مهندسة الوراق سقطت متلبسة بالرشوة

مهندسة الوراق سقطت متلبسة بالرشوة

مهندسة الوراق سقطت متلبسة بالرشوة

مصريات

هشام عبدالحفيظ
تمتلك والدتي عقارا قديما بمنطقة الوراق وعندما توجهت الى الحي لاستصدار ترخيص بهدم العقار حتى أتمكن من إعادة بنائه فوجئت بمهندسة حي الوراق تطالبني بمبلغ 10 آلاف جنيه على سبيل الرشوة مقابل إنهاء اجراءات الترخيص..

بهذه الكلمات حرر محمد على عبدالفتاح “39 سنة” “تاجر” محضرا أمام المقدم أيمن الحمزاوي رئيس مباحث المرافق بالجيزة اتهم فيه مديرة عام الإدارة الهندسية بحي الوراق بطلب الرشوة مقابل انهاء عمل من أعمال وظيفتها.

تلقى اللواء محسن حفظي مدير أمن الجيزة اخطارا بالبلاغ فأمر بتكثيف التحريات حول الواقعة والتأكد من صحة البلاغ والقبض على المهندسة المتهمة متلبسة بالجريمة فكشفت التحريات باشراف اللواء كمال الدالى مدير الإدارة العامة للمباحث صحة بلاغ التاجر وأن المتهمة طالبته بالرشوة واعطته يوما واحدا كفرصة لتجهيز المبلغ حتى لا يتمكن من ابلاغ رجال المباحث فتم اخطار المهندس سيد عبدالعزيز محافظ الجيزة والتنسيق مع قسم المساعدات الفنية بوزارة الداخلية لتجهيز المبلغ المتفق عليه وتسجيل المقابلة بين التاجر والمتهمة بالصوت والصورة وأعد رئيس مباحث المرافق كمينا تمكن خلاله ومعاونه الرائد وليد العشري من القبض على المتهمة متلبسة بالجريمة حال تقاضيها مبلغ الرشوة واحيلت الى النيابة للتحقيق.

اخبار ومواضيع ذات صلة:

مهندسة الوراق سقطت متلبسة بالرشوة

1 comment

أضف تعليقاً