رمضان 2017

مصريات – تحقيق مصطفى عبيدو: يحل شهر رمضان 2017  الكريم هذا العام في عز حر الصيف.. ولكن للدكتور محمد عيسي رئيس مجلس ادارة الهيئة العامة للأرصاد الجوية وأستاذ المناخ رأي آخر حيث يتوقع أن يكون طقس رمضان 2017 في مايو مناسب لصوم مثالي رغم ارتفاع الحرارة نسبيا فهناك مؤشرات طيبة كما يقول فالحرارة في النازل مع مرور الوقت وساعات الصيام في انخفاض حيث يبدأ الشهر بصيام 15 ساعة ثم ينتهي ب 14 ساعة.

درجات الحرارة المتوقعة في رمضان 2017

رمضان 2018

رمضان 2017 – 2018

وزيادة في التفاؤل يؤكد د.عيسي ان درجات الحرارة المتوقعة على السواحل الشمالية في رمضان 2017 سوف تتراوح ما بين 30 و29 بالنهار أما خلال الليل فسوف تتراوح ما بين 23 و22 درجة مئوية لتصبح السهرات الرمضانية في أجمل الليالي بالمدن الساحلية.. وفي محافظات الوجه البحري والقاهرة الكبري فدرجات الحرارة العظمي تتراوح ما بين 35 و33 درجة والصغري ما بين 22 و21 درجة مئوية وهي الأخري في النازل حتى نهاية الشهر.. بينما ترتفع الحرارة في الصعيد وتسجل ما بين 40 و38 والصغري ما بين 25 و24 درجة مئوية.

وخلاصة هذا الكلام كما يؤكد د.عيسي ان الصيام سيكون نموذجيا لكن المشكلة حسب قوله في زيادة نسبة الرطوبة خاصة خلال الساعات المتأخرة من الليل وبدايات الصباح فقد تصل على بعض المحافظات خاصة على القناة والوجه البحري والساحل الشمالي لأكثر من 90% وتصل على القاهرة لأكثر من 80%.

لكن رغم ذلك الا ان حالة الاستقرار النسبي ستكون سائدة وهذا ما يؤكده على قطب مدير عام التحاليل بالهيئة حيث يكون الطقس في رمضان حارا رطبا معظم ساعات النهار ويكون معتدلا بالليل.. وهذا لا يمنع أبدا من التأثر ببعض الموجات الحارة ولكنها تكون متوسطة الشدة مقارنة بفصل الربيع.

ويتوقع وحيد سعودي مدير مركز التحاليل الرئيسي بالهيئة أن يكون طقس الليل مناسبا  لسهرة رمضانية ووقتا ممتعا ما بعد الافطار وحتى أوقات السحور ما بين صلاة التراويح والسهر والعزومات.. أما بالنسبة لساعات النهار فهناك فرصة لتكون السحب المنخفضة والمتوسطة على المناطق الشمالية مما يتسبب في حجب أشعة الشمس لبعض الوقت في النهار وبالتالي يؤدي الي اعتدال الطقس خاصة مع تقدم الأيام من بداية شهر رمضان وحتى نهايته حتى يكون الجو أجمل مع مرور الأيام.

وينصح إيهاب عبدالرازق وكيل مركز التحاليل بالهيئة الصائمين بعدم التعرض المباشر لأشعة الشمس نهائيا أو بقدر الامكان في أوقات الظهيرة أو الذروة وهي ما بين الظهر والعصر والتي تتعامد فيها أشعة الشمس.. والاكثار من تناول السوائل بقدر الامكان في السحور والابتعاد عن السكريات وعدم الجلوس في الأماكن سيئة التهوية نظرا لارتفاع نسبة الرطوبة بها.

وينصح عبدالرازق أيضا المسافرين خصوصا المعتمرين بالحذر أثناء السفر برا على الطرق السريعة في الساعات الأولى من الصباح والمتأخرة من الليل خاصة على الطرق الزراعية مدن القناة ومحافظات الوجه البحري والقاهرة وشمال الصعيد والساحل الشمالي.. وكذا ينصح بارتداء الملابس الخفيفة والقطنية ذات الألوان الفاتحة والتي تعكس أشعة الشمس وتمنع امتصاصها.

اخبار ومواضيع ذات صلة:

رمضان 2017-2018 صوم في عز الحر وسهر حتى الفجر

أضف تعليقاً