فاروق حسني يرد على فتوى ضد سيد القمني

فاروق حسني يرد على فتوى ضد سيد القمني

فاروق حسني يرد على فتوى ضد سيد القمني
وزير الثقافة المصري فاروق حسني  :جماعات يهودية وإسلاميون يعارضون وصولي لليونسكو

قال وزير الثقافة المصري فاروق حسني إن المجموعات اليهودية والاسلاميين يقفون ضده في مسعاه لنيل رئاسة منظمة اليونسكو، وذلك في لقاء برنامج “ضيف وحوار” الذي تبثه “العربية” عشية الجمعة 31-7-2009 الساعة التاسعة والنصف
بتوقيت السعودية.

وأضاف أن هناك هجوماً خارجياً معروفاً ضده خاصة من قبل المجموعات اليهودية، وقال “أما الذين يهاجمونني في الداخل فيتخيلون أن فاروق حسني ذاهب ليأكل التفاحة وحده، وهجومهم لا يؤثر فيّ ابداً.. وأنا بالنسبة للإسلاميين علامة مميزة لابد أن تهاجم طول الوقت”.

وأشار حسني إلى وجود “إياد خفية تلعب كثيراً من داخل اليونسكو لا بل من رئاستها وضده”. إلا أنه أكد أحقية العرب هذه المرة بالرئاسة لأن كل المجموعات الجغرافية أخذت دورها، قائلاً: “حتى الآن أعلى نسبة سوف تصوّت لصالحي”.

ونفى فاروق حسني أن تكون اسرائيل تدعم ترشحه، مشيراً إلى أنها فقط أوقفت موقفها المضاد له.

وعن دعوة المايسترو الاسرائيلي دانيال بارنبويم إلى مصر من قبله، قال حسني “لديه أكثر من جنسية ومنها الجنسية الفلسطينية لا يمكن أن ألغيها ولا ألغي جهده مع إدوارد سعيد من أجل السلام، كما أن اليونسكو منبر السلام، وأنا دعوته كفلسطيني وهو أفضل قادة الأوركسترا في العالم، والفن ليس له حدود ولا جنسية”.

ورداً على فتوى دار الافتاء المصرية بأنه لا يجوز منح أي جوائز لمن سبّ الاسلام أو طعن فيه، في إشارة إلى منح جائزة للسيد القمني، قال حسني: 52 عضواً في المجلس الاعلى للثقافة أعطوه الجائزة وتم ترشحيه من قبل أتيليه (منتدى) القاهرة والمجلس والوزارة لا يرشحان وإنما المجلس يتسلم الترشيحات، والتصويت سري”.

اخبار ومواضيع ذات صلة:

فاروق حسني يرد على فتوى ضد سيد القمني

أضف تعليقاً