الحكم على هشام طلعت مصطفى

الحكم على هشام طلعت مصطفى

الحكم على هشام طلعت مصطفى

في قضية سوزان تميم : الحكم على هشام طلعت مصطفى و محسن السكري بالسجن

مصريات

لا صوت يعلو فوق صوت المفاجأة.. حكم مباغت اصدرته محكمة جنايات القاهرة برئاسة المستشار عادل عبد السلام جمعة أمس في قضية مقتل المطربة اللبنانية سوزان تميم المتهم فيها ضابط الشرطة السابق محسن السكري ورجل الأعمال هشام طلعت مصطفي.

عاقبت المحكمة محسن السكري بالسجن المؤبد في تهمة القتل والمشدد ثلاث سنوات بتهمة حيازة سلاح.. و الحكم على هشام طلعت مصطفى بالسجن المشدد 15 سنة عن تهمة التحريض على القتل.. ومصادرة المليوني دولار التي ورد في الاتهامات ان السكري حصل عليها من هشام مقابل تنفيذ الجريمة.. ومصادرة السلاح والذخيرة المضبوطة.. وألزمت المحكمة المتهمين بالمصروفات الجنائية.
وتضمن الحكم على هشام طلعت مصطفى إحالة الدعوى المدنية المقامة من والد سوزان تميم وشقيقها ووالدتها الى المحكمة المدنية.. ورفض الدعوى المقامة من كل من رياض العزاوي البريطاني من اصل عراقي واللبناني عادل معتوق والذي يدعي كل منهما ان المجني عليها كانت على عصمته عند وفاتها للمطالبة بالميراث في ثروتها وأشارت المحكمة الى ان هذه الدعوى سبق الفصل فيها باحالتها الى المحكمة المدنية المختصة.. كما تضمن  الحكم على هشام طلعت مصطفى رفض الدعوى المقامة من احد المحامين ضد وزير العدل حول حضور محامين أجانب في القضية.

صدر  الحكم على هشام طلعت مصطفى في قضية سوزان تميم برئاسة المستشار عادل عبد السلام جمعة وعضوية المستشارين محمد حماد واسامة جامع وبحضور المستشارين مصطفى سليمان المحامي العام الأول لنيابات استئناف القاهرة ومصطفى خاطر المحامي العام الأول لنيابات شرق القاهرة وامانة سر سعيد عبد الستار ومحمد فريد.

أكد المستشار عادل جمعة رئيس المحكمة أن المحكمة تولد لديها الاطمئنان والقناعة لاصدار هذا الحكم وانها سألت الدفاع عن اي طلبات أخري.. واشار الى أن الدفاع سبق له وأن تحدث أمام المحكمة.. وردا على سؤال حول ما يثور من عدم سماع المحكمة لمرافعة الدفاع قال إن المحكمة لديها ما ترد عليه في ذلك وسيكون ذلك مفصلا في حيثيات الحكم.. وقال إن هناك وقائع مماثلة في قضايا مثل  نواب القروض  اصدرت فيها المحكمة مكتفية بالرجوع الى مرافعة سابقة للدفاع.

وأشار المستشار عادل جمعة الى انه سوف تودع المحكمة حيثيات الحكم في القضية ويتم تسليمها للصحفيين والاعلاميين وهيئة الدفاع يوم 27 اكتوبر القادم بمقر المحكمة.
وقد استندت المحكمة في   الحكم على هشام طلعت مصطفى على وثيقة التنازل عن الدعوى المدنية التي تقدمت بها أسرة سوزان تميم ضد هشام طلعت.. حيث كانت المحكمة تسلمت هذه الوثيقة وجاء فيها أن أسرة المجني عليها تتنازل عن الدعوى المدنية المقامة ضد هشام طلعت مصطفي.. وأشارت أسرة المجني عليها في وثيقة التنازل الى أن ما سبق وأن اتهمت به هشام طلعت كان اساسه اعتقاد خاطيء تولد لدي الأسرة مما نشرته وسائل الاعلام واشارت الأسرة في تنازلها الى تقديرها لهشام طلعت.

وكان قد اثير ان اسرة المجني عليها تنازلت مقابل مبلغ مالى كبير إلا أن ذلك نفاه دفاع هشام ووالد سوزان.

فاجأ الحكم على هشام طلعت مصطفىالجميع.. الدفاع.. والمتهمين.. والصحفيين والإعلاميين الذين حضروا الجلسة.. ربما فاجأ النيابة نفسها.

