استغلال فوبيا انفلونزا الخنازير في السرقة

استغلال فوبيا انفلونزا الخنازير في السرقة

استغلال فوبيا انفلونزا الخنازير في السرقة

مصريات
احمد سليمان
بعد انتشار الهوس من الإصابة بفيروس انفلونزا الخنازير فكر العاطلون الأربعة في فكرة تعود عليهم بالربح السريع من خلال انتحال صفة موظفين بإدارة البيئة يقومون بالمرور على الوحدات السكنية بدعوي تطهيرها ليقوم أحدهم بمغافلة اصحابها وسرقة الشقة.

تلقى اللواء حامد عبدالله مساعد وزير الداخلية لأمن حلوان بلاغا من صفاء محمد محمد “33سنة” مدرسة بالقاهرة الجديدة بقيام أربعة اشخاص مجهولين بالحضور الى منزلها والادعاء بأنهم موظفون بإدارة البيئة بجهاز القاهرة الجديدة وجاءوا لتطهير منزلها ورشة بالمبيدات للوقاية من مرض أنفلونزا الخنازير إلا انهم قاموا بمغافلتها والاستيلاء على كمية من المشغولات الذهبية من داخل مسكنها وعندما اكتشفت الواقعة قامت بالصراخ لتتمكن بمساعدة الجيران من ضبط اثنين منهما في الوقت الذي تمكن الآخران من الفرار والهرب.

تبين للواء مصطفى بدر مدير الإدارة العامة لمباحث حلوان ان المتهمين هما محمد ابراهيم “30 سنة” وأحمد حسن عبدالرازق “34 سنة” عاطلين وبمواجهتهما اعترف باشتراكهما مع الهاربين في تكوين تشكيل عصابي تخصص في سرقة الشقق من خلال انتحال صفة موظفين بإدارة البيئة ومغافلة اصحابها وسرقة مشغولات ذهبية وأموال من داخلها.

اعترف المتهمان أمام العميد محمد القصيري مدير المباحث الجنائية بارتكاب ثلاث حوادث مماثلة بذات الاسلوب وأرشدا عن باقي المتهمين وهما سيد شعبان احمد “17سنة” وربيع عزمي محمود “25سنة” عاطلين وبتقنين الاجراءات أمكن ضبطهما.

أرشد المتهمون عن مكان ارتكاب الحوادث وباستدعاء المجني عليهم تعرفوا عليهم واتهموهم بالسرقة فأحيلوا للنيابة التي قررت حبسهم 4 أيام.

اخبار ومواضيع ذات صلة:

استغلال فوبيا انفلونزا الخنازير في السرقة

1 comment
  1. اسمهان 27/12/2009 06:08 -

    ما في حد بيفكر بالطريقة دي الا المصريين هههههههههههههه ذكاؤهم خارق بصراحة

أضف تعليقاً