صباح الخير .. يا مصر

نشر وتحرير: في Tuesday, September 1, 2009, 14:27
هذا المقال نشر في قسم: قصاقيص جرايد | ويحتوي على: 4 تعليقات فقط .

صباح الخير .. يا مصر

صباح الخير .. يا مصر

صباح الخير .. يا مصر

سليمان جودة

لا أحد يعرف منذ متى بدأ هذا الموضوع معنا، ثم تسلل إلينا على صورته الحالية، ولكن الثابت الآن، أنه يزحف علينا يوماً بعد يوم، ويحتل مساحة لم تكن له من قبل!

وقد جاء علينا زمان، لم يكن بعيداً على كل حال، كان الواحد منا إذا صادف رجلاً فى طريقه، فى أول النهار ـ مثلاً ـ ألقى عليه تحية الصباح التى اعتدنا عليها طويلاً، فقال: صباح الخير.. وكان الثانى يرد فى الحال: صباح النور، أو صباح الفل، أو حتى صباح العسل، إذا أراد أن يداعبه باسماً، ولم يكن أحد يتفلسف فى التحية، ولا كان يتكلف سواء كانت فى أول النهار.. أو آخره!

ولم يكن أحد يتصور، أن يأتى يوم تبادر أنت فيه بإلقاء التحية التقليدية على إنسان آخر سواء كانت “صباح الخير” أو مساء الخير، أو حتى نهارك سعيد فى وسط النهار، فيتطلع إليك فى دهشة، وكأنك أخطأت فى حقه، أو كأن الخير حرام فى الحالتين!

ثم تطور الأمر، خطوة أخرى، فأصبحت أنت إذا قلت لشخص “صباح الخير” على سبيل المثال، فإنه لا يكتفى بأن ينظر إليك فى غضب، وإنما يبادر ويرد عليك ويقول: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته!

طبعاً، كل إنسان حر، فى أن يستخدم عبارات التحية التى يحبها ويفضلها، ولكن بشرط ألا يتعامل معك على أن العبارة التى نشأنا عليها جميعاً، إنما هى حرام، وليس بعيداً أن يقال إن مستخدمها بيننا مصيره النار!

وقد وصل بنا الحال، فى مرحلة لاحقة، من مراحل استخدام، ثم شيوع الموبايل، أنك تفاجأ حين تفتح جهازك المحمول على رقم يطلبك، بأن على الطرف الآخر واحداً يقول: السلام عليكم!.. فتقول أنت بتلقائية وحسن نية “آلو” على أساس أن هذه هى الكلمة التى اقترنت بالتليفون منذ بدايته، سواء كان محمولاً أو غير محمول، وتكتشف أن صاحبك الذى هو على الطرف الآخر، مصمم على أن يردد عبارته فى إصرار، حتى ترد أنت وتقول: وعليكم السلام يا سيدى!

مرة أخرى، لست ضد السلام بطبيعة الحال، ولا أحد ضد شيوعه بين الناس فى عبارات التحية اليومية على مدار النهار، ولكن فقط نريد أن نعرف ما إذا كانت “صباح الخير” حراماً أم حلالاً، وهى قطعاً حلال لا شبهة للحرام فيها، ولا مبرر مطلقاً لأن تفتح الموبايل، فيأتى إليك صوت لا تعرفه، وهو يقول بنغمة معينة: السلام عليكو!

المسألة أبسط بكثير مما يريد البعض أن يذهب بها إلى تعقيد ليس مطلوباً، ولا يوجد له أدنى مبرر، وحين يبادرك أحد قائلاً: صباح الخير، فهو يقرن بين الصباح فى نضارته، وبين الخير فى سموه، فى جملة واحدة، ويتمنى لك صباحاً ممتلئاً بالخير، وليس من المتصور ألا يرضى الله تعالى عن إنسان يتمنى لغيره الصباح المفعم بالخير، ونخشى أن يأتى يوم يطالب فيه بعض الناس بيننا، بأن نغير برنامج “صباح الخير يا مصر” على القناة الأولى، إلى “سلامو عليكو يا مصر”!!

