عودة المعديات للعمل مكان حادث رشيد

عودة المعديات للعمل مكان حادث رشيد

تجديد حبس المتهمين في حادث رشيد ومصير ضحايا حادث رشيد لا يزال غامضاً

البحيرة – محمد عيسوي
قررت محكمة المحمودية الجزئية تجديد حبس كل من صبحي منصور الحداد – 45 سنة- ومجدي منصور – 25 سنة – سائق معدية رشيد الغارقة ، ومحمد السيد الحداد 52 سنة ، وطنطاوي محمد عبد الحميد – سائق المركب – 15 يوماً على ذمة القضية رقم 13409 لسنة 2009 بتهم الاصابة الخطأ لعدد 6 أفراد وتسيير معدية ومركب بدون تراخيص .

واتهم محمد سيد عرفة – زوج صباح عرفة احدى الناجيات من حادث معدية رشيد – مستشفى رشيد العام بطرد زوجته وابنته بوسي ووالدة زوجته من المستشفى منعا للتحدث مراراً وتكراراً عن وجود عدد كبير على متن معدية رشيد الغارقة ، مشيراً إلى أن الجثث سوف تظهر قريباً وينكشف تضليل المسئولين وكذبهم حيث نفوا وجود جثث مؤكداً وجود أكثر من 70 راكباً على معدية رشيد الغارقة .

بينما نفى الدكتور احمد الجميل – مدير مستشفى رشيد العام – طرد المستشفى أي مصاب من مصابي المركب الغارق ولكنهم تماثلوا للشفاء ولا تستدعي حالتهم الصحية استمرارهم في المستشفى اكثر من ذلك .

هذا وقد عادت مرة ثانية المعديات برشيد الى العمل مرة ثانية وتقوم بتحميل أعداد كبيرة تفوق أضعاف الاعداد المصرح بها ورغم مرور 6 ايام على وقوع حادث رشيد فلم تظهر أي جثة حتى الآن إلا أن اهالي مركزي رشيد وقرية مطوبس يترقبون طفو الجثث على سطح المياه خلال الايام القليلة القادمة بسبب تأكيدات الناجين من الموت في حادث رشيد بوجود أكثر من 50 راكباً على المعدية الغارقة .

اخبار ومواضيع ذات صلة:

تجديد حبس المتهمين في حادث رشيد ومصير ضحايا حادث رشيد لا يزال غامضاً

أضف تعليقاً