قرار الغاء الدراسة واغلاق المدارس

سيد جاد – محمود حافظ: أكد الخبراء أن التعليم الالكتروني هو السبيل الوحيد في حالة انتشار الإصابة بعدوى انفلونزا الخنازير وإغلاق المدارس بتوفير خدمة تعليمية متميزة للطلبة في منازلهم.
قالوا إن هذا النظام يمثل أحدث الطرق التعليمية ويؤدي الى ترشيد الانفاق والتكلفة ورفع كفاءة استثمار الوقت وإدارة الامكانيات المتاحة والتواكب مع المتغيرات التكنولوجية.

أوضحوا أن تحويل المناهج التعليمية في صورة الكترونية سيزيد من استيعاب الطلاب من خلال الرسومات والتوضيحات واستخدام الألوان لتنمية مهارات الطلاب وتنشيط مهارات التفكير لديهم وتقييم مستواهم من خلال بنوك الأسئلة.

قرار الغاء الدراسة واغلاق المدارس والبديل التعليم الالكتروني

قرار الغاء الدراسة

في البداية يؤكد المهندس جلال الدين إبراهيم مدير التعليم الالكتروني بوزارة التربية والتعليم أن مشكلة انفلونزا الخنازير ألقت بظلالها على منظومة التعليم المصرية من حيث توقع الإغلاق الكلي أو الجزئي للمدارس في ظل احتمالات تفشي هذا الوباء بما يعني إمكانية عدم تواجد الطلبة داخل المدارس لفترات قد تطول أو تقصر تبعاً للموقف.

أوضح أن وزارة التربية والتعليم أعدت العدة لمواجهة هذا الموقف من خلال توفير خدمات تعليمية الكترونية مستمرة ومتميزة للطلبة وهم متواجدون في منازلهم بالاعتماد على منظومة التعليم الالكتروني الذي يمثل أحدث أنماط التعليم عن بعد عبر الانترنت.

قال إن هذا النظام كانت مصر سباقة في ادخاله في منظومة التعليم المصرية منذ عام 2002 لتجسيد دمج تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في منظومة التعليم قبل الجامعي اتساقاً مع معايير الجودة العالمية في التعليم بهدف اكساب الطلبة لمهارات التعلم في القرن الحادي والعشرين واستيعاب آليات التقدم.

أشار الى أن التعليم الالكتروني هو نظام تعليمي يعتمد على استخدام تقنيات الانترنت بهدف توفير الخدمة التعليمية لاعداد كبيرة من الطلاب في وقت قصير باستخدام وسائل تعليمية كثيرة ومتنوعة سمعية وبصرية تراعي الفروق بين الطلاب وتشجع كلاً من التعلم الذاتي والتعلم التزامني الذي يحقق امكانية تبادل الحوار والنقاش وإجراء التقييم الفوري والسريع بما يعزز من الابتكار والابداع من خلال كم هائل من مصادر المعلومات والصور ولقطات الفيديو لتحسين مهارات الاطلاع وتبادل الخبرات والأفكار لتحقيق الاتصال بطلاب آخرين.

التعليم الالكتروني منظومة متكاملة

أوضح أن نظام التعليم الالكتروني يعمل من خلال منظومة متكاملة تضم مركز التحكم الرئيسي لمعدات التعليم الالكتروني المتواجد في مدينة مبارك للتعليم بالسادس من أكتوبر يشمل وحدات خوادم الشبكات والسويتشات والرواتر التي ترتبط بشبكة الانترنت الخاصة بوزارة التربية والتعليم حيث يتم تشغيل استديوهات بث الحصص الافتراضية المتواجدة بجميع المحافظات والتي تبث هذه الحصص التعليمية الى جميع المدارس المتصلة بشبكة الوزارة أو من خلال وصلات الانترنت فائق السرعة طبقاً لجداول البث المنشورة على بوابة التعليم الالكتروني.

أشار الى توفير خدمة التعلم الذاتي التي تضم الكتب الدراسية والعروض التعليمية والمناهج الالكترونية والموسوعات والدروس التفاعلية والمعامل الافتراضية التي تتيح للطالب الاستذكار بنفسه وتقييم مستوي تحصيله من خلال نماذج الامتحانات وأساليب التقييم عن بعد المنشورة على بوابة بنك الأسئلة.