نقلاً عن جريدة المصري اليوم

برنامج صباح الخير يا مصر ولقاء مع الفنانة لطيفة في عيد الحب

YouTube Preview Image

اخبار ومواضيع ذات صلة:

Sponsored links


4 التعليقات في “صباح الخير .. يا مصر”

  1. اسلام صابر
    2014.09.22 13:24

    انا عندى مشكله شعرى ومش عارف اشغل ولا امشى فى حدا معا صحابى وانا تعبت اوى وعندى حلى نفسيه ونفسى يطلع ليا شعر تانى زى الاول دى حاجه اللى انا بتمنها من الدنيا والحمد الله يارب على اللى تجيبو ليا بس عاوز  مسعده من حضرتك استاذه ريهم انا من حلوان وعندى دلوقت 21 سنه وانا نفسى اكون زى اصحابى  

  2. محسن
    2014.08.28 14:19

    عصف زهنى 126 من اجل حياه افضل للجميع
    ماذا لو تم تنظيم عمل الباعه الجائلين بالتنسيق مع الصندوق الاجتماعى ؟

    أولا : هل الباعه الجائلين يمثلوا فرص استثماريه ام ازمات متعدده للمجتمع ؟
    ان الاجابه على هذا السؤال تعتمد على الخبره الشخصيه للفرد فقد يراها البعض فرص استثماريه وقد يراها البعض مصدر لازمات متعدده ولكن اذا ما احسن تنظيمها وتوظيفها فستتحول من مصدر ازمات الى مصدر مشارك فى خفض عجز الموازنه وزياده تأمين الشارع المصرى وحمايته من العشوائيات .
    ثانيا : كيف يتم تنظيم طاقه وامكانيات الباعه الجائلين بصوره حضاريه ؟
    1- قيام نقابه الباعه الجائلين بحصر جميع الباعه الجائلين بالاسم والرقم القومى والموقع المتواجد فيه على مستوى كل محافظه ومدينه ومركز وقريه وشارع من اجل حفظ حق البائع المتجول فى الاتى من خلال الاستفاده ايضا بخدمات الصندوق الاجتماعى لتنميه المشروعات الصغيره والمتناهيه الصغر الوارده بالقرار 141 لسنه 2004 :

    تخصيص المكان المناسب الذى يختاره من عدد من البدائل المختلفه ووضعه على قائمه الانتظار اذا لم يتاح له رغبه حاليا للحصول عليها فى اقرب وقت ممكن وفقا لعنوان سكنه.

    فتح باب تقديم طلبات الباعه الجائلين راغبى الحصول على رخصه بائع متجول باحدى المحافظات خارج القاهره والجيزه والقليوبيه مع الحصول على موقع مناسب فى الاسواق الجديد التى سيتم اقامتها بالتجمعات العمرانيه الجديده بالمحافظات .

    اتاحه الفرصه للبائع للحصول على خدمات صحيه واجتماعيه تساهم فى تقديمها النقابه والجهات الحكوميه المختصه وخدمات الصندوق الاجتماعى والجمعيات الاهليه المختلفه .

    استفاده البائع المتجول من خدمات تنميه المهارات البشريه التى تقدمها الجمعيات الاهليه المختلفه

    تأهيل الباعه الجا ئلين للمحافظه على نظام الشارع من العشوائيات ومشاركه بعضهم فى حفظ الامن بالشارع تحت اشراف وزاره الداخليه .

