انقطاع الكهرباء في مصر

انقطاع الكهرباء في مصر

انقطاع الكهرباء في مصر

بسبب انقطاع الكهرباء في مصر دعاوي قضائية ضد الوزير

مصريات

عمر عبدالعلي

قررت وزارة الكهرباء تخفيض فترات انقطاع التيار الكهربائي عن بعض المناطق ضمن خطة تخفيض الأحمال على الشبكة الرئيسة لمدة ساعتين يومياً‮ ‬من بداية شهر رمضان في الوقت الذي قرر فيه عدد من المواطنين رفع دعاوي قضائية ضد وزير الكهرباء الدكتور حسن يونس وخاصة أهالى منطقة شبرا الخيمة بتهمة قطع التيار الكهربائي عن المنازل والشوارع بطريقة عشوائية وعدم انقطاع التيار من المناطق الراقية في الزمالك و المعادي ، مدينة نصر و جاردن سيتي‮.‬


موقع مصريات www.masreat.com

كان التيار الكهربائي قد شهد انقطاعاً‮ ‬دام أكثر من ساعتين في مناطق الخانكة وبنها و شبرا الخيمة و ضواحي الجيزة والمناطق السكنية حول الطريق الدائري مما أدى الى تضرر المواطنين والمحلات التجارية وتعرضها لخسائر كبيرة وخاصة منطقة المصانع بشبرا الخيمة،‮ ‬في الوقت نفسه أكد د‮. ‬جمال زهران عضو مجلس الشعب أن تقاعس المسئولين عن حل مشكلة انقطاع الكهرباء في مصر و إنشاء محطة الضبعة سوف يزيد من المشكلة واتهم عدداً‮ ‬من رجال الأعمال بعرقلة المشروع لتحقيق مصالح شخصية بتحويل المنطقة الى منتجعات سياحية تدر عليهم المليارات وأضاف د‮. ‬جمال زهران أن وزارة الكهرباء عليها ضغوط شديدة بسبب زيادة الاستهلاك في المرحلة الحالية مع قلة تنوع مصادر الطاقة وخاصة مشكلات المياه التي تشهدها مصر حالياً‮ ‬وعدم إنجاز مشروع المحطة النووية في الضبعة وطالب د‮. ‬زهران بوضع خطط مستقبلية لإنشاء مشروعات عملاقة لإنتاج الكهرباء،‮ ‬من جانبه أكد الدكتور أكثم أبوالعلا المتحدث الرسمي لوزير الكهرباء أن وزير الكهرباء الدكتور حسن يونس أعطي تعليماته بعدم انقطاع الكهرباء في مصر خلال شهر رمضان وأن أي تخفيف للأحمال يأتي في حدود الأوضاع الطبيعية المعترف بها‮.‬

وأكد أبوالعلا أن الشبكة الرئيسة تتعرض لإهمال كبير جداً‮ ‬مما يستلزم تخفيض الأحمال بنسبة بسيطة مؤكداً‮ ‬أنه لم يتم انقطاع التيار الكهربائي وفي الأيام الماضية عن المستشفيات وأقسام الشرطة ومحطات المياه باعتبارها من الأماكن الحيوية‮.‬

على الجانب الآخر قدم أسامة عبداللطيف مهندس تحكم بإدارة كهرباء ‮٦ ‬أكتوبر فكرة لإعادة توزيع الأحمال على الشبكة الرئيسة للكهرباء مشيراً‮ ‬الى أن هناك تزايدًا في معدل استهلاك الطاقة في مصر سنوياً‮ ‬يصل لنسبة ‮٧‬٪‮ ‬حيث بلغت جملة الطاقة الكهربائية المستهلكة خلال عام ‮٥٠٠٢/٦٠٠٢ ‬نحو ‮٩‬،‮٢٩ ‬مليار ك‮. ‬و.س في الوقت الذي بلغت قدرات التوليد في نهاية عام ‮٥٠٠٢/٦٠٠٢ ‬حوالى ‮٨٠٣٠٢ ‬ميجاوات وطالب صاحب الفكرة بإعادة توزيع التيار الكهربائي في المناطق الصناعية على أساس توزيع أجازات المصانع على مدار الأسبوع بدلاً‮ ‬من يوم الجمعة بحيث تحصل ‮٠٢‬٪‮ ‬من المصانع على مستوى الجمهورية على أجازة متبادلة على مدار أيام الأسبوع السبعة مما يقلل من زيادة الأحمال على الشبكة الرئيسة ويوفر في استهلاك الطاقة بالإضافة الى أن تنفيذ هذه الفكرة يقلل من إنشاء محطات التوليد ويوفر على الدولة ملايين الجنيهات بالإضافة الى التقليل من مد خطوط النقل الهوائية من أبراج وخطوط نقل والتقليل من إنشاء مكونات شبكات التوزيع كما‮ ‬يؤدي تنفيذ الفكرة الى التغلب على المشكلات الفنية المتعلقة بارتفاع وانخفاض الجهود وارتفاع الأحمال بالإضافة الى التغلب على المشكلات الفنية للكابلات والأكشاك

اخبار ومواضيع ذات صلة:

