أنيس منصور

أنيس منصور

مصريات – انيس منصور

أتابع كرة القدم لكي انشغل بها عن أي شيء آخر‏.‏ ولكن ليس هذا شيئا ممتعا‏.‏ فالذين يجدون المتعة هم الذين يستغرقون في الفرجة والمناقشة والمشاهدة وقراءة الصحف وانتظار اليوم الموعود‏..‏ ولكني أعبر الشاشة والشاشات وأجد المباريات المصرية وأتوقف‏.‏ وأحاول ان اكون طرفا ضد طرف‏.‏ أحاول‏.‏ ولم أفلح‏.‏ وبذلك فقدت شرط المتعة وهو أن أكون منافسا لأحد أو ضمن فريق ينافس فريقا آخر‏..‏ وأجدني مش فاهم‏.‏ فأتوقف عند الثلاثي المحترم للتحليل الرياضي‏:‏ طاهر ابوزيد وعصام عبدالمنعم وفاروق جعفر‏..‏ طبعا خبراء علماء‏.‏ ومع ذلك لا أفهم ماذا يقولون‏.‏ أحيانا كنت أتصور انهم يتكلمون عن الشطرنج‏.‏

وكل ما ينقصني هو أن آتي برقعة الشطرنج وأرتب الخيول والعساكر والافيال والملك والوزير‏.‏ ولكن اكتشف انها لعبة أخري غير الشطرنج‏.‏ فالأسماء التي يذكرونها كلها مصرية وليس من بينها روسي واحد ـ وهم آلهة الشطرنج‏..‏ اذن هي لعبة أخري‏..‏ يجوز كرة القدم‏.‏ وفعلا هي كرة القدم‏..‏ وهم أساتذة كبار‏..‏ وأنا في مدرسة محو الأمية الرياضية‏,‏ ولذلك يقولون ما لا أفهم‏.‏ ولا أدعي أنني فهمت أو حاولت فاذا اتجهت الي الملعب فالمعلق يقول كلاما آخر ويمتدح اللاعبين وينفعل‏.‏ وأنظر الي الشاشة فلا أجد مما يقول شيئا‏..‏ لعلها مباراة كرة قدم وضع عليها تحليل لمباراة أخرى.‏ يجوز‏.‏ فأنا لا أستطيع أن أقطع بشيء‏.‏

والخلاصة‏:‏ ما لم تكن عاشقا لكرة القدم والعشق هو‏:‏ الفهم‏+‏ الحماس‏+‏ التعصب‏..‏ وإلا فلا متعة‏!

اخبار ومواضيع ذات صلة:

انيس منصور وكرة القدم

أضف تعليقاً