الحكم على هشام طلعت مصطفى 2010 صدر في جلسة كانت مليئة بالمفاجآت من بدايتها.. فقد قدم دفاع هشام طلعت مذكرة للمحكمة تتنازل فيها عن بعض الطلبات التي تقدم بها في الجلسة السابقة.. وعلل ذلك بأنه رغبة منهم لعدم اطالة أمر الدعوي.. واعترض دفاع السكري على ذلك وتصور البعض ان هذا بداية انشقاق في وحدة الصف بين هيئتي الدفاع عن المتهمين.. في حين تصور آخرون أنها خطة متفق عليها من جانب هيئتي الدفاع واعلن دفاع السكري أمام المحكمة تمسكه بكافة الطلبات وعدم التنازل عن أي طلب.

مفاجأة أخرى خلال الجلسة.. ما ذكرته خبيرة الطب الشرعي هبة العراقي في شهادتها أمام المحكمة.. عندما سألها السكري من قفص الاتهام:  هل عثرت على عينات بيولوجية لي في الملابس التي قيلت انها لي  فقالت الشاهدة انها لم تحلل بيولوجيا وإنما قامت بأخذ عينة من التلوثات الدموية..  ولم تجد بصمة مختلطة .. وقد اختلفت وجهات النظر في الإجابة حيث رأي فريق من المتابعين ان ما ذكرته الشاهدة من عدم وجود بصمة مختلطة تتناقض مع ما ذكرته من قبل من وجود بصمة مختلطة.. في حين ذكري الفريق الآخر أن الشاهدة لم تقصد نفي وجود البصمة المختلطة وتم الاتفاق على التأكد مما قالته من هيئة المحكمة عقب رفع الجلسة.. إلا أن صدور الحكم أنسي الجميع سؤال المحكمة حول  هذه النقطة .

حالة من الذهول ملأت قاعة المحكمة مجرد أن نطق رئيس المحكمة: حكمت المحكمة.. لم يصدق أحد أن يكون الحكم بهذه السرعة ومرافعة الدفاع لم تتم بعد وهناك شهود سيتم الاستماع إليهم.. اشرأبت الاعناق والآذان.. لتستمع الى الحكم.. المتهمان.. الدفاع والحضور أصابتهم المفاجأة.. وبدأ رئيس المحكمة في النطق بالحكم الذي جاء في ستة بنود.

بمجرد ان نطق رئيس المحكمة الفقرة الخاصة بالسجن المؤبد للسكري.. لم ينتظر الكثير من الحاضرين لسماع بقية البنود  فلقد نجا السكري من الإعدام  وبالتالى فان الفقرة التالية من الحكم عندما نطقت المحكمة بالسجن المشدد خمسة عشر سنة على هشام طلعت ازداد ثقل المفاجأة..  فرحة مكتومة  لدي المتهمين وأقاربهما وهيئة الدفاع.

دخلت هيئة المحكمة الى غرفة المداولة عقب النطق بـ  الحكم على هشام طلعت مصطفى وانقلبت القاعة رأسا على عقب.. طار السكري فرحا من نجاته من حكم الاعدام السابق صدوره عليه في المحاكمة الأولي وبدت عليه علامات الفرح وهو داخل قفص الاتهام.. وأخذ يردد  أنا مظلوم.. ما قتلتش سوزان تميم .
أما هشام طلعت ظل صامتا عقب الحكم وسرعان ما قام رجال الأمن باخراجه هو ثم السكري من قفص الاتهام لاعادتهما لمحبسهما.
حاول الصحفيون والاعلاميون الوصول الى هشام والسكري بكل الطرق إلا أن الأمن سيطروا على الموقف بهدوء وعلى الحالة التي اصابت الجميع عقب صدور الحكم.

اخبار ومواضيع ذات صلة:

الحكم على هشام طلعت مصطفى و محسن السكري

17 comments
  1. التعليقات كلها مختلفة بس اناعاوز اقول ان هشام طلعت على ما نسمع انة صاحب لبع البلد يعمل كدة ازاى وبعدين اية موضوع الافدنة اللى الحكومة اعطتهم لهشام فى مقابل بخس دية سياسة صعب فهمها وبعدين اللى ماتت اللة يرحما كانت زى ماكانت

  2. الحكاية مش حكاية 15 او 20 سنة
    الحكاية ان كل الناس بتتكلم بناء علي الادلة الواضحة قدام الكل ومحدش فكر ان ممكن يكون فيه جاجات كتيرة مستخبية ومحدش عارف عنها حاجة غير ربنا والله واعلم بس نعمل ايه ونقول ايه مهما قولنا مش هيتغير حاجة والكل بيفسر القضية علي مزاجه
    مش هقول غير ربنا يستر علي اللي جاي في بلادنا اصل الحكاية مش ناقصة اكتر من كدة