أوضح أن أساليب التعليم الالكتروني تتناسب مع مطالب المرحلة القادمة التي تواجه فيها وزارة التربية والتعليم التداعيات التي يمكن أن تنشأ نتيجة تفشي وباء أنفلونزا الخنازير حيث تساهم تقنيات التعليم الالكتروني في خلق بيئة تعليمية حديثة تتحول فيها أساليب التعليم من المرحلة التقليدية التي تعتمد على تواجد المدرس مع الطلبة داخل جدران فصل دراسي يقوم فيه المدرس بتلقين وتحفيظ الطلبة لمحتويات الدرس الى مرحلة التعليم عن بعد عبر الانترنت الذي لا يشترط فيه تواجد الطلبة مع المدرس داخل الفصل التقليدي حيث تتاح للطالب من خلال الصوت والصورة أن يتفاعل ويتحاور على الهواء online مع المدرس بالاضافة الى اجراء المناقشة مع أقرانه في نفس الوقت وهذا يدعم أساليب التعلم المتمركز حول الطالب الذي تتبناه الوزارة والذي يهدف الى اكساب الطلبة مهارات التعليم الحديث القائم على المعرفة والبحث عن المعلومات وهو ما يتناسب مع مطالب اقتحام الألفية الثالثة.

قال المهندس جلال إن التعليم الالكتروني عبر الانترنت يمثل أحدث الطرق التعليمية لتطبيق المنهج التعليمي الفعال والتعلم النشط والتقويم الشامل لتحقيق الجودة الشاملة في الأداء التعليمي بما يؤدي الى ترشيد الانفاق والتكلفة ورفع كفاءة استثمار الوقت وإدارة الامكانيات المتاحة لدعم بناء مجتمع تعليمي متطور يتواكب مع المتغيرات التكنولوجية المتسارعة عالمياً في مجال التعليم.

أضاف أن هذا النظام يوفر بيئة تعليمية تفاعلية غير نمطية بديلاً عن الفصول التقليدية وتتيح للطالب تنفيذ جدوله الدراسي وهو في منزله من خلال الاستفادة من التطبيقات التفاعلية والابحار في المواقع التعليمية المنشورة على شبكة الانترنت من داخل الحصة الافتراضية والمشاركة المباشرة في موضوع الدرس مما يزيد من التركيز على تنمية مهارات التفكير العليا وتوليد القدرة على البحث والاستقصاء للمعلومات لدي الطالب والقدرة على التركيز مع المعلم دون الشعور بوجود الطلاب الآخرين وتوفير الحرية الكاملة في اختيار وقت الدراسة ومكانها مما يتيح للطالب القدرة على الاستيعاب والتواصل مع الأساتذة والزملاء.

قال صبري هيكل مدير إدارة مدرسة مبارك الثانوية بنين انه تم انشاء موقع للمدرسة به قسم خاص لقناة بث مباشر بها شرح مفصل لجميع الدروس مع نماذج أسئلة خاصة بكل وحدة تحت اشراف أساتذة رؤساء الأقسام والمواد المختلفة مؤكداً أن هذه التجربة لاقت نجاحاً في هذه الفترة الوجيزة وذلك لارتفاع عدد الزوار للموقع من الطلاب والرسائل الموجهة للموقع بزيادة المساحة في شرح بعض المواد.

أضاف أن هناك تعليمات من المدرسين للطلاب في جميع المراحل بكيفية الدخول على موقع المدرسة وتصفح المواد المختلفة وفي حالة تعثر الطالب في أي جزئية يتصل عن طريق إيميل المدرسة أو التليفون حيث أن المدرسة تعمل فترة ممتدة حتى السادسة والنصف مساء للاستفسار عما يريد معرفته للحصول على معلومة مفيدة.

أشار الى الاهتمام بمعامل الأوساط داخل المدارس والمتصل بالقنوات التعليمية المتخصصة وتم عمل جدول معلق داخل المعمل موزع على فصول المدرسة ويمكن لا قدر الله إذا تم إيقاف او الغاء الدراسة يتم تنظيم بعض المحاضرات أو اللقاءات داخل معمل الأوساط للاستفادة من البرامج التعليمية المختلفة.

