مسلسل يوسف الصديق

مسلسل يوسف الصديق

مسلسل يوسف الصديق

مصريات

هناء عبدالفتاح – إسلام الفار

ما بين نسبة المشاهدة العالية في مصر والوطن العربي والجدل الواسع جداً والمساحةالكبيرة من الشد والجذب والاستحسان والاشادة والاستنكار والنقد اللاذع يطرح مسلسل يوسف الصديق الذي يعرض حاليا على قناة ميلودي ويتناول السيرة الذاتية للبني يوسف عليه السلام نفسه جدلا لم يهدأ أبدا خاصة لارتباطه بشخصيات لها قدسية خاصة عند الناس وهم الانبياء وبالتالى كان طبيعيا إعادة طرح السؤال من جديد حول جواز تجسيدهم فنيا.

يري الدكتور عبدالمنعم البري رئيس جبهة علماء الازهر أنه في القضايا العامة التي تمس الأمة كلها ينبغي ألا يكون الرأي فيها فرديا وإنما لهيئة من العلماء الكبار من الاتحاد العالمي للعلماء أو لأي هيئة من الهيئات الدينية العالمية المسئولة والمسألة في غاية الخطورة ولابد أن تعرض على جماعة من العلماء الكبار ليقولوا فيها القول الحق سواء بالمنع أو بالاباحة وعلينا اتباع ما قاله أهل الحكمة بأن رأي الجماعة لا تشقي به البلاد رغم الخلاف ورأي الفرد يشقيها!

وقال الشيخ يوسف البدري عضو مجمع البحوث الإسلامية إن الله تعالى خلق البشر وفضل بعضهم على بعض ومن بين الذين فضلهم ذوات الانبياء فحرم تمثيلهم والدليل على ذلك للذين يقولون إن التمثيل لم يكن معروفا على أيام النبي أن السيدة عائشة رضي الله عنها كانت تشكو الى رسول الله واحدة وقالت كانت تقول كذا وكذا وتقوم بتمثيل المشهد حيث حكت ما قالت السيدة لها بالصوت والصورة فقال لها الرسول يا عائشة إن الله نهانا عن أن نحكي بعضنا بعضنا أي أن يمثل بعضنا بعضا فهذا حكم عام لايجوز أبدا نقضه.

والتمثيل عموما حرام فما بالنا بتمثيل شخوص الانبياء وهم الذين كرمهم الله واصطفاهم على سائر البشر، وقلت من قبل إن تمثيل الصحابة يأخذ نفس الحرمة لأن الصحابة هم من أيدوا وناصروا وأعانوا أنبياء الله في نشر رسالاتهم..

وعارضت قبل لك يوسف شاهين عندما مثل شخصية سيدنا يوسف في فيلم المهاجر ونقول الآن إن  مسلسل يوسف الصديق حرام شرعا وعلى كل من يفقه الحق أن يقاطع هذه الاعمال تماما كأقل رد اعتبار ممكن أن نقدمه لشخصيات مقدسة مثل الانبياء!

أما الدكتور محمد رأفت عثمان أستاذ الشريعة بجامعة الازهر فقال إن الانبياء والرسل ليسوا شخصيات كسائر البشر وإنما نوعية خاصة اصطفاهم الله عز وجل من بين البشر ليحملوا رسالاته للإنسانية ويشهد لذلك قوله تعالي: «إن الله اصطفي آدم ونوحا وآل إبراهيم وآل عمران على العالمين» وبالتالى ينبغي أن يتسم التعامل معهم بالحيطة والحذر لأن أي تصرف أو قول أو عمل أو تمثيل موجه لهم غير محسوب يكون من المحظورات وخادشا لقدسيتهم وإذا أمعنا النظر في سيرة الانبياء فإننا لانعثر على صور شخصية لهم أو تسجيلات على جدران أو ورق أو أي دليل على ملامح وجوههم وبالتالى فإن تمثيلهم يقترب من الكذب عليهم بإدعاء أن الذي يمثله هو نفسه والكذب على الرسل من أبشع ألوان الكذب إن لم يكن أبشعها على الاطلاق بعد الكذب على الله عز وجل وقد قال رسول الله ـ صلي الله عليه وسلم ـ: «إن الكذب على ليس ككذب على أحد فمن كذب على متعمدا فليتبوأ مقعده من النار» وفي ذلك تحذير من أن يقول أو يدعي أو يتقمص شخصيتهم أحد ولابد أن لا يغامر إنسان بها..

ولا توجد مميزات لهذه الاعمال لأن الاقتداء بالرسل ليس عن طريق التمثيل وإنما عن طريق التربية الدينية السليمة في الاسرة وفي المدرسة والمجتمع والثقافة الدينية التي يجب أن تدعم بالمتابعة وليس التمثيل.

أما المفكر جمال البنا فلديه تحفظ على تمثيل الانبياء وإن كان لا يمانع تجسيد الصحابة أما الانبياء فلهم قداسة معينة يصعب جدا الحفاظ عليها في التمثيل وعلينا أن نحافظ على هذه القداسة من السقوط ولا يتعامل معها فنيا اطلاقا وأفضل عدم تمثيل الانبياء..