  3. شيريكو 09/10/2010 14:01 -

    جوجو انتى كاتبه (لا الاه الا الله) كدا ازاى وبتقولى انك فى رابعه حقوق بصراحه انتى محصلتيش رابعه ابتدائى ولا اله الا الله محمد رسول الله

  4. مصري 07/10/2010 18:59 -

    انتوا خلاص بقيتوا قضاه دى قضية وملابسات وناس دى شغلتها منهم من يحكم ومنهم من يدافع وما نحن إلا متابعين لا نعرف ما حدث وما لم يحدث وعلمها عند ربي ان كان قتل اهذا جزاءه وإن كان بريء فهذا كله من علم الغيب … والسلام

  5. 15 سنة يعنى هو اللى عملها طيب لية نزل الحكم من الاساس طيب ما هو لو ملوش دعوة لية هياخد 15 سنة اكيد المحكمة عرفة شغلها والله اعلم

  6. سميه عريشه 01/10/2010 04:37 -

    ايه السادية دى كلها ؟!!
    بقينا عايزين ناس تتعدم لمجرد فش الغل ولمجرد انهم اثرياء ؟!!
    انا رأيى انهم ابرياء فعلا ، الحكاية ان هشام كان عاوز يأذيها بالحبس بقضية مخدرات نظرا لانها خدعته واستولت على امواله ن فبرغم انى ضد التعدد فى الزواج لكنه مشضروع فى بلادنا ، وهى اخذت ماله بصفتهاستتزوجه ، والمفروض لما تحب تخلعه أو تخلع انها ايضا ترد اليه امواله ، 
    اوطبعا كلنا نعلم انها اتزقت عليه للايقاع به من قبل منافس عربى مرموق وأمير عن طريق طبيبه ، ومعروف انه كان ومازال بينهما صراع على ملايين الملايين وبيزنس تكسير عظام ، ورأيى ان هناك هناك من استغل تلك المعلومات خاصة ان السكرى كما هو واضح شخص انتهازى كان ينصب على هشام بايهامة بقدرته على الايذاء ، وفى نفس الوقت واضح انه كان له صديقة اجنبية كانت ترافقة وهى ايضا لها صله بالثرى العربى اياه ، وايضا يتصادف ان المدعو كازاكى الذى يعمل بالشركة  العقارية التى باعت شقة الرمال لسوزان هو ذاته الذى امد السكرى بخطاب واوراق من الشركة العقارية ليستطيع به  خداع سوزان ومن ثم تسليمها اطار الصورة الهدية التى من المفترض حسب اتفاقة مع هشام ان يدس لها فيه مخدرات ثم يبلغ عنها فتسجن –  والغريب ان يهدم برج الرمال لتختفى اثاره ومعه اثار  الجريمة التى من المفترض ان من حق نيابة مصر التحقق منها – لكن ملابس ليس بها بصمات بيلوجية للمتهم الاول تدس فى دور بذات البرج برغم انه ظابط ومش غبى عشان يترك دليل ادانته بذات مكان الجريمة ؟ وبعدين ازاى الملابس ليست ملطخة بدماء المجزرة ، مجرد حته دم صغيره ن طبعا القاتل الحقيقى وضعها ، وكما اين بصمة كازاكى لمضاهاتها بالبصمة التى وجدت بمكان اخفاء الملابس ؟، وشخصيا ارى ضرورة مضاهاتها بكل اسماء المستفيدين من موتها أو يأملون ذلك ، دى جناية قتل بشعة ياعالم ، والاعدام ده افظع حكم بحق انسان فما المشكلة ان تطول المححاكمة ان شالله خمسة اعوام كمان ن فى سبيل الا يعدم انسان برئ، اليس كذلك ؟! ، ولا احنا خلاص بقينا ساديين وبنستمكتع بتعذيب وايذاء الناس ، شغل تنفيس وجبن يعنى؟!! ، وبعدين خدوا بالكم كل انسان ممكن يلاقى نفسه متهم فى اى مصيبة فى اى لحظة ، فما لا ترتضوه لانفسكم لا ترتضونه لغيركم ، وشكرا 

  7. الداعى الى الله 30/09/2010 22:04 -

    الذين نسوا الله فأنساهم انفسهم أولئك هم الفاسقون0

    (صدق الله العظيم)

  8. بحر الود 30/09/2010 15:06 -

    فقط احببت ارد ع التعليق الاول والقائل انه في سنة 4 حقوق… ومذيل تعليق بقوله لا الاه ……..

