متهم في التنظيم الدولي لجماعة الاخوان المسلمين

متهم في التنظيم الدولي لجماعة الاخوان المسلمين

القاهرة- مصريات
اعترف احد المتهمين في قضية التنظيم الدولي التابع لجماعة الاخوان المسلمين و هو الدكتور أسامة سليمان و يمتلك شركة  صرافة بأنه تلقى تحويل مالي من رجل اعمال سوري قيمته 2 مليون و 700 الف يورو و قال في اعترافه انه ليس له اي علاقة او صلة بجماعة الاخوان المسلمين في مصر او في سوريا و لكنه ارسلها له بهدف استثمارها لحسابه الخاص في مجال الاستثمار العقاري بمنطقة التجمع الخامس الواقعة في القاهرة الجديدة، و كذلك نفى ان يكون هذا التحويل من عمليات غسيل الاموال التي تقوم بها جماة الاخوان كما اشارت به مباحث أمن الدولة في الاتهام الموجه اليه و دافع عن نفسه بان هذا المبلغ المحول اليه لا يمثل شيئا مقارنة بحجم استثماراته و اعماله في مصر و التي تقدر ب 500 مليون جنيه مشيرا الى ان رجل الاعمال السوري متواجد في مصر منذ مطلع شهر يوليو الجاري و ان مكتب عقارات بمنطقة مدينة نصر هو الذي يتولى عملية البحث عن اراضي بغرض استغلالها في الاستثمار العقاري

و قد ارسلت وحدة غسيل الاموال و تمويل الارهاب بالبنك المركزي اخطارا الى مباحث امن الدولة يفيد ان هناك تحويلات مالية بأحد المصارف على حساب أسامة سليمان وصلت على ايام متتالية مجموعها مليونان و 70 الف يورو

كما تسلمت وحدة غسيل الأموال و تمويل الارهاب بالبنك المركزي ملفات و أوراق عن 14 شركة مملوكة لعناصر و قيادات بجماعة الاخوان المسلمين الذين تم القبض عليهم في قضية التنظيم الدولي و تقوم نيابة امن الدولة بفحص و دراسة الموقف من هذه الشركات التي من بينها شركات صرافة و مصانع و شركات استثمار عقاري و قد تم اغلاقها جميعا بعد الحملة الامنية على المؤسسات الاقتصادية و الشركات للاعضاء و المنتمين الى جماعة الاخوان المسلمين و هي في انتظار قرار النائب العام بشأنها

و هناك مخاوف داخل جماعة الاخوان ان يصل الامر الى غرار الحكم الذي اصدرته المحكمة العسكرية في قضية المهندس خيرت الشاطر النائب الثاني للمرشد العام لجماعة الاخوان بان يتم منع اصحاب تلك الشركات و زوجاتهم و ابنائهم من حق التصرف في اموالهم .

اخبار ومواضيع ذات صلة:

احد المتهمين في قضية التنظيم الدولي للاخوان المسلمين يعترف بتلقيه مبلغ 2 مليون يورو و 700 الف يورو

أضف تعليقاً