    2- تصنيف الباعه الجائلين الى خمس فئات :
    فئه اولى التى راسمالها يزيد عن 5000 جنيه الى 10000 جنيه
    فئه ثانيه التى راسمالها يتراوح ما بين 500 جنيه الى 5000 جنيه
    فئه ثالثه التى راسمالها يتراوح ما بين 250 جنيه الى 500 جنيه
    فئه رابعه التى راسمالها ما بين 50 جنيه و250 جنيه
    فئه خامسه التى راسمالها حتى 50 جنيه

    3- اصدار رخصه لكل بائع متجول:
    يتم اصدار رخصه لكل بائع متجول محددا فيها درجه فئه الرخصه على ان يكون من حق البائع ان يتقدم بطلب رفع فئه رخصته او خفضها وفقا لراسماله العامل خلال العام

    4- يتم تحديد رسوم اصدار رخصه بائع متجول كالتالى على سبيل المثال :

    الفئه الخامسه : رسوم اصدار رخصه 5 جنيه سنويا ( فى حاله عدم امكانيه السداد تتولى الجمعيات الاهليه المساهمه فى السداد ) معفاه من الضرائب

    الفئه الرابعه : رسوم اصدار رخصه 10 جنيه سنويا ( فى حاله عدم امكانيه السداد تتولى الجمعيات الاهليه المساهمه فى السداد )

    الفئه الثالثه : رسوم اصدار رخصه 15 جنيه سنويا ( فى حاله عدم امكانيه السداد تتولى الجمعيات الاهليه المساهمه فى السداد )

    الفئه الثانيه : رسوم اصدار رخصه 100 جنيه سنويا
    الفئه الاولى : رسوم اصدار رخصه 250 جنيه سنويا

    5- تتولى الاداره المحليه بكل محافظه تحديد الاماكن المناسبه لتجمع الباعه الجائلين والاجراءات المنظمه لذلك ( على ان لا يتجاوز البائع الخط المخصص لرخصته لاى سبب من الاسباب وتحدد غرامه تصل الى الغاء الرخصه اذا ما تكررت المخالفه ) على النحو التالى :

    • تحديد المواقع المناسب تجهيزها لاقامه اسواق ثابته فيها بأسلوب حضارى منظم عالى الجوده والمنظر الجمالى الجذاب للسائحين ايضا ويعد الاكشاك بمشاركه المعاهد الفنيه والهندسيه المتخصصه بابسط الخامات واجودها واجملها بصوره عمليه تلبى حاجه البائع والمستهلك والمجتمع ( من هذه الاماكن اراضى فضاء بجوارها موقف ميكروباس مخطط ومنظم جيدا ، اسفل الكبارى العامه على ان تكون واجهه الاكشاك من الداخل مواجهه لبعضها ولا تطل على الشارع ومحدد مدخلها ومخرجها ومعده كلوحه فنيه من الجهه المواجهه للشارع تحمل رسائل حضاريه وسلوكيه عاليه المستوى )

    • تحديد مساحه متر مربع او 1.5 متر مربع على الارصفه التى تسمح بذلك على ان يكون هناك فواصل 100 متر بين كل بائع والاخر وتحدد باللون الابيض وكل مربع له رقم الرخصه الخاصه به .

    • تحديد اماكن اقامه الاكشاك للباعه وقد تخدم تأمين الما ره فى الشارع ليلا ونهارا ويحدد المساحه المخصصه للكشك باللون الاصفر وكل مربع له رقم الرخصه الخاصه به .

    • تحديد اماكن واعداد خاصه لاقامه اكشاك متنوعه الاغراض فى الساحات الشعبيه والجناين العامه على ان تحدد المساحه باللون الاخضر وكل مربع له رقم الرخصه الخاصه به .

    • تحديد اماكن خاصه بأسواق اليوم الواحد فى اماكن مناسبه لحركه المواطنين قد تكون بجوار اسوار لحدائق عامه او الشواطىء فى ايام الراحات والاجازات دون الاخلال بالنظام والنظافه والجمال العام وتكون مخطط باللون الازرق وكل مربع له رقم الرخصه الخاصه به .

    ثالثا : ملاحظات عامه :
    • يراعى فى جميع الاسواق المحافظه على المظهر الحضارى من نظافه ونظام وهدوء وجمال من خلال التوعيه المستمره لدور كل بائع فى المحافظه على المظهر العام . .

