سميرة سعيد

سميرة سعيد

سميرة سعيد : يشرفني عمل دويتو مع عمرو دياب

مصريات

شيرين الطيب

هي حالة فنية مختلفة وتركيبة إنسانية متميزة شديدة الجرأة والصراحة رغم أنها تبدو أحياناً متحفظة تدخل مغامرات فنية بثقة كاملة لأنها لا تغني إلا حباً في الفن واستمتاعاته ودائماً تبحث عن رسالة تقدمها.. آخر مغامرة فنية لسميرة تبعد تماماً عن السياق وتبدي تعاطفها مع الأطفال الذين لا يجدون المأوي.

* سميرة سعيد أشهر من قدمت أغنيات الحب وشهر فبراير شهر عيد الحب هل لك طقوس خاصة في هذا اليوم؟
– من خمس سنوات أقضي عيد الحب مع ابني شادي ولكني أولاً وأخيراً أنثى والأنثى التي لا تحب لا تعرف شيئاً عن الحياة لأن الحب هو الحياة فأنا مثل أي أنثى عندما تحب تفرح وأقل شئ يمكن أن يسعدها كالورود مثلا ولي نقاط ضعف وقوة وتجارب في حدود المسموح به اجتماعياً وما يتناسب مع احترامي لنفسي واحترام ابني لي.

* إذاً ما هي الصفات الذي تجذب سميرة سعيد الى الرجل؟
– الثقة والأمان فعندما تعطي المرأة حياتها لشخص لابد أن يكون أميناً عليها فهي تحتاج من الرجل الأمان والصداقة والحب والتكافؤ الفكري والاجتماعي ولا أؤمن بأن الشخص يحب لمجرد أن يعيش حالة غرام إذ يحب أن يتوافق فكرياً ونفسياً واجتماعياً مع من يحب فقد يزول الاعجاب بالقشور الخارجية بعد الزواج ويبقي التعامل مع الفكر والروح والعقل.

* ما هي مساحات الصداقة والحب التي تجمع سميرة سعيدة بزميلاتها في الوسط الفني؟
– تربطني صداقة بشيرين عبدالوهاب وأتعامل مع أنغام كل يوم تقريباً حيث أننا جيران ونمارس الرياضة يومياً في نفس المكان.

* هل تتبادل سميرة سعيد الآراء في الأعمال الفنية أم هذه جزئية خاصة بكل منكما؟
– نتحدث على المستوي الشخصي أكثر، فهي تحكي عن عمر ابنها وأتحدث أنا عن شادي وعما يحدث لنا في الحياة اليومية وأحياناً نتحدث في الفن.

* هل تراودك فكرة عمل دويتو مع شيرين أو أنغام؟
– تحدثنا أنا وشيرين في هذا وهي من الشخصيات والأصوات التي أحبها وأحب اختياراتها لأغانيها، فهي فنانة مجتهدة ومرهفة الحس، وفي الحقيقة تحفزني على عمل الفكرة وأفكر فيها جدياً ولكن الذي يشغل تفكيري أكثر هو نوعية الأغنية هل هي سريعة «درامية» شقية، حزينة، فأنا أريد عملا يضيف الى تاريخي وتاريخها في نفس الوقت وليس عملاً يمر على المستمع مرور الكرام.

* دويتو «يوم وراء يوم» مع الشاب مامي هل حقق نجومية وشهرة طمحت إليها سميرة سعيد؟
– الحقيقة هي مصلحة مشتركة فالشاب مامي معروف في الدول الغربية كفرنسا وبلجيكا، حيث تكثر الجاليات العربية وكان متألقاً جداً في ذلك الوقت ويهمه أن يكون موجوداً في الوطن العربي وأنا شايفة أن «التوليفات» دي مهمة فهو يكسب أرضية جديدة وأنا كذلك فالهدف مشترك.

* هل يمكن أن يكون هناك دويتو بين سميرة سعيد وبين عمرو دياب؟
– عمرو دياب هو النموذج الرجالى الذي يحقق طفرات وقفزات في الأغنية العربية فهو الذي يقود المسيرة فيما يخص المطربين الرجال وعلى مدي 20 سنة استطاع أن يتواصل ويتجدد ويتطور ويسعدني ويشرفني إذا وجد عمل يجمعنا ولكننا لم نتحدث عن هذا من قبل.

* هل تربطكما صداقة؟
– لا نتقابل كثيراً، لكني أحترمه وأحترم فنه وأحترم تفكيره.

