نجمة الرقص الشرقي نجوى فؤاد

نجمة الرقص الشرقي نجوى فؤاد

الرقص الشرقي

نجوى فؤاد ورحلتها الفنية مع الرقص الشرقي

كليبات الرقص الشرقي

أكلها ب”دقة” وما اطلبش شغل من حد

نجوى فؤاد نجمة الرقص الشرقي : حليم كان بيتفاءل بوجودي

كانت نجمة الرقص الشرقي المعتزلة نجوى فؤاد ضيفة حلقة الأسبوع الماضي من برنامج “يا مسهرني” مع إنجي علي بقناة دريم  تحدثت نجوى فؤاد عن مشوارها الفني و الرقص الشرقي منذ بدايتها الأولي في أواخر الخمسينيات وحكاية دخولها عالم الرقص الشرقي ..
واعترفت نجوى فؤاد بفضل وجميل كل من وقف بجانبها في بدايتها بفن الرقص الشرقي فتحدثت عن أحمد فؤاد حسن و عبدالوهاب و هند رستم و عبدالحليم حافظ واسترجعت مع إنجي شريط الذكريات ورحلة الفنية من خلال الرقص الشرقي وأهم مواقفها مع نجوم ونجمات السينما المصرية في عصر الرقص الشرقي الذهبي عندما بدأت تشارك بوصلات الرقص الشرقي  في الأفلام ثم أسندت إليها أدوار تمثيلية بجانب الاستعراض.
وأضافت نجوى فؤاد أن المناخ الفني قديماً ومايخص االرقص الشرقي كان أجمل وأحلى وأكثر انضباطاً مما هو عليه الآن وترحمت على حسن الإمام ونيازي مصطفي وأسماء كثيرة من المخرجين الذين عملت معهم وقدت في افلامهم مشاهد الرقص الشرقي ولفتت إلي أنها وهي في قمة تألقها الفني كانت تنفق الكثير من الأموال على فنها لشراء بدل رقص شرقي  المختلفة. ويرجع لها الفضل في ابتكار فساتين رقص شرقي “حشمة” على حد تعبيرها وفي نفس الوقت تظهر الحركات وخلافه!! قالت نجوى فؤاد إن عبدالحليم كان يتفاءل بها ويؤمن بموهبتها وأن عبدالوهاب كان يسعد جداً عندما ترقص الرقص الشرقي على موسيقاه..
لكن نجوى فؤاد الآن وعلى حد قولها أيضاً تجلس في منزلها ولا أحد يطرق بابها من المخرجين والمنتجين في سينما هذا الزمان رغم أنها حصلت مؤخراً على جائزة عن دورها في فيلم “خلطة فوزية” وكانت تنتظر بعد الجائزة أن تأتيها عروض جديدة حتي تتواصل مع الفن الذي تحبه لاسيما وأنها فنانة جيدة بشهادة الجميع وحتي تستطيع تدبير نفقات الحياة الصعبة وأكدت نجوي أنها ترفض أن تطلب من المخرجين أن يستعينوا بها في المسلسلات والأفلام وأنه من الأكرم لها أن تجلس في بيتها تاكل “دقة”.

كليبات الرقص الشرقي – الراقصة نجوى فؤاد ترقص في حفلة بعد اعتزالها الرقص الشرقي

اخبار ومواضيع ذات صلة:

نجوى فؤاد ورحلتها الفنية مع الرقص الشرقي| الرقص الشرقي

أضف تعليقاً