بسبب انقطاع الكهرباء في مصر دعاوي قضائية ضد الوزير

11 comments
  1. م| احمد عثمان 05/09/2010 18:03 -

    حرام الكهرباء بتقطع في قريه كفر ششتا .زفتي. غربيه كتير وحتي لما بتيجي بتوصل 150 فولت بالكتير ودا سبب حرق معظم الاجهزه الكهربائيه الي المواطن بيطلع عينه علي مايجبها دا علشان ملناش دهر يا وزير اما الناس الاكابر في بلدنا حرام لو اتقطعت عليهم الكهرباء مع العلم ان كهربتك يا وازرنا مش لازماهم مستغنين عنها يعني بفلوسهم بقا بس عايز اقول حاجه مهمه اتقي شر دعوه المظلوم بنطلب المساواه بس وشكرا

  2. انامن الجديدة مركز منيا القمح انا بى اعرف ليه الكهربا ء مبتقطعش عن القرى السياحية والاحياع الراقية ومنازل الوزراء واللى شاطرين على الغلابة بس

  3. محمد كمال الخشاب 23/08/2010 10:45 -

    تخلف مصر زاد عن حدة ودخلت مصر العصور الوسطى — من كتر الاهمال والسرقة مش قادرة الدولة توفير الكهرباء والمياة — ابسط امور الحياة عيب — دة لايحدث فى بلاد المعيز الى كانت موجودة زمان واحنا الظاهر جاء علينا الدور نكون المعيز — ارجو من كل مصرى عمل محضر ورفع قضية على كل وزير يضيع حقة ومحدش يخاف ماهى خربانة خربانة — احنا فى عداد الاموات فعلا

  4. مضيق 22/08/2010 15:22 -

    انا من بلبيس انبارح الكهربا قطعت 2 مرتي مرة بعد الفطار ومرة فى السحور غيربقة الايام الى فاتت كانت بتقطع 5 مراتة الاحهزة هتبوظ وحيتانا هتبوظ مينفعش كدة مش لازم نتكلم بس لازم نعمل حااجة

  5. مصرى 22/08/2010 12:58 -

    والله يا جماعة الحكاية إن مصر دلوقتى فيها إرتخاء فى جميع المجالات
    سواء كهرباء ولا مياة شرب ولا مياة صرف صحى ولا المواصلات ولا حالة رغيف العيش اللى أصبحت نسبة القمح فيه أقل من 30% والباقى ذرة وخلافه
    وعليه العوض

  6. محمد حسن 22/08/2010 11:02 -

    ساعتين كتتتتير ياوزير الكهرباء ويجب اعلام المواطنون بموعد انقطاع التيار حتى يكونوا مستعدين لامداد بيوتهم بالماء فى الادوار العليا اللتى تستخدم مواتير المياه…ولابد من ترشيد الطاقه فى الميادين داخل الجمهوريه…لان هذه الطاقه الكثيره بتزيد من ثقب الاوزون اللى هى مسببه الاحتباس الحرارى..هذه الايام…وكفايه ساعه واحده فى كل منطقه…وربنا يعين المسلمين فى هذا الحر الشديد مع الصيام ومع عدم وجود تهويه المراوح وربنا يعين القياده السياسيه…………

  7. محمد عبدالله 22/08/2010 02:34 -

    لية ما يعملوش شبكات جديدة ولا ما فيش اموال فى الدولة لية كل يوم الكهرباء تنقطع اهمال طبعا ولا شاطرين يجيبو اخر الشهر الفاتورة غالية يعنى اية كل يوم النور يقطع بالاربع ساعات والواحد يموت من الحر دة طبعا مش مهم عندهم المهم ان القرى السياحية تتمتع والغلابة دمهم يتحرق من اية ولا اية مياة ولا كهرباء ولا ولا هندننا نقول للصبح ودة كلة على دم المواطن المصرى ومن تعبة وشقاة حسبنا الله ونعم الوكيل

  8. دى حاجه تخنق اصلا الميه تقطع واالنور يقطع ويقولك علشان الكابلات بتولع طيب ما انتم اصلا حاطين حاجات منتهيه الصلاحيه من الاول لايعنى العيب فى الحكومه هى الحكومه بتجرب فينا واومال الدول زى الصين واليابان عايشين ازاى دى فيها مليارااااااات من السكان بيقطعوا النور بردو عن المنطقه شويه ترشيد واستهلاك طبعا الحاجه تبوظ والاجهزه تتدمر والحاجه غاليه يبجيبوا ازاى يعنى موت وخراب ديار دى حاجه تقرف

  9. وليد رياض حسين 21/08/2010 15:17 -

    في الفجالة استمر مسلسل انقطاع التيار الكهربائي وعادت ولاكن اتلفت الماكينات و المعدات وعندما اتصلنا بطواريء الظاهر لم يهتموا وقالوا لنا عندنا اوامر بعد الخروج لاصلاح العيوب هاتوا كهربائي خاص يصلحهلكوا ……… ولدينا رقم الشكوي و اسم متلقي الشكوي

  10. ان اهالى قرية البسلقون مركز كفر الدوار محافظة البحيرة يعانعون انقطاع التيار الكهربائى باستمرار ارجو دراسة هذا الموضوع للاهمية القصوى وشكرا

أضف تعليقاً