تفجيرات السويد ستوكهولم

تفجيرات انتحارية في ستوكهولم السويد يعتقد بانها بسبب الرسوم الكاريكاتيرية المسيئة

مصريات

اكد وزير الخارجية السويدية خبر وقوع تفجيرات ناجمة عن عمل انتحاري وتسببت بمقتل شخص جراء انفجار سيارة وسط العاصمة وذلك فجر اليوم الاحد.
فيما أفادت اخبار من مصادر اعلامية سويدية اخرى أن انفجارا ثانيا وقع بعد وقت قصير من الانفجار الأول واسفر عن إصابة شخصين.
وكتب وزير الخارجية السويدي على صفحته في تويتر ” حصلت محاولة هجوم ارهابي تثير قلقا كبيرا في منطقة مكتظة بوسط ستوكهولم. لقد فشلت، لكنها كان يمكن ان تكون كارثية بالفعل ”
كما ذكرت وكالة الانباء السويدية بانها تلقت رسالة عبر الاميل قبل عشر دقائق من وقوع الانفجارين واحتوى الاميل  على ملفات صوتية باللغتين السويدية والعربية ، تتحدث عن صمت السويد ازاء الرسوم الكاريكاتورية للرسام لارس فيلكس عن الرسول محمد صلى الله عليه وسلم واحتجاجاً على الوجود السويدي في افغانستان.

وكانت قناة “اس في تي” السويدية العامة اوردت في وقت سابق ان تفجيرات السويد اللذين وقعا في وسط ستوكهولم ناجمان عن هجوم انتحاري فاشل عثر على جثة الشخص الذي نفذه.
واوردت مصادر صحفية في السويد في وقت سابق بان  تفجيرات السويد الانتحارية اليوم  اسفرا عن مقتل شخص واصابة اثنين اخرين بجروح طفيفة في الوسط التجاري لستوكهولم.

اخبار ومواضيع ذات صلة:

تفجيرات انتحارية في السويد بالعاصمة ستوكهولم اليوم

5 comments
  1. nail khalil 09/01/2011 20:45 -

    ان العدالة الموجودة في السويد لا توجد في اي بلد عربي ان الشعب السويدي شعب محب للبشر ويعامل الناس بكل احترام وهنال قيمة للانسان عندهم وانا شخصين لمسة هذا عندما امضيت سنتين ونصف في هذا البلد العزبز على قلبي

    لا حول ولا قوة الا بالله

  2. طاهر أبوجبل 15/12/2010 13:00 -

    الجريمة المنكرة التي تعرضت لها السويد

    الحمد لله والصلاة والسلام على الحبيب رسول الله وعلى آله وصحبه ومن اهتدى بهداه وبعد

    جمعية بيت العائلة بستوكهولم

    شئنها شئن كل الجمعيات الأهلية والإجتماعية والمراكز الإسلامية

    تؤكد إدانتها واستنكارها الشديدين لهذه الجريمة المنكرة التي تعرضت لها السويد يوم السبت الموافق 11/12/2010م ،

    والتى لا تخدم سوى دعاة الصراع بين أتباع الأديان والثقافات ،

    التيارات العنصرية التي تذكِّى روح التمييز والازدراء بين الشعوب والحضارات .
    ونقيم باحترام بالغ استنكار السويد لنشر الرسوم المسيئة في حينها

    كما ونقيم باحترام كذلك كل جهد قد بذل فى السويد لنشر ثقافة الاحترام والتفاهم بين العالم الإسلامي والغرب

    ومساهمت السويد أثناء ترؤسها الإتحاد الأوربي في إصدار قرارات داعمة للقضية الفلسطينية

    ولا يخفى على أحد أن الجمعيات على اختلاف مشاربها والمراكز الإسلامية المنتشرة في السويد وأنحاء أوربا والغرب

    تبين لمرتاديها موقفها الرافض لهذا العمل الإجرامي ،

    و إظهار التضامن مع السويد التى نعيش على أرضها وأصبحنا جزء منها أمر واجب ضد محاولات زعزعة الأمن والاستقرار ،

    والواجب على الجميع من القيادات السياسية والبرلمانية والأكاديمية والإعلامية ومؤسسات العمل المدنى والإجتماعى في السويد

    أن تتعاون لمعالجة مثل هذه الظواهر بالحكمة والتعقل

    وتفويت الفرصة على الذين أرادوا إحداث شرخ بين مكونات الشعب السويدى .
    وصلى الله وسلم على نبينا وحبيبنا محمد الذى أرسل رحمة للعالمين وعلى آله وصحبه ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين

    طاهر أبوجبل

    رئيس جمعية بيت العائلة بستوكهولم

  3. فريد 13/12/2010 21:46 -

    هذا عمل لا ينتمي الى الاسلام اصلاً والشعب السويدي شعب مسالم لا يحتاج الى مثل هذا الاعمال السيئة باسم الاسلام

  4. فارس السيف والقلم 13/12/2010 13:37 -

    محاوله بائسه من السويد لإستعطاف الإتحاد الأوروبي ..
    ما دخل السويد برسومات الدنمارك ؟؟
    أوليس من فجر نفسه في السويد قادر علي إستبدالها بالدنمارك ؟؟
    بلاش الهبل الملكي بتاعكم ده

  5. سليمان المنصورى/ليبيا 12/12/2010 21:57 -

    لا لا لا !! السويد بلد راقى والشعب السويدى من اللطف الشعوب على وجه الارض لانى انا شخصيا كنت بالسويد ولاحظت حسن تعاملهم مع كل الاجناس والديانات وخاصة العرب والمسلمين!! لدلك انا استغربت عندما قرأت بأنه كانت هنالك محاولة تفجير بالعاصمة استوكهولم.. نسأل الله المغفة والهداية.

أضف تعليقاً