احمد شوبير

احمد شوبير

تهديدات مرتضى منصور تتحقق والقنوات الفضائية تقاطع احمد شوبير

مصريات

ابراهيم داوود
يبدو ان حديث السيد مرتضى منصور عن منع احمد شوبير من تقديم اي برامج او حتى الظهور في اي وسيلة اعلامية كضيف قد بات حقيقة خاصة بعد الاحداث المتلاحقة الاخيرة بشأن الاعلامي احمد شوبير ومنعه من دخول التليفزيون المصري تردد بقوة داخل الاوساط الاعلامية ان هذه الخطوة ستؤدي الى اختفاء احمد شوبير عن الظهور في أي وسيلة اعلامية مسموعة أو مرئية لمدة طويلة جداً قد تتجاوز اسابيع أوشهور بعد ان اصدرت شركة النايل سات المالكة لمجموعة الاقمار الاصطناعية التي تحمل نفس الاسم تحذيرا لكل القنوات الفضائية والمحطات الاذاعية التي تبث على تلك الاقمار بمنع ظهور احمد شوبير سواء كمقدم برامج أو ضيف أو حتى من خلال المداخلات التليفونية تنفيذا للحكم النهائي البات الذي حصل عليه المستشار مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك الاسبق بايقاف كل برامجه الاعلامية واستنادا لموقفه الأخير من اتحاد الكرة واتهامه لاحد اعضائه بتحريض الجماهير المصرية لضرب حافلة المنتخب الجزائري اثناء تواجدها بالقاهرة قبل اقامة مباراة مصر والجزائر في تصفيات كأس العالم.

كان اسامة الشيخ رئيس اتحاد الاذاعة والتليفزيون المصري قد اصدر قرارا بمنع احمد شوبير من دخول مبنى التليفزيون أو الاشتراك في أي برامج تقدم على شاشته بما فيها ايضا المداخلات التليفونية والتي كان آخرها المداخلة التي اجراها مع الزميل ياسر ايوب في برنامج صفحة الرياضة والذي يقدم على قناة النيل للرياضة والتي اكد فيها قيام احد مسئولي اتحاد الكرة بتحريض الجماهير على ضرب حافلة الفريق الجزائري ردا على تصريحات الجانب الجزائري العدائية ضد مصر وشعبها واكد مصدر قانوني ان شوبير لن يتمكن من العودة لممارسة عمله قبل استصدار حكم قضائي نهائي بات ينص صراحة باحقيته في الظهور اعلامياً وان يفسر الحكم الذي صدر مؤخرا من المحكمة العيا للقضاء الاداري بانه قاصر فقط على البرامج التي كان يقدمها احمد شوبير على قناة الحياة.

من ناحية اخرى ما زال شوبير وفريق عمله يجريان بروفات داخل استوديوهات قناة  او تي في التي يملكها رجل الاعمال نجيب ساويرس على امل ايجاد مخرج من هذه الازمة يستطيع بموجبه برنامج احمد شوبير ان يرى النور وخاصة ان الشركة المنتجة كانت قد تعاقدت على بعض الاعلانات لـ برامج احمد شوبير بل وقامت برد مبالغ للمعلنين امس السبت بسبب الغاء الاستوديو التحليلي الذي كان مخصصا لبطولة كأس مصر .

كان شوبير قد لجأ الى سمير زاهر رئيس اتحاد الكرة في محاولة منه لاحتواء الموقف ورغم توقيع شوبير على اعتذار مكتوب عما بدر منه لكن مجلس ادارة الاتحاد رفض قبول الاعتذار ويتردد ان مرتضى منصور هو من سيترافع في القضية التي ينوي الاتحاد رفعها ضد شوبير الذي كان قد اغلق تليفونه المحمول بعد صدمة الغاء برنامج احمد شوبير الاذاعي.

على جانب آخر تم ترشيح سيد عبد الحفيظ ليقدم برنامج احلى صباح على شبكة الشباب والرياضة كبديل لشوبير وذلك بعد موافقة وزير الاعلام انس الفقي على استمرار البرنامج ولكن بدون شوبير.

اخبار ومواضيع ذات صلة:

تهديدات مرتضى منصور تتحقق والقنوات الفضائية تقاطع احمد شوبير

أضف تعليقاً