قالت سوزان سند وكيلة نشاط إن دور التعليم الالكتروني ضعيف في حالة غلق الدراسة لأنه لا يمكن السيطرة على الأبناء أمام شاشة الكمبيوتر ومهما بلغت التكنولوجيا من تقدم فإنه لا يمكن التجاوب بشكل كامل مع الطالب ولابد من الاتصال المباشر معه.
أضافت أنه يمكن عمل مجموعات ليوم في الأسبوع أو كل يومين بالتناوب حتى لا ينقطع الطالب عن المدرسة وشرح الدروس في مكان مفتوح مثل فناء المدرسة واستخدام الانترنت يكون بطريق غير مباشر كعامل مساعد.

كلمة سر

أوضح صبحي محمد عبدالعزيز مدرس أول كيمياء أنه قام بعمل دروس الباوربوينت بحيث يستطيع الطالب في أي لحظة من خلال الانترنت أن يدخل على الدرس ويمكن اعطاء كل طالب كلمة سر لفتح الموقع ولابد أن تسرع المدارس في وضع نسبة كبيرة من الدروس على موقعها الخاص تحسباً لأي ظروف طارئة.

أشار الى امكانية تخصيص سي ديهات للطلاب تشمل الدروس والمواد المختلفة وتوزيعها عليهم.
أكد صلاح فتحي مدرس لغة إنجليزية ضرورة شرح الدروس المختلفة شرحاً وافياً على الانترنت لأن مادة مثل اللغة الإنجليزية تحتاج الى تدريبات وأمثلة وخصوصاً منهج الصف الثاني الثانوي الجديد ومواصفاته المختلفة مع وضع بنوك أسئلة وكم هائل من التمرينات ليتابع الطالب بشكل جيد.

على الانترنت صوت وصورة

أضاف انه يمكن وضع هذه المواد على الانترنت بالصوت والصورة لمدرس يقوم بشرح درس معين لمجموعة من الطلبة وذلك يعتبر درسا حيويا ويمكن الطالب من التعايش مع الحصص ويمكن اختيار المدرسين الأكفاء للقيام بهذه التجربة مما يمكن الطالب من الدخول في أي وقت على المادة بعكس البرامج التعليمية التي تحدد وقت معين مما يضيع الفرصة على مجموعة من الطلاب التي لم تتمكن من المتابعة وقت العرض.

قال طلعت النجار مدرس كيمياء أنه إذا حدث مشاكل وانتشر فيروس الانفلونزا بالمدارس فإنه لا سبيل أمامنا سوى التعلم الالكتروني والتعليم عن بعد مشيراً الى أن المدرسين سيتواجدون في هذه الحالة ولابد من تفعيل الأساليب التكنولوجية ومناقشة الطلاب عن طريق الانترنت.
أكد ضرورة وضع أكثر من محتوي للمادة لأكثر من مدرس باختلاف طرق الشرح ليختار الطالب ما يناسبه.

أوضح زكريا أمين مدرس رياضيات أنه لابد من تفعيل التعليم الالكتروني في المدارس وتعليم الطلاب كيفية التعامل مع الكمبيوتر مشيراً الى أن طرق الشرح من خلال الكمبيوتر شيقة وجذابة وتمكن الطالب من الاستيعاب من خلال الرسوم التوضيحية حيث يمكن عمل إيميل لكل طالب يربطه مع المدرسين حيث يرسل الأسئلة والاستفسارات المختلفة من خلال الإيميل ويتم شرح الدروس حسب الخطة الدراسية الموجهة.

أضاف أنه لابد أن يكون لكل مدرسة موقع يتضمن صور المدرسين وكل ما يتعلق بالمدرسة والغياب ليستطيع الطالب معرفة المعلومات المختلفة عن مدرسته.

أكد على أبوالفتوح مدير مدرسة أن تطبيق فكرة التعليم الالكتروني تحتاج الى مزيد من التفعيل لأنها تفتقد روح الحوار بالاضافة الى أنه ليس بكل منزل جهاز كمبيوتر كما يوجد أسر بها أكثر من طالب في مراحل التعليم المختلفة ويحتاجون لأكثر من جهاز.

أشار الى أنه لابد من توعية الطلاب والإلمام بالمعلومات الكاملة لمعرفتهم كيفية الدخول على الانترنت.

