مسلسل ازواج الحاجة زهرة

مسلسل ازواج الحاجة زهرة

مسلسل ازواج الحاجة زهرة

زواج غادة عبد الرازق من محمد فودة

حسن يوسف في مسلسل ازواج الحاجة زهرة

مصريات

غادة عبدالرازق.. ساحرة.. امتلكت كل مقومات الفن والعبقرية. فاختزنت خبرتها في أعمال توهجت أمام الجماهير عاماً بعد عام حتى توجوها فينوس الدراما العربية.. وهو لقب وضعها أمام مسئولية صعبة، فبقدر ما تعتز به جداً، بقدر ما صار التزاماً أمام غادة عبد الرازق أن تجود في كل عمل تقدمه.. سواء في مرحلة الاختيار أو التشخيص الذي برعت فيه، فرأينا غادة عبد الرازق تخرج من دور لتدخل آخر ما بين البنت الشعبية سليلة الأحياء المليئة بالمخدرات.. الى المرأة التي تداعب الشرطة وتتخلص من جريمة.. الى دهاء الأنثى.. وفي كل حالة نجد أنفسنا مسحورين مأخوذين لهذه البراقة التي كأنها خرجت من الأساطير.

غادة عبدالرازق في رمضان القادم ستكون مفاجأة.. هذا ما تحمله لنا كل المؤشرات وما يؤكده كل المتابعين.. وقد أدارت ظهرها لسيل المغرضين الذين يحاولون النيل من فنها، فحينا يقولون إنها تعيد قصة مسلسل الحاج متولى في مسلسل ازواج الحاجة زهرة!!، وآخرون يقولون إن الأزهر عرقل تصوير مسلسل ازواج الحاجة زهرة وآخرون يقولون إنها استسلمت للعري والإغراء.. أما هي فتعمل في صمت وعملها هو الذي يصنع مجدها.. وهذا الحوار الذي يكشف لأول مرة تفاصيل مسلسل الحاجة زهرة .

* غادة عبدالرازق: ما الذي أعجبك في شخصية  مسلسل ازواج الحاجة زهرة ؟

ـ شخصية «زهرة» من النماذج الدرامية الفنية شديدة الثراء فحياتها مليئة بالمخدرات من خلال زيجاتها المختلفة هناك مساحة من التنوع في الحوار تظهر من خلالها قصة صعود وهبوط إنسانة تسعي للثراء السريع وحين تحقق ذلك تبدأ في البحث عن الحب الحقيقي، و«زهرة» بدأت ممرضة بسيطة تدخل في مراحل إنسانية مختلفة حيث تجسد أربع شخصيات وتتزوج في الزيجة الأولى من الفنان حسن يوسف ثم باسم ياخوري وأحمد السعدني ومدحت صالح.. وهكذا تدور الأحداث حول كل شخصية من هذه الشخصيات.

* ألا تجدين أن هناك تشابهاً بين فكرة مسلسل ازواج الحاجة زخرة وبين مسلسل «الحاج متولي»؟

ـ إطلاقاً.. لا يوجد أي تشابه، وهذا افتراء سخيف روج له بعض الحاقدين الذين لم يناقشوا الفكرة من الأساس.. وكل همهم عرقلة الفن الجاد لأنهم لا يتعمقون في العمل ويسعون فقط لترويج الشائعات والتشكيك في كل ما هو مميز.. وسيشاهد الجمهور عملاً يختلف تماماً عن «الحاج متولي» لأنه ليس من المعقول أن أكرر فكرة شاهدها الناس وحققت شعبية كبيرة.. والمعروف عني أنني لا أكرر في الفن.. وكل ما أقدمه لابد أن يكون جديداً من حيث الشكل أو المضمون، والمتابع لما أقدمه يعرف ذلك بوضوح.

* ولكن ألا تشعرين أن فكرة مسلسل ازواج الحاجة زهرة غير واقعية؟

ـ على مصطفي محرم أحد رواد الواقعية في الدراما المصرية فهو يستمد كل أعماله من أرض مصر ومن حاراتها وشوارعها.. ولذلك فبالرغم من التناقضات التي تسكن شخصية «زهرة» إلا أنها نموذج مصري يعيش بيننا ويؤكد معني المسلسل أنه لا يوجد شخص شرير جداً وشخص آخر طيب جداً، كذلك يؤكد على قيمة أن الحب ليس له علاقة بالفقر أو الغني.. وأن الظروف البيئية هي التي تصنع سلوك الإنسان وهي التي تحول تصرفاته وتجعله يسلك طرقاً قد لا يفكر فيها من ليس عنده هذه الظروف الاجتماعية أيضا يحرص المسلسل على إظهار قيمة حاجة المرأة الى الرجل ليكون سندها ودافعها ومشجعها في قراراتها وفي مشوار حياتها.. فمهما وصلت المرأة من ثراء ومركز لا تستغني عن الرجل لأن الحياة لا تستقيم بأحد الطرفين «الرجل والمرأة» دون الآخر.

* هل طموح المرأة يدمرها أحياناً في نهاية الطريق؟

ـ شخصية «زهرة» طموحة جداً وبالتأكيد حينما يصل الطموح الى حد الجشع فإنه يورط الإنسان في مشاكل هو في غني عنها.. ومن الحكمة ألا يستسلم الإنسان لجموح طموحه الزائد.. هذا الطموح يشبه السراب مهما وصلت إليه لا تجد له نهاية.. إلا عند ثاقبي البصر ومحترفي التفكير السليم.

* غادة عبدالرازق في مسلسل ازواج الحاجة زهرة تجسد شخصية امرأة قوية تعرف متي وكيف تنهي علاقاتها بزوجها؟

ـ هذه طبيعة في المرأة ليس في شخصية «زهرة» فقط ولكن أي امرأة حينما تقرر إنهاء علاقتها أيا كانت تستطيع أن تنهيها والمسلسل يؤكد قيمة استحالة العشرة بالقوة أو بالفرض.

