دنيا سمير غانم

دنيا سمير غانم

دنيا سمير غانم : والدي فخور بدوري في طير انت لأن جينات الكوميديا ظهرت
مصريات

ظلت دنيا سمير غانم لفترة طويلة في نظر المخرجين بنوتة جميلة لا تصلح سوى لأدوار الفتاة الرومانسية الرقيقة ، ربما يرجع ذلك لملامحها  الهادئة أو لصغر سنها عندما قدمت أول أدوارها في مسلسل ” للعدالة وجوه كثيرة ” ، إلا أن دنيا استطاعت أن تغير وجهة نظر  المخرجين فيها عندما قدمت أول نقلة فنية حقيقية في حياتها من خلال دورها في فيلم كباريه ، ثم النقلة الاهم من خلال دور ” سميرة  بيرة ” الذي قدمته باحتراف شديد في فيلم الفرح ، ومؤخرا قدمت دنيا ثماني شخصيات دفعة واحدة في فيلم طير انت ، قدمت كل شخصية  منها بخفة ظل وشكل جديد وأداء مختلف .. وفي حوار مع دنيا سمير غانم اجابت على العديد من الاسئلة حوا اعمالها و تحدثت عن تلك النقلة الفنية الجديدة..

* هل ترددت قبل الموافقة على دورك في فيلم طير انت خصوصا أن هذه هي تجربتك الكوميدية الاولى ؟
هذه هي تجربتي الكوميدية الاولى بالفعل فقد اشتركت من قبل في اعمال كوميدية لكن دوري لم يكن كوميديا ، لكني لم أتردد لأني كنت أتمنى أن أقدم نقلة فنية في مشواري الفني وبالمناسبة سعادة والدي سمير غانم بفيلم طير انت لا توصف لأن جينات سمير غانم الكوميدية بدأت تظهر عليا.

* هل يتدخل والدك عادة في اختياراتك الفنية ؟
عادة ما أتخذ قراري بالموافقة أو الرفض ثم أعرض الامر على والدي ووالدتي وعادة ما تزعجهما فكرة رفضي المتكرر للافلام ، لأن جيلهم له ثقافة مختلفة فهو يسير على مبدأ أن الفنان لازم يكون موجوداً في كل الافلام لأن هذا يعني له النجاح والاستمرار ، لكن جيلنا إيقاعه مختلف فقد اصبح سريعا والناس بقت بتزهق بسرعة ممكن ممثل يبقى بطل فجأة و الناس تزهق منه بعد فيلمين لذا على الفنان ان يتأني في اختياراته جدا.

*هل قمت بعمل أي تعديلات على دورك في فيلم طير انت أو فيلم الفرح ؟

اضافاتي في الفرح لم تكن كثيرة لأن الشخصية مكتوبة في السيناريو كما ظهرت على الشاشة تقريبا، لكن في فيلم طير انت كانت شخصية ليلى لا تتغير باختلاف المواقف لكني اقترحت على المخرج احمد الجندي وعلى احمد مكي أن أقدم شخصية مختلفة مع كل موقف فاقترحت أن أكون صعيدية في الحدوتة الصعيدية وموديل لبنانية مع المطرب وهكذا، ففوجئ كل من مكي والجندي باقتراحي لأنهما لم يتخيلا أن هناك ممثلة في مصر ممكن تعمل الكاركترات دي كلها بحسب تعبيرهم

سميرة بيرة في فيلم الفرح

سميرة بيرة في فيلم الفرح

* ما هو أصعب كاركتر في الفيلم في رأيك؟
دبورة التي ظهرت في نفس المشهد مع دبور لأن الناس بتحب احمد مكي في دور دبور فكان صعبا أن أظهر معه في نفس المشهد وأنا أقلده وخفت الناس ما تحبنيش ، لكن يبقى الدور الاصعب بالنسبة لي هو دور سميرة بيرة في فيلم الفرح فهو من أصعب الشخصيات التي  قدمتها في حياتي واصعب مشهد كان مشهد الاغتصاب مع باسم السمرة ، لأني لم اتخيل اني ممكن أقدم دور بنت مسترجلة لأن البنت بنت والراجل راجل هذا هو اعتقادي ، أما باقي الشخصيات  في فيلم طير انت فلم اجد صعوبة في تجسيدها بقدر ما كنت خايفة أن الناس تفهمني غلط و تتخيل إني بتتريق على هذه الشرائح من المجتمع وهو غير حقيقي فأنا أحببت الشخصيات كلها فحاولت أن أجسدها بطبيعة .

*ظل المخرجون لفترة طويلة ينظرون اليك باعتبارك فتاة جميلة لا تصلحي سوى للأدوار الرومانسية هل كان يزعجك هذا الامر؟ ياريت دول كانوا بيبصوا لي إني بنت البطل لحد ما اقتعوا إني ينفع أعمل دور حبيبته وكانت البداية في فيلم “يانا يا خالتي ” مع محمد هنيدي لكن النقلة الحقيقية في حياتي عندما اختارني المنتج أحمد السبكي للاشتراك في فيلم كباريه وعموما هذه الخطوة لم تتأخر كثيرا ، لإني  كنت صغيرة وحصري في نوعية من الادوار كان طبيعيا

تريلر فيلم طير انت بطولة احمد مكي و دنيا سمير غانم مع مصريات

اخبار ومواضيع ذات صلة:

دنيا سمير غانم..سميرة بيرة في فيلم الفرح من أصعب الادوار اللي قدمتها في حياتي

أضف تعليقاً