المنشورة بالموقع انه – اي جلال – من مواليد ارقو في 1/1/1944 والتحق بالقضاء في 31/8/1961 ، مما يعني انه استهل عمله بالقضاء وهو صبي في السابعة عشر من عمره ، في الوقت الذي يشترط القانون بلوغ القاضي سن الخامسة والعشرين عند تعيينه ، وهو شرط لم يحدث في تاريخ القضاء السوداني ان تم الاخلال به ، وقد قصد رئيس القضاء من ذلك تمديد فترة عمله التي امضاها في طاعة الله عدلا بما يجاوز السن القانونية للتقاعد ( يمكن الرجوع للموقع المذكور لمزيد من التفاصيل حول السيرة العطرة للسيد رئيس القضاء ) >قال افضل الخلق (ص ) ” أيها الناس إنما أهلك الذين قبلكم أنهم كانوا إذا سرق فيهم الشريف تركوه وإذا سرق فيهم الضعيف أقاموا عليه الحد وأيم الله لو أن فاطمة بنت محمد سرقت لقطعت يدها وفي حديث بن رمح إنما هلك الذين من قبلكم ”

    صدق رسول الله

    فليوجه السوط لمستحقيه ولا حول ولا قوة الا بالله ،،

    تعقيب أخير : كل من يقول عله هذه الفتاة زانية يستحق الجلد بحد القذف أسوة بأمير المؤمنين الذي رأى زاني وزانية ولم يستطع ان يقول رايت فلان او فلانه ناهيك عن احنا ناس قريعتي راحت ديل الماعارفين جلدوها ليه وخلاص ثبتنا عليها جريمة الزنا تقول لبنى حسين دي ماااااااااااااااااااااااااااااااا كانت حاتتجلد في بنطلون وتونيك …. والأخ البدافع عن شريعتنا من السعودية اقول له أريتك بشريعتنا دي وتتطبق عليك انت اول واحد قول آمين … وبالذات حته من اين لك هذا الفيها الوزراء عيني عينك وبدون ادنى خجل رافضين يقدموا كشف حساب للسيد المراجع العام

  17. الركن الصغير 13/03/2011 13:37 -

    الله ينصر دينك لمن اهله ما ادبوها تادبه الشرطه واتمني من النظام العام اي ست تنضبض في نفس الفعله تنكسر كسر صاح عشلن تكون عظه وعبره خليكم من ناس حقوق انسان وكلام فارغ انحن مجتمع سوداني والله ينصر دين العسكري دا

  18. فصيح 02/03/2011 22:30 -

    الشريعة؟؟الشريعة ولا التخلف؟؟بتضحكوا علينا ولا على نفسكم؟؟شريعة اية دى؟؟ومن امتى البنطلون بقى فسق؟؟البنطلون اللى بيغطى لحد الرجل يبقى فسق؟؟؟ **** عقوبة الجلد الغير انسانية اتلغت من زمان حتى فى العالم الثالث..الا عندكم ***..فى انهى شريعة البنطلون حرام؟؟فى شريعة التخلف بتاعتكم بس..خلاص ..ملهاش اهل البنت دى..مفيش فى عليتها راجل..؟؟ياخد حقها من الحكومة دى ولو بالطريقة الصعيدى اللى نعرفها هنا فى مصر كويس اما السلطة تفترى على الناس..لكن واضح ان السودان ما عادش فيها رجاله ولا حريم..كلة متخلف..كلة احمق ..كلة غبى..جتكم الهم اغبياء وراضيين عن غباءكم..

  19. اسلام عوض النور 12/02/2011 21:08 -

    والله العظيم العملو في البت دا حرااااام مهما عملت!!!

  20. مسلم 11/02/2011 18:14 -

    الله ايفشلكم فشلتونه امام العالم ياهمجيه الشهوب

أضف تعليقاً