رحب محمد حسن حسين مدرس أول فيزياء بفكرة التعليم الالكتروني مشيراً الى أنه سوف يلعب دوراً مهماً في الفترة القادمة خاصة أن معظم الطلبة أصبح لديهم أجهزة كمبيوتر يسهل التعامل معها.

أشار الى أن أكثر من مدرس سوف يقوم بوضع شرح مفصل للمادة وعلى الطالب أن يختار الشرح الذي يفضله.

أكد أن المشكلة الوحيدة التي تقابلنا عند تطبيق هذه الفكرة هي عدم مراعاة الفروق الفردية لأنه لا يوجد تفاعل تام بين المدرس والتلميذ.

أوضح ممدوح إبراهيم مدرس لغة انجليزية أنه قام بالفعل بتحميل مادة اللغة الانجليزية للصف الأول والثاني والثالث الثانوي على موقع المدرسة وأنه يقوم بانشائه منذ عام حتى تم تحميله بالفعل ويقوم الطلاب الآن بالدخول على الموقع وتصفح المنهج وتحميله على أجهزة الكمبيوتر الخاصة بهم كما تم ضغط المنهج لتحميله على أجهزة الموبايل الخاص بكل طالب.

أضاف أن معظم طلاب المدرسة يدخلون في مراكز الانترنت ويلعبون الألعاب المختلفة لذلك قمنا بتوجيه أفكارهم لدخول مقاهي الانترنت لكي يتصفحوا موقع المدرسة للتعرف على شرح المنهج وارسال الإجابات عن طريق الشات والمنتدي لكل فصل.

أكد أن كل مدرس اتفق مع كل طلاب ثلاثة فصول لدخول المنتدي الخاص بكل فصل في وقت معين لحل الأسئلة الخاصة بكل درس.

وشاركه في الرأي أسامة السعيد مدرس أول كيمياء مؤكداً أننا قمنا مع الطلبة بانشاء منتديات على النت غير موقع المدرسة وهي فكرة جيدة للغاية ومفيدة وشيقة للطالب وبها تفاعل أكثر كما أن الطالب يستطيع أن يحصل على المعلومة من أي مكان وأي وقت يريده.
قال أحمد سمير محمد مدرس لغة فرنسية أن التواصل داخل الفصل بين الطلاب والمدرسين أقوي بكثير من التعليم عن بعد سواء عن طريق النت أو البرامج التعليمية أو الفيديو كونفرانس.

أشار الى أن التعليم الالكتروني لم يكن بالجدية الكاملة للتفاعل مع التلاميذ في الفصل بسبب عدم مراعاة الفروق الفردية كما أن أولياء الأمور ليسوا بالثقافة الكاملة التي تمكن من مراعاة ذلك ومساعدة أولادهم.

اقترح في حالة غلق المدارس أن يتم وضع امتحانات النقل على قدر الوحدات التي تم تدريسها في الفصل أما الشهادات فيمكن استمرارهم في المدارس وبذلك نكون قد قللنا الكثافة فضلاً عن زيادة التوعية والنظافة.

يرفض محمد فاضل عبدالرحيم ناظر مدرسة فكرة تطبيق التعليم الالكتروني لأنه يفتقد التفاعلية بين الطالب والمدرس وفيها ظلم كبير لكثير من الطلاب الذين لم تساعدهم الظروف بوجود أجهزة الكمبيوتر في منازلهم كما أن اللجوء الى مراكز الانترنت يرهق ميزانية الأسرة.

أضاف أن البرامج التعليمية لم تؤد دورها أيضاً على الوجه المطلوب.

الطالب أحمد السعيد بالصف الأول الثانوي: أن الكمبيوتر يزود الطلاب بكمية كبيرة من المعلومات حيث أن طريقة العرض شيقة وجيدة ولكنها لا تغني أبداً عن المدرس كما أنه لم يتوافر لكل طالب جهاز كمبيوتر في المنزل.

طريقة التعليم الالكتروني جذابة

أوضح أحمد مظهر طالب بالصف الأول الثانوي أن طريقة التعليم الالكتروني جذابة وشيقة بالنسبة له وفي حالة غلق المدارس تماماً سوف نتلقي المناهج على اسطوانات مطبوعة من المدرسة أو عمل chat بيني وبين المدرسين لتلقي الشرح.