    …… معقول وصل بنا الحال في تعبيرنا ولغتنا لها الدرجة اللهم لك الحمد

  9. جوجو 30/09/2010 08:06 -

    ولو انى لسه فرابعه حقوق ومفهمش كويس في القضيه بس كان المفروض اعدام بس يلا مخدوش قليل برده المهم انهم لو في عمرهم باقي هيقضو فالسجن وما ادراك لا الاه الا انت سبحانك انى كنت من الظالمين

  10. محمد زهران 30/09/2010 01:25 -

    باقي محكمة النقض وممكن يكون الحكم براء او اقل من 15 سنة لا نسطيع التدخل في حكم القضاء فهم اهل للقانون

  11. عبد الوهاب الهابط المحامى 29/09/2010 22:24 -

    لا شك أن المحكمة لديها من القرائن ما يجعلها تنزل درجتين فى حكم هشام
    طلعت مصطفى ودرجة واحدة فى حكم السكرى 0

    وسواء الإعدام أو السحن بكافة أنواعه فهى عقوبة مشينة وسيئة السمعة
    لاتعطى الحياة معنى ساميا بالإفلات منها فنظرة المجتمع قد تغيرت اتجاه
    الرجلين بعد أن كان الأول نائبا ورجل خير تلوث ثوبه الأبيض وانسحبت عن
    الأخير هيبة الأمن التى كان يتدثر بها ويهابها الناس اطمئنانا إليها 0
    ومهما فعلت الأموال فالبعد عن الله يمكن الشيطان من تنفيذ وعده لله 0
    عبدالوهاب الهابط المحامى

  12. عبدالوهاب عبدالعزيز الهابط المحامى 29/09/2010 22:11 -

    لا شك أن المحكمة لديها من القرائن ما يجعلها تنزل درجتين فى حكم هشام طلعت مصطفى ودرجة واحدة فى حكم السكرى 0

    وسواء الإعدام أو السحن بكافة أنواعه فهى عقوبة مشينة وسيئة السمعة لاتعطى الحياة معنى ساميا بالإفلات منها فنظرة المجتمع قد تغيرت اتجاه الرجلين بعد أن كان الأول نائبا ورجل خير تلوث ثوبه الأبيض وانسحبت عن الأخير هيبة الأمن التى كان يتدثر بها ويهابها الناس اطمئنانا إليها 0 ومهما فعلت الأموال فالبعد عن الله يمكن الشيطان من تنفيذ وعده لله 0 عبدالوهاب الهابط المحامى

  13. دينا 29/09/2010 21:14 -

    الحمد لله حيقضون حياتهم كلها بالسجن هذولة الانذال لعنة الله عليهم وعلى اهاليهم واحيي القضاء المصري على صدوره مثل هذا الحكم على السكري لان المؤبد هو اسوا من الاعدام وانما كنت اتوقع الحكم الاشد على طلعت مصطفى لانه هو المجرم الحقيقي في القضية لان من يحرض على القتل يجب ان تكون عقوبته اشد من منفذ الجريمة نفسه لكن للاسف الشديد مع ذلك فان خمسة عشر عاما ليست قليلة واخيرا (ضهر الحق وزهق الباطل فان الباطل كان زهوقا)

  14. طائر الليل الحزين 29/09/2010 19:01 -

    قاتل هبه ونادين تم تنغيذ حكم الإعدام فيه في أقل من سنه من صدور الحكم,أما الناس اللي فوق لازم يكون الحكم عليهم مخفف,فالقانون بمصر لايتم تطبيقه بحذافيره إلا على الغلابه….حسبنا الله ونعم الوكيل………حسبنا الله ونعم الوكيل……..حسبنا الله ونعم الوكيل……………..إنما أهلك من كان قبلكم كان إذا سرق الشريف تركوه وإذا سرق الضعيف قطعوه………..حسبنا الله ونعم الوكيل

  15. رمضان الخولى 29/09/2010 14:18 -

    بصراحه انا مش مصدق ان هشام طلعت يتورط في موضوع زى ده بس الله اعلم طبعا بس الحمد لله قضا اخف من قضا

  16. الامشوطى ابو عاطف 29/09/2010 11:14 -

    انا لله وانا اليه راجعون على القانون والقضاء المصرى

  17. بحب الناس الرقة الللى بتضحك على طول 29/09/2010 09:52 -

    حسبى الله ونعم الوكيل
    هى اروح الناس لعبة اية15و25 كان لزم موبد اوسجن مدى اليحاة لكى يكون عبرة لمن يعتبر

أضف تعليقاً