    • الذى لم يحصل على رخصه بائع متجول ليس له الحق فى الحصول على خدمات النقابه والجمعيات الاهليه والحكوميه مع عدم تمكنه من الحصول على موقع يمارس منه نشاطه ويتعرض للاجراءات القانونيه المنظمه لذلك فى حاله المخالفه.

    • استخراج رخص بائعين متجولين سيخدم قاعده بيانات الدوله بخصوص التموين والدعم والامن والاحتياجات الصحيه والتعليميه والتدريبيه وحركه ونشاط الاسواق ومساعده الجمعيات الاهليه والحكوميه لتنظيم ادائها ورفع مستوى خدماتها لاعلى مستنوى تنظيمى وتقنى وادارى لخدمه تحضر الشارع المصرى والمحافظه على الشكل العام الذى يجب ان يرتقى الى مستوى العالميه .

    • ان تنظيم نشاط سوق الباعه الجائلين سيرفع من مستوى دخل الفرد الذى سيساهم بدوره فى رفع مستوى دخل الدوله والمساهمه فى خفض عجز الموازنه بتخفيض اعتمادات الدعم لمن ارتفع مستوى دخلهم للحد المناسب . علاوه على خفض نسبه البطاله وما يترتب عنها من مشاكل .

    • على الدوله مراعاه احتياجات كل محافظه ومدينه ومركز وقريه من مساحات مخصصه للاسواق واماكن تواجد الباعه الجائلين بصوره حضاريه فى التخطيط العمرانى الجديد والمدن والمجتمعات العمرانيه الجديده .

    • الغاء مواقف الاتوبيسات بداخل محافظه القاهره على ان تكون بأطراف المحافظه لمنع تكدس الباعه الجائلين حولها مع تيسير حركه المرور بوسط القاهره .

  3. احمد عبد الظاهر
    2014.03.10 08:19

    ارجوكم تشوفولى حل فانا مرضت بمرض علاجه ليس بمصر واستنفذت كل مالى وبعت شقتى وخسرت اقامتى بايطالياعلشان لم اعود قادرا على المشى وضعف العضلات ومشكلتى هى ايجاد علاج فاذا ما تأخرتم عن علاجى فسوف تسوء حالتى للشلل والعمى لأن مرضى هو التصلب المتعدد اللويحى واصبحت لا أملك مصدر رزق ونفذ كل ماجمعته من سفر طويل وتركتنى زوجتى واولادى واعيش وحيدا انتظر إما العلاج او الشلل الرباعى والعمى وحالتى فى النازل كل يوم وقد ارسلت اكثر من عشرين رساله لبرنامج صبايا الخير وارجوكم تساعدونى فى الحصول على علاج فانا اتعذب من شدة الألم واتمنى الموت لكى ارتاح من العذاب ؟ وانا ليا تأمينات بايطاليا ارجوكم لو امكن تساعدونى على معاش من ايطاليا؟ ساعدونى ارجوكم ؟ عارفين معناها ايه لما واحد يمرض وهو كان بصحته وشاب زى الفل وكسيب بايطاليا وزوجته تتخلى عنه اول ماأصابنى المرض فطلبت الطلاق لأننى لم اعود قادرا على مصاريفها الجامده اللى خربت بيتى وحياتى وبعد حب دام 16 سنه تركتنى وتزوجت بغيرى واخذت فلذات كبدى غصب عنى لأنى غير قادر على اعالتهم ورعايتهم ومش معايا اصرف عليهم واريد المساعده حتى تعود اولادى لحضنى ارجوكم

  4. محمد نوفل
    2011.04.14 08:16

    صباح الخير يا مصر انا شاب مصرى مقيم بالمملكة العربية السعودية وعايز اعرف
    كيف يصويت المصريينالمغتربين فى انتخابات مجلس الشعب والشورى والريأسا
    ارجو الايفادة 0000000 بحيبك يامصر


    

أكتب تعليقك