أكد أحمد هاشم بالصف الأول الثانوي أن التعليم عن طريق النت سهل بالنسبة لي وبالنسبة لكثير من الطلاب من نفس جيلي فضلا عن السهولة في التواصل والحصول على المواد التعليمية وبالنسبة لزملائي الذين لم يمتلكوا أجهزة الكمبيوتر فإنه يمكن ذهابهم الى “السيبر” حتى يستطيعوا أن يتواصلوا مع المدرسة

اخبار ومواضيع ذات صلة:

قرار الغاء الدراسة واغلاق المدارس والبديل التعليم الالكتروني

8 comments
  1. هذا هو الحل الوحيد ولكن ليس كل طالب لديه كميوتر وخاصة ان كل اسرة لديها اكثر من طالب فى اكثر من مرحلة فلابد من تحديد مراحل مبدئية لتعميم التجربة بعد ذالك مع ملاحظة لو تعين البدء مثلا بالمرحلة الابتدائية فلابد ان تكون فى وجودالام مثلا بعد انتهاء العمل لمتابعته هذا الموضوع مهم جدا ولابد منالوعى به ودراسته جيدا حتى تعم الفائدة جميع طبقات المجتمع والا تختص بها بعض المدارس دون الاخرى وتكون اختيارية لتخفيف الازدحام والتكدس

  2. الاء زقزوق 03/12/2009 16:43 -

    هذا الموضوع نال لعجابي خصوصاً الدراسة الالكترونية و ارى انها طريقة جديدة ومشجعة

  3. بسم الله الرحمن الرحيم أولا: الدراسة على التلفزيون بايظة على الأخر لأن مفيش حد عنده وقت يلتزم بها وبموعدها وكمان الشرح كفتة كفتة بجد و في المدارس مبيهمهمش حاجة بيدوا وجبات أد كده فى كل مادة ننقلها أحنا من البنك أو من الكتاب ومبيبقاش عندنا وقت للمذاكرة ولو عندنا درس ولا حاجة يعنى الوقت مفيهوس؛ وعلى رأى المثل

  4. الدراسة على الt.v بايزة مووووووووووووت اولا لأن الشرح مش حلو و مافيش إستفادة تانى حاجة التلميذ دائما بيبقى حاسس بإلتزام طول ما هوه فى المدرسة بيصحى بدرى و بيعمل واجبه و بيذاكر طبعا خايف من العصا السحرية الغليظة لكن لما يبقى التعليم على الt.v ولا هيصحى ولا هيتعلم . و أعمال سنة ايه دى كمان دى كلها كوسة و بامية و أرز بالمكسرات . ولا فى المدارس الحكومة الثانوى السقوط على ودنه فى إمتحانات الشهور عشان الدروس تشتغل . و طبعا بغلق كثير من المدارس الخاصة المدرسين ينهبوا فى فلوس الناس . بصراحة حاجة مهزلة . ميأجلوا دراسة السنة ديه و خلاص هيه كده كده بايظة . و التعليم على النت برده مش حل . ماهوه مش كل الناس اللى عايزة تتعلم ناس هاى عندها كمبيوتر و نت والله والله فيه ناس غلابة فى البلد ديه و برده بيكافحوا و عايزيين يتعلموا . عموما مش هنقول غير حسبى الله و نعم الوكيل . بس البلد لازم تتغير بولادها.

  5. المدرسة اذا اتلغت سيكون من السهل متابعة المدرسة عن طريق المواصلة عبر البرامج التعليمية التى من خلال التليفزيون وعن طريق النت

  6. hwa eh esmo da e7na asln 3omrna ma e3trfna b7aga esmha shr7 3la el t.v da b2t 7aga t2rf offffffff eh da y3ni bld byza we drasa byza

  7. love for ever 26/10/2009 10:10 -

    طول عمرنا مش بنعترف بالتعليم على شاشه التليفزيون وطول عمرهم بيقولو انه حوار فاشل بس لما هما الى عوزنا ندرس بالطريقه دى يبقى ده نظام عنب يا معلم بيفيد الطالب انا قولتها والله هى البلد ماشيه حمصى .. shawo

أضف تعليقاً