الراقصة جيهان المصري

الراقصة جيهان المصري

الانتقام بـ قميص النوم بمبدأ كل ما تتزنق اقلع

مصريات

حين فعلتها شاكيرا وقدمت كليبها الجديد المثير جداً وهي النجمة العالمية الشهيرة اعتقدت بعض مطرباتنا أن هذا هو طريق العالمية والشهرة فاختاروا أول الحلول أن يكشفوا أكثر ليشتهروا أكثر مثل شاكيرا .

فعادت كليبات البورنو من جديد لتؤكد ان هناك ازمة حقيقية لا تحل عقدتها الا على طريقة عادل امام في مسرحية مدرسة المشاغبين حين قال : كل ما تتزنق اقلع ، فنجمات تلك الـ كليبات يبحثن عن الشهرة الواسعة والسريعة ولأنهن على يقين بأن المواهب الموجودة لديهن لا تؤهلن لتلك النجومية فقد اخترن طريقاً آخر بمقومات اخرى ، أما القنوات الفضائية فوجدت فيها فرصة لتعويض النقص في كليبات النجوم الذين غابوا عنها بعد أن تأثر الجميع بالازمة الاقتصادية الراهنة ، ومن هذا المنطلق خرجت القنوات بـ فنانات جدد في عالم الاثارة منهم قمر اللبنانية باغنيتها العتبة كزاز ، و الراقصة جيهان المصري بـ كليب تقدم فيه مزيجا من الرقص والغناء ، وكان صناع الاغنية مختلف حول هذه الظاهرة :

قمر اللبنانية

قمر اللبنانية

في البداية أكد منير الوسيمي نقيب الموسيقيين فقال : إن تلك الظاهرة بايخة جداً ، والشباب المصري هو المظلوم أولاً وأخيراً ، لانها تقدم له وجبة فن تفسد أخلاقه وتغير قمم المجتمع ككل ، ومن ينظر الى حال الاغنية يجد أن هناك تراجعاً ملحوظاً في القنوات الفضائية التي تسعى لجذب المشاهدين بوسائل رخيصة .

الموزع احمد عادل قال : إن الموزعين والشعراء والملحنين يضعون شروطاً في بنود العقد بألا يتم تصوير الاغنية بشكل بذيء ، كما أننا نأخذ جميع الاحتياطات من المطربات اللاتي نتعاون معهن ، وبصفتي مشاهدا قبل أن أكون موزعا ، فأنا لا اشاهد هذه الكليبات .

وأضاف محمد جمعة : إن ظهور مطربات الاثارة في مجتمعنا يختلف عن ظهور مطربات الاثارة في الغرب وأكد جمعة : إن قلة الانتاج والازمة الاقتصادية كانت السبب وراء لجوء بعض المنتجين الى الحفلات اللايف والحفلات الخاصة وتقديم المطربات في حفلات امراء العرب ، وهو ما جعلهن يعتقدن أنه الطريق الصحيح لتحقيق الشهرة والربح ، أما الفضائيات فهي تسعى من وراء ذلك الى تحقيق اعلى نسبة من المشاهدة وجذب الجمهور .

وعلق المخرج اسماعيل فاروق قائلاً : إن ظاهرة كليبات البورنو بدأت في الانتشار مع بداية 2004 خاصة مع ظهور القنوات المتخصصة في عرض الـ كليبات ، ولأن الفضائيات في تلك الفترة كانت تبحث عن ضم أكبر عدد ممكن من الاغاني فقد اهملت اغاني العرى واهتمت بالاغاني العادية حتى عادت للظهور الآن نتيجة لغياب الرقابة .

فيديو كليب قمر اللبنانية اغنية العتبة كزاز

يوتيوب كليب  جيهان المصري اغنية الحلبسة

اخبار ومواضيع ذات صلة:

الانتقام بـ قميص النوم بمبدأ كل ما تتزنق اقلع

9 comments
  1. سورى 25/05/2010 17:57 -

    ياعنى على الستات المصريه جاااامدين

  2. محمد 25/05/2010 17:56 -

    جيهان المصرى ديه جامده يا جدعان

  3. مايكل 25/05/2010 17:55 -

    اللى بيبص على ده زنا (من نظر لمراه واشتهاها زنا بها فى قلبه)

  4. سعودى 25/05/2010 17:49 -

    هذه قله ادب وانحلال وتسيب ولا يجوز شرعا وقد حرمه الله سبحانه وتعالى وشكرا لكم أخوانى

  5. حمادة سمير 21/04/2010 17:15 -

    أنا من عشاق جيهان المصرى جميلة جدا _ رقص _ جسم _ جمال _ ساخنه أوى

  6. وفى راى انا لابد من مهاجمه هؤلاء الاشخاص الذين يدمروا تاريخنا الفنى العريق ويبثون عادات وتقاليد غيرت من مجتمعنا المصرى الاصيل وعادته الحميده

  7. الهانى 26/12/2009 10:54 -

    الجسد وقمىص النوم وجهان لعمله واحدة—–ااوىلاة

  8. الفنك...الليبي 26/12/2009 02:57 -

    اذا ما تمشينا …………..مع تعليق عادل امام كل ما تتزنق تقلع ……..أأكد لكم ان اصحاب الكليبين شديدا الانزناق.ههههههههه

أضف تعليقاً