سم البوتوكس لعلاج المشاكل الجنسية عند النساء

سم البوتوكس لعلاج المشاكل الجنسية عند النساء

سم البوتوكس يعالج المشاكل الجنسية عند النساء

مصريات

بامكان السيدات اللي بيعانوا من مشكلات جنسية عند ممارسة الجنس العلاج عن طريق سم “البوتوكس” الذى يعد من أشد أنواع السموم سمية أصبح بالإمكان الاستعانة به لمعالجة السيدات المصابات بمشكلات جنسية بعد اعلان مجموعة باحثين عن ذلك .

يساعد “البوتوكس” الذى يستخدم عادة للتخلص من التجاعيد في علاج السيدات المصابات بتشنج المهبل المؤلم حيث تعانى الآلاف من السيدات من هذه الحالة التى لا يتم تشخيص الكثير منها.

وقال الأطباء إن تشنج المهبل قد تنتج عن مشكلات نفسية أو شعور بالذنب، فتصاب المرأة بالألم أثناء ممارسة الجنس، مما يؤثر سلبيا على حياتها وعلاقتها مع زوجها.

وأضح العلماء أن فوائد استخدام “البوتوكس” في التجميل تتعدى كونه علاجاً فعالاً للقضاء على التجاعيد، فقد أثبتت دراسة حديثة أن “البوتوكس” يساعد في الوقاية من الصداع وبخاصة الصداع النصفي.
ويعد مركب “البوتوكس” من اشد أنواع السموم سمية، إلا أن استخدامه في عمليات شد الوجه قد اثبت فعالية كبيرة. حيث يتم حقن الوجه بـ”البوتوكس” لإخفاء التجاعيد وخاصة التي تظهر على الجبهة مع تقدم العمر.
وعن استخدام “البوتوكس” فى علاج الصداع فإنه يتم حقنه في العضلات المحيطة بالعين والجبهة والفكين بالإضافة إلى المنطقة العلوية من الظهر والرقبة والأكتاف.
وينبه الأطباء أن المرة الأولى لاستخدام “البوتوكس” من قبل المرضى لا تكون ذات فعالية عالية إلا أن النتائج تتحسن في المرات التالية.
وقد أظهرت دراسة أمريكية أن حقن “البوتوكس” الشهيرة التي تستخدم لمكافحة تجعد الوجه يمكنها عمل الكثير للقضاء على عرق الإبط.
وانتهت الدراسة إلى أن الحقن به مرتان سنويا يمكنه مساعدة من يعانون من العرق الشديد الذي يؤثر على نشاطهم اليومي. فالمادة الكيميائية الموجودة فى “البوتوكس” توقف عمل الغدد العرقية.
ويستخدم الأطباء” البوتوكس” لعلاج عرق الإبط منذ سنوات، وعلى النقيض من حقن ” البوتوكس” التي تخترق العضلات فان الحقن التي تستهدف وقف العرق سطحية”.
وعن استخدامات “البوتوكس” المتعددة توصل الباحثون إلى إنه يمكن أن يشكل خيارا جديدا لعلاج الرجال الذين يعانون من الأعراض الشديدة لتضخم البروستات.
ويعرف الأطباء هذه الحالة بأنها تضخم حميد ويختلف عن الأورام التي تصيب من هم في الستينيات من العمر و 90 بالمائة ممن هم في الثمانينيات. ويعاني مريض تضخم البروستات ألماً وصعوبة في التبول .
و تضخم البروستات حالة مرض حميدة – ليست سرطانا- ولكن شدة الحالة والأعراض الناجمة عنها قد تتطلب جراحة عاجلة. كذلك فإن العلاج بالأدوية حاليا يسبب آثارا جانبية بما في ذلك الدوران و العجز الجنسي.
إلا أن الدكتور جورجيو ماريا وزملاؤه في مستشفى جامعة أوجستينو في روما قاموا بعلاج 30 رجلا يعانون من أعراض شديدة لتضخم البروستات حيث حقن نصفهم بحقنة “البوتوكس”. أما النصف الباقي فتم حقنهم بمحلول ملحي غير ضار.
وتوصلوا الى أن الأعراض الناجمة عن التضخم بين الرجال الذين حقنوا بـ”البوتوكس” قد تحسنت كثيرا وأن حجم البروستات لديهم انخفض إلى النصف بالإضافة إلى انخفاض خطر الإصابة لديهم بالسرطان.
وتوصل ماريو وزملاؤه إلى نتيجة مفادها أن البوتوكس الذي حقن في البروستات يبدو أنه يمثل طريقة واعدة لعلاج تضخم البروستات الحميد. وقال الباحثون “إنه آمن ، فعال ويمكن تحمله”.
ومن جانب آخر، قال علماء إنهم قد ربطوا مادة بوتوكس بمادة أخرى مستخرجة من شجرة موطنها منطقة البحر الأبيض المتوسط بهدف إنتاج عقار يقضي على الألم أكثر قوة من المورفين.
والمادة السامة التي تؤثر على الأعصاب هي (بوتيولينوم) المعروف تحت الاسم التجاري (بوتوكس)، هو نفسه العلاج الذي يزيل تجاعيد الوجه فضلا عن كونه يستخدم في الكثير من العلاجات الأخرى.
وتعمل هذه المادة السامة المؤثرة على الأعصاب التي يدوم مفعولها شهورا، على منع إطلاق المرسلات العصبية التي توصل الرسائل من الأعصاب إلى العضلات (للتقلص أو التمدد).

اخبار ومواضيع ذات صلة:

سم البوتوكس يعالج المشاكل الجنسية عند النساء

أضف تعليقاً