اما الشيخ محمود عاشور وكيل الأزهر السابق فتعليقه حول مسلسل يوسف الصديقإن الأمر لا جدال فيه بعد بيان مجمع البحوث الاسلامية والذي حرم ظهور تجسيد الانبياء والصحابة والمبشرين بالجنة في الدراما التليفزيونية أو السينما وغيرها، فالممثل مثلا لا يدري أن أعماله كانت صالحة أو غير ذلك ولا يجوز أن يقوم بدور نبي كريم ممثل منحل أو فاسق ليقوم بتجسيد خير الناس،

ويقول الدكتور محمد المنسي رئيس مركز البحوث الاسلامية بكلية دار العلوم جامعة القاهرة عن مسلسل يوسف الصديق إن الأمر أصبح واقعا وأن الذين يجسدون أدوار الانبياء مهما كان مستواهم الفني لايليق أن يكونوا مكان هؤلاء الانبياء المكرمين ومن باب سد الزرائع فإن الأمر لا يحترم قدسية الانبياء وسيكون من الخطأ على الاطفال رؤية الانبياء على الشاشة بهذا المنظر وسيستقر فيهم أن هذه الصورة هي صورة النبي الحقيقية..

وعلى عكس الاراء السابقة يرى الدكتور «مبروك عطية» إن الكمال لله وحده فهو الذي ليس كمثله شئ وهذه هي القاعدة وما دون ذلك أشخاص ولذلك إذا كان هذا العمل لإيضاح سيرة هؤلاء الفضلاء فلا مانع من ذلك ودليلي هو أن جابر بن عبدالله سئل عن كيفية وضوء النبي ـ صلي الله عليه وسلم ـ فقام ومثل كيف كان النبي يتوضأ وهذه كانت الطريقة العملية لجابر ولكن المشكلة في كمال الشخصية كأن يتصور الناس ممثل هذا الدور بأنه يقوم بأدوار مختلفة وأنا أقول الافضل أن يسبق تمثيله بأن يقول كان يفعل رسول الله هكذا.

اخبار ومواضيع ذات صلة:

مسلسل يوسف الصديق يثير جدلاً كبيراً.. وشيوخ يفتون بتحريمه

8 comments
  1. فاطمه 14/03/2019 12:19 -

    على اي اساس تحرمونه حرموا المسلسلات الحاليه الصياعه والمياعه وشبه اباحي خصوصا المصريه مالكم حق تحرمون مسلسلات دينيه فيها حياة الانبياء او غيرهم اللي يحرم ذا شكله بدون مذهب ولا دين ويمكن بالسر يتابع المسلسلات والافلام الشاذه او الوصخه وقدامنا يحرم مسلسلات دينيه بدال مايحرم هالنوع من هالمسلسلات والافلام اللي غزت العالم العربي كله استغفرالله والله يهدي الجميع ويهدينا

  2. خديجة القاسمي 04/03/2011 02:44 -

    مسلسل يزسف جميل جداااااا اتار اعجاب الكل وشكرا اتمنى ان يتم اعادته باقرب وقت ممكن انا اريد جوابكحم عليا الان

  3. شيماء 03/01/2011 23:17 -

    المسلسل اكتر من رائع
    يعنى هو بيحرموا رؤيه مسلسل يوسف و كل شئ فيه محترم جدا

    ومش بيحرمو اننا نشوف المسلسلات
    و الافلام القبيحة و المليانه بلخلاعة و العري و المشاهد الساخنة

    تمثيل الانبياء كمان و الله اعلم اذا حرام و الا لا

    بس ليه زعلنا انهم مثلو النبى يوسف عليه السلام و البى يعقوب عليه السلام و غيرهم من الانبياء
    وما زعلنا انه تم التمثيل بالنبي محمد صلى الله عليه و سلم فى اسوا الصور و اقبح العبارات

  4. محمد الامبابي 31/10/2010 00:29 -

    هذا العمل مخالف للشريعه الاسلاميه ويحرم مشاهدته لما فيه من تجسيد للانبياء ونسئل الله ان يهدينا الي الحق

  5. عبدالعزيز مطاوع 30/10/2010 21:38 -

    الفنانة التى قامت بدور زوجة سيدنا يوسف وهى اثينات جميلة جدااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا وياريت لو تقرا راى لانها اجمل من اى ممثلة فى العمل

  6. عبدالعزيز مطاوع 30/10/2010 21:36 -

    أنا راى التواضع جداااااااااااااااااا أن ناخذ العبر والادب مع البشر ومع الخالق وان نتحلى باخلاق الانبياء ونترك مادون ذلك فاللة وحدة اعلم والمسلسل ممتاز من جميع النواحى

  7. mohammed.legend89 29/10/2010 22:29 -

    فعلا انا معاك بجد والمهم انى احنا اتعلمنا منه مبادى مهمه جدا وكفايه انى
    عندنا فى مصر لما بنيجى نعمل فيلم عن الرسول صلى الله عليه وسلم للاسف بنجيب مشاهد فيها نساء عريانه ومناظر لاتليق لفيلم عن الرسول اما هما احترمو سيدنا يوسف والمسلسل مكنش فيه اى امراه مش محجبه كلهم كانو محترمين فى لبسهم حبيت بس اوضح الفرق

  8. مكي احمد 29/10/2010 15:55 -

    المسلسل جميل جدا.ويكرس مبادىء التوحيد والاسلام.لا تتعاملون مع عقول الناس بهذة السذاجة.المسلم العاقل يستطيع ان يميز جيدا بين الانبياء (عليهم السلام) والممثلين .

    والسلام عليكم.

أضف تعليقاً