* أنت دقيقة جداً في عملك وتؤرقك أدق التفاصيل وتصورين ألبومك بعد سنة أو سنتين أو ربما 3 سنوات هل هذا لصالحك حتى يخرج الألبوم بمنتهي الدقة أم هناك رأي آخر؟
– بعد سنوات من خبرتي في مجال الفن أري أن الوقت ليس مهماً، فهذا ليس ثقة في تاريخي وأن الناس سوف ينتظرونني ولكنه احساس بكل عمل يخرج بإمضائي وتحت مسئوليتي خاصة أنني لست في وقت الانتشار الآن، ولكن في وقت الاختيار حتى أكون عند حسن ظن جمهوري. من السهل جداً عمل ألبوم كل سنة ولكن أولاً وأخيراً أريد منه أن يضيف لتاريخي وأفتخر به على مدي سنوات.

* صناعة الأغنية في مصر أصبحت صعبة لوجود قراصنة يجتهدون في أساليب السرقة والسطو.. ما هي رؤيتك لمستقبل سميرة سعيدة ومستقبل الأغنية في ظل هذه الأجواء؟
– صناعة الانتاج فقدت 50% من كفاءتها سواء مع شركات روتانا أو عالم الفن أو غيرهما من شركات الانتاج وأصبحت مشكلة ونحن المطربين نعاني من هذا وأكيد استمرار الحال من المحال وإذا لم يستطع المنتج اعادة التكلفة فلن تعد له قدرة على الانتاج، لكنني لا أعيب على روتانا أو عالم الفن، حيث انخفض انتاجهما الى أكثر من 60% ولكنني أتحدث عن تجربتي الشخصية في آخر CD مكثت 3 سنوات حتى آخرجته وفوجئت بعد صدور الـCD بساعات باتصال من الولايات المتحدة وناس بيقولولي احنا بنسمع الـCD بتاعك من خلال النت يعني 3 سنوات شغل من نار ومجهود فائق أنا وملحنون وموزعون فضلا عن الملايين التي أنفقها فأكثر من 60% من المبيعات ضائع ولابد من اعادة صياغة لما يحدث.

* هل تفكر سميرة سعيد في ظل هذه الأجواء المعقدة بأن تقومي بالإنتاج لنفسك؟
– لو أنتجت لنفسي ممكن مرة واحدة، ولا استطيع مرة أخرى في ظل ما يحدث لأنها مشكلة كبيرة إذا خضت التجربة لأن أقل تكلفة للألبوم مليون ونصف دون أجر المطرب ولو قمت بالانتاج ووجدت الألبوم في اليوم التالى على الـnet فأين الاستفادة إذاً.. ضاع المجهود «وضاعت الفلوس» وكيف أستعيد أموالى وباختصار إذا ظلت صناعة الأغنية على هذا الوضع فسوف يؤدي ذلك الى تدهور موسيقي بالغ والنجوم أصحاب المواهب الحقيقية هم المتضررون مما يحدث.

* هل راودت سميرة سعيد فكرة اعتزال الغناء؟
– نعم لأن الحياة اختلفت اختلافاً كلياً وجزئياً، ولكني محاربة بطبعي لا أستسلم بسهولة للإحباط وهو ليس حالة شخصية ولكنها حالة عامة في المجتمع.

فيديو سميرة سعيد تغني دارت الايام مع جنات

اخبار ومواضيع ذات صلة:

سميرة سعيد : يشرفني عمل دويتو مع عمرو دياب | فيديو

6 comments
  1. هاجر 22/03/2010 15:35 -

    ممكن تبطلوا الاغاني دي علشان يوم القيامه خلاص قرب وغير كده شوفوا الناس عايشه ازاي وانتم عايشن ازاي

  2. احمد المهدى 27/02/2010 23:29 -

    انتى اصل يالى اسمك نها انتى اكيد بتحبى الحبسجى بتاعك وبرضوه خليها تاكلك عشان عمو عمرو وعم الكل هو الهضبه والقطر اللى مافيش حد يوقفه ابدا غصب عنك وع الكل وشكرا

  3. مروان 27/02/2010 01:03 -

    والله سميرة اي حد له الشرف انه يعمل معها ديو فنانة اسطورة ومدرسة متميزة في الغناء وتاريخها يشهد بذلك و الحوار يؤكد رقي هذه الفنانة الكبيرة

  4. أمين 26/02/2010 00:48 -

    يا noha  يا حاقده .على الأقل فنان محترم مش خريج سجون زى الشاب مامى فى قضية أخلاقية .والا ده شرف ليكى .ما نتم كلكم عينة واحدة.

  5. محمد منير 25/02/2010 04:31 -

    طبعاً شرف لاى مغنى عربى انه يعمل اغنيه مشتركه مع العملاق عمرو دياب

أضف تعليقاً