ديانا كرزون  بالفستان الابيض والطرحة

ديانا كرزون بالفستان الابيض والطرحة

ديانا كرزون بالفستان الابيض والطرحة ..مذيعة بالصدفة في دويتو

مصريات

جمالها وأداؤها الهاديء وصوتها العذب كانوا جواز مرورها لبوابة النجومية.. تحرص دائما على تقديم اعمال تميزها عن غيرها وتمنحها حب الجمهور الذي يعشق صوتها واعمالها ولم لا وهي المطربة التي تحترم عقليته وتحرص على تقديم الوان مختلفة تعرض كل الأذواق انها الصوت المميز .. “ديانا كرزون” التي حدثتنا عن اخر اعمالها وامنياتها.

* ماذا عن تجربتك الأولى كمذيعة من خلال “دويتو”؟
البرنامج فكرته مختلفة عن العديد من البرامج وشيقة في نفس الوقت وهو ماشجعني على المشاركة فيه كأول تجربة لي كمذيعة بالإضافة الى أنه استقبلني كمطربة حيث يقوم الضيف بغناء 3 اغنيات من بينها اغنية دويتو وبعدها نتحدث مع النجم عن شعوره عن التجربة وقد سعدت بهذه التجربة التي جاءت صدفة ساهم في نجاحها فريق العمل كله وكان متعاونا خصوصاً المعد علاء وغش والمخرج اكرم فاروق وقد اعتبرت هذه التجربة حدثاً جديداً في حياتي كمطربة و لم استخدم منهجاً معيناً لاكون مذيعة ولكنني اعتبرتها بمثابة دردشة مع النجوم.

* هل من الممكن ان تخوضي التجربة مرة أخرى؟
بالطبع إذا عرضت على فكرة اخرى أرى فيها تجربة جديدة سأقدمها حيث ان تجربتي كمذيعة استفدت منها جداً وكانت إضافة لي.

* نعود لديانا المطربة وماذا عن أخبار الألبوم الجديد؟
مازلت الآن في مرحلة تحضير الألبوم حيث مازلت أختار الأغنيات التي سأضمها إليه وسوف أبدأ التسجيل بمجرد الاستقرار عليها.

ديانا كرزون مذيعة بالصدفة في دويتو

ديانا كرزون مذيعة بالصدفة في دويتو

كليب لبناني على تركي
* ماذا عن احدث كليباتك “شايف على نفسك”؟
الكليب اغنية منفردة قدمتها لأنني شعرت بها وهي من كلمات الشاعر السعودي عبدالله بوراس الحان ناصر الصالح ومن اخراج شحادتك الدرابسة وقد تعاون فيها معي الفنان التركي “محرم ساروهان” الذي يشارك في مسلسل “تمضي الأيام” وفي الحقيقة اشكره كثيراً لأنه على المستوى الشخصي إنسان جميل وبعد ان تعاونا في هذا الكليب اصبحنا اصدقاء جداً.

* هل تعتبري ان مشاركة الفنانين الاتراك في الكليبات اصبحت موضة تتبعها المطربات الآن؟
بالعكس ليست موضة ولكن إذا كانت هناك اغنية تحتاج بالفعل لموديل له مواصفات خاصة وتكون متطابقة مع شخص ما سواء كان مصرياً أو من أي جنسية اخري فلم لا لذلك لا اعتبرها موضة بقدر انها فكرة تقترح من صاحبة الاغنية أو المخرج وتتوافق مع متطلبات الكليب.

* تلقيت عروضاً كثيرة من شركات انتاج عديدة فما سر موافقتك على الشركة الحالية؟
في البداية انا متحمسة جداً للعمل مع هذه الشركة خصوصاً لأنها اردنية وايضاً انا المطربة الوحيدة الموجودة بالشركة لذلك سيكون هناك اهتمام كبير بي وسيحاولون ان يقدموا كل ما لديهم من امكانيات لتقديمي في احسن صورة.

انفراد
* ألا يقلقك انك المطربة الوحيدة بها؟
بالعكس فأنا اخاف جداً على اعمالى لذلك كنت ابحث دائماً عن منتج يرعاني واقدم له افضل ما لدي وانا مرتاحة الحمدلله معهم وارجو ان يكون التعاون بيننا نقطة جديدة تضيف لي في مشواري الفني.

* ما هي نوعية الاغاني التي تحبين تقديمها؟
احاول ان ارضي كل الاذواق لذلك احرص على تقديم نوعيات مختلفة من الاغاني منها الكلاسيكي. رومانسي والاغاني السريعة لان الفنان الذي يبحث دائماً عن النجاح يحاول ان يقدم ألواناً مختلفة من الغناء وان يكون ناجحاً فيها.

* هل وضعت لنفسك خطة معينة للتميز وسط هذا الكم من المطربات؟
احاول دائماً ان اكون مميزة باسلوبي المختلف وان اقدم شيئاً خاصاً بي فقط ولا اقلد احداً واظهر بشكل يميزني سواء في الاداء أو نوعية الاغاني والكلمات التي اختارها.

الفن الهادف
* من الذي يعجبك من المطربات والمطربين الموجودين على الساحة؟
انا احترم دائماً كل من يقدم فنا محترماً وجديداً ومختلف ويحرص على تقديم رسالة تحترم عقل الجمهور ولا يقدم عملاً لمجرد التواجد على الساحة لذلك فأنا لا اقصد أحداً بعينه ولكنني احب الفن المحترم.

* ألم تفكري في خوض تجربة التمثيل حتى الآن؟
بالعكس فكرت كثيراً وبالفعل اتمني ان اقدم افلاماً سينمائية لانني اعشق العمل السينمائي والوقوف أمام كاميرات السينما ولكن للأسف حتى الآن لم يعرض على عمل اشعر به أو اقتنع بالدور الذي سأقدمه.

* هل لك شروط خاصة في العمل الذي ستقدمينه على شاشة السينما؟
ليست شروطاً ولكنها طلبات أرجو ان تكون موجودة في العمل الذي سأقدمه فأنا لا أريد تقديم دور للظهورعلى شاشة السينما فقط أو لمجرد استغلال أني مطربة ولكني أريد تقديم اعمال متميزة.

* اغانيك رومانسية فهل الحب دق بابك؟
بالطبع الحب هو سبب الحياة وانا لا استطيع ان اعيش بدون حب وانا منتظرة الحب في أي وقت فبمجرد ان يدق قلبي سأعلن عنه فوراً لاني مثل أي بنت احلم بارتداء فستان الفرح.

* وكيف ترين مواصفات الرجل الذي تنتظرينه؟
أريد رجلاً يحبني ويدلعني ويثق بي واثق فيه كما أنه لابد ان يقدر طبيعة عملي ويحترمه ويساندني دائماً.
* هل من الممكن ان تضحي بأضواء الشهرة من أجل البيت والأولاد؟
بصراحة أري انها معادلة صعبة ولكنني سأحاول ان أوفق بين الاثنين لان الاختيار سيكون صعباً جداً ولكن اعتقد ان الامر اصبح سهلاً اكثر في هذا الوقت خصوصاً إذا وجدت رجلاً بجواري يشجعني ويتفهم طبيعة عملي.

ديانا كرزون مع جنات تغني معها في برنامج دويتو

اخبار ومواضيع ذات صلة:

ديانا كرزون بالفستان الابيض والطرحة ..مذيعة بالصدفة في دويتو

1 comment

أضف تعليقاً