اخبار انتخابات الاعادة

اخبار انتخابات الاعادة

اخبار انتخابات الاعادة

الحزب الوطني ينافس على 209 مقاعد بانتخابات الاعادة مجلس الشعب 2010

مصريات

حلمي بدر

استعد الحزب الوطني لخوض انتخابات الاعادة “الجولة الأخيرة” على 271 مقعدا لانتخابات مجلس الشعب 2010 التي تجرى غدا بين 377 مرشحا للوطني وقد نجح الحزب الوطني في حسم 114 مقعدا من انتخابات الاعادة لمصلحته نظرا لأن المتنافسين على تلك المقاعد هم مرشحو الحزب في الدوائر المفتوحة الذين يحملون رموز الهلال والجمل والنجمة وغصن الزيتون والقمر والحصان كما يضمن الحزب الوطني الفوز ب 75 مقعدا آخر في جولة انتخابات الاعادة لأن طرفي الاعادة فيها من بين أبناء الحزب سواء كانوا من المرشحين الأصليين أو المستقلين الذين خاضوا المجمع الانتخابي برموز انتخابية أخري. وبذلك يتبقي 95 مقعدا تجري عليها منافسة قوية بين المرشحين من أحزاب الوفد والتجمع والسلام والمستقلين بالاضافة الى “الوطني” وتجرى انتخابات الاعادة في 49 دائرة فردية و117 مزدوجة بينها 9 للمرأة.

وتواصل هيئة مكتب الحزب اجتماعاتها برئاسة صفوت الشريف الأمين العام ومتابعتها لسير الانتخابات المصرية في دوائر انتخابات الاعادة وتضم هيئة المكتب د. زكريا عزمي ود. مفيد شهاب وجمال مبارك الأمناء المساعدين والمهندس أحمد عز أمين التنظيم ود. على الدين هلال أمين الإعلام وقد عقدت أمانات الحزب بالمحافظات اجتماعات أمس برئاسة أمناء الحزب لبدء تنفيذ الجزء الثاني من خطة الحزب “التكتل الحزبي” بعد نجاح الحزب الأول في نتائج المرحلة الأولي وفوز الحزب ب 161 مقعدا والتي تعتمد على حشد وخروج الكتلة الحقيقية لمؤيدي الحزب والمتمثلة في أقوي مرشحيه بكل دائرة بتوزيعها الجغرافي أو القبلي في بعض الأحيان حيث يتم اعادة توجيه تلك الكتلة غدا لصالج المرشح الذي يري الناخب انه الأفضل في تمثيله في برلمان 2010 وقد اجتمع أمناء الحزب بالمراكز والأقسام أمس مجموعات “الخميس” بالوحدات الحزبية لبحث تأمين مرشحي في انتخابات الاعادة.
صرح صفوت الشريف الأمين العام ان الحزب الوطني يتطلع الى انتخابات تنافسية نزيهة وأن الأحزاب الأخرى هم رفاق طريق ولكن لا توجد صفقات أو اتفاقات فالحزب الوطني لا يملك ذلك والناخب هو الذي يقرر من يمثله في برلمان 2010 وصندوق الانتخابات هو الحكم وهو الفيصل.
أضاف الشريف ان رسالة الحزب واضحة هي رسالة الانحياز الى أغلبية المصريين والانحياز الى الأكثر احتياجا وانه لذلك فان الحزب يثق بأنه قادر على الحصول على ثقة المواطنين في الاحتفاظ بأغلبيته البرلمانية من أجل الاستمرار في عملية الإصلاح والتغيير وتدعيم أسس دولة المواطنة وقواعد الدولة المدنية الديمقراطية.
دعا الشريف الناخبين الى المشاركة في انتخابات الاعادة التي سوف تحسم اختيار مرشحي الشعب في عدد كبير من المقاعد مؤكدا أن المشاركة الشعبية هي أكبر ضمانة للشفافية ونزاهة انتخابات مصر مؤكدا ان الحزب يواصل العمل بحشد أكبر لمؤيديه وبجهد تنظيمي في كافة المحافظات وعلى القيادات الحزبية ومرشحي الحزب الذين يخوضون انتخابات الاعادة عليهم الالتزام الدقيق بالقانون وبكافة تعليمات اللجنة العليا للانتخابات.

قال الشريف ان الحزب الوطني يخوض انتخابات الاعادة ولديه برنامج واضح يتضمن 7 محاور وهي المواطنة والديمقراطية والحفاظ على الأمن القومي ومكافحة الفقر والتصدي للفساد وتوفير 5 ملايين فرصة عمل وتحسين دخول العاملين واستهداف 5.1 مليون أسرة فقيرة لاخراجها من دائرة الفقر وتطبيق نظام صحي جديد لكل الأسر ويتضمن البرنامج 75 التزاما من الحزب من خلال التوسع في تطبيق اللامركزية وتطوير الإدارة المحلية من خلال التوسع في نقل السلطات التنفيذية والمالية وتطوير آليات الرقابة الشعبية وتقرير دور مصر النشط والفعال في مختلف المحافل الدولية والحفاظ على الأراضي الزراعية وعمل مخططات عمرانية للقري المصرية وتوفير معاش لكل مواطن لا معاش له يوفر له حدا أدني من الدخل والاستمرار في تدبير الحصص الموزعة على البطاقات التموينية.

اخبار ومواضيع ذات صلة:

اخبار الانتخابات:الوطني ينافس على 209 مقاعد بانتخابات الاعادة

أضف تعليقاً