* حديثنا عن زهرة البسيطة في مسلسل ازواج الحاجة زهرة ثم هذا التحول الذي طرأ على حياتها وحولها الى المرأة المتمردة التي تفعل ما تريده بالقوة والمال؟

ـ على مدار مسلسل ازواج الحاجة زهرة ستكون هناك مفاجآت حيث تتحول هذه المرأة البسيطة «زهرة» من مجرد ممرضة صغيرة لا حول لها ولا قوة.. لا تملك المال وحولها مسئوليات ومتطلبات وحياة مستمرة.. والظروف المعيشية القاسية ترسم شخصيتها وتفرض قيوداً وشروطاً على حياتها فنفاجأ بهذا التحول والتمرد والقوة.

* هل هي شخصية غادة عبد الرازق في مسلسل ازواج الحاجة زهرة تفكر بعقلها فقط؟
ـ بالفعل «زهرة» شخصية تركت قلبها جانباً وفكرت فقط بعقلها حتى وصلت الى رحلة الثراء والقوة وأصبحت سيدة أعمال واثقة من خطواتها ومن قراراتها وبعد أن جمعت الثروة التي تؤهلها لأن تكون سيدة مجتمع.. بدأت هنا فقط أن تختار بقلبها حبيبها الذي يدق قلبها له.. فكرت هذه المرأة بقلبها وليس بعقلها.

* هل تستطيع الماديات أن تشتري الحب؟
ـ إطلاقاً.. الماديات تشتري أي شيء إلا الحب والإنسان والقلب الدافئ ولا تستطيع الماديات إنهاء المشاعر التي تختزنها لحبيبها باسم ياخور.. أحبت فيه الرجل والزوج وتطلعت فيه الى الإنسانيات والحب والمشاعر.

* يتردد أن هناك عراقيل كانت أمام مسلسل ازواج الحاجة زهرة بسبب؟
ـ الأزهر أجاز المسلسل بدون أية ملاحظات ولا أية مشاكل.. وحتى في تناول النص للأحداث المختلفة، كانت جميعها حسب الشريعة الإسلامية ولم نتجاوز الشريعة في شيء.. ولكن مرددي الدعاوي الفضائية من أجل الشهرة، فلا أهتم بهم ولن يعرقلوا العمل الذي نسعي أن يكون في صدارة الأعمال الملتزمة.. ونتمني أن نقدمه على أعلى مستوي فني.

* هذه أول مرة تتقابل غادة عبد الرازق مع الفنان القدير حسن يوسف.. كيف تصفين العمل معه؟

ـ الفنان العملاق حسن يوسف له حضور غريب ورهيب وهو صادق بنسبة «مية وخمسين في المية» شدة صدقه الفني تجعلني انبهر به.. والعمل معه كان حلماً منذ زمن طويل.. فهو تاريخ وخبرة وأسلوب أداء مميز جداً ليس له مثيل.. وهو فنان ملتزم وقيمة نعتز بها جميعاً.

* سمعنا عن عشق غادة عبد الرازق لشخصية «شجرة الدر» وسعيك لكي تجسدي حياتها في عمل سينمائي.. الى أين وصل هذا المشروع؟

ـ هو فيلم فانتازيا كوميدي.. وسيكون مفاجأة كبيرة كتب فكرته خالد إبراهيم، ببراعة واقتدار وسيناريو وحوار الموهوب نادر صلاح الدين.. وتخيل أن نقدم شخصية «شجرة الدر» في صورة فانتازيا. كيف ستكون؟!.. أنا أجهز نفسي لهذا العمل الذي أري أنه سيكون بلا منافس وكما قلت سيكون مفاجأة ولكنني لن أتحدث عنه الآن.

* وماذا عن مشاريع غادة عبد الرازق الفنية القادمة؟

ـ هناك فيلمان.. الأول «حجر الأساس» من تأليف ناصر عبدالرحمن.. والفيلم الثاني من إخراج محمد راضي.


* هناك اتهام يواجهك دائما أنك تسعين لأدوار العري والإغراء سعياً لمزيد من الشهرة؟

ـ أنا لا قبل أنني لم ارتدي في حياتي الشخصية المايوه إلا في حالات خاصة جداً.

* سؤال شخصي جداً.. لماذا فشل مشروع زواج غادة عبد الرازق من محمد فودة الذي انتشرت أخباره مؤخراً؟

– الزواج قسمة ونصيب وقد قررت أنا وصديقي محمد فودة العودة كأصدقاء بعيداً عن مشاكل الارتباط التي تهدد علاقة الصداقة الوطيدة بيننا وعدم الخوض في اي حديث اخر عن زواج غادة عبد الرازق من محمد فودة .

اخبار ومواضيع ذات صلة:

اسباب فشل زواج غادة عبد الرازق من محمد فودة و مسلسل ازواج الحاجة زهرة

5 comments
  1. واحدة بتموت فيكى 16/08/2011 20:43 -

    انا بموت فيكى وباذات مع ماجد كنتى حاجة تانى هو دة الحب الحقيققى كنتى دلوعة اخر حاجة يا قلبى بحبببببك موووووت

  2. ندى الكويتيه 06/11/2010 00:22 -

    بسراحه يا جماعه المسلسل جامد اخر حاجه

  3. واحدة مفروسة 27/08/2010 02:34 -

    مش حقولك غير حاجة واحدة بس ع الرغم انى كنت بحب تمثيلك اوى ربنا يهديكى وياخد امثالك انشاء اللة

أضف تعليقاً