مشجعين منتخب مصر لللشباب

مشجعين منتخب مصر لللشباب

احلام منتخب مصر للشباب في كأس العالم

مصريات

يخوض منتخب مصر لشباب كرة القدم غداً الخميس أولى مبارياته ضمن المجموعة الأولى من منافسات بطولة كأس العالم للشباب على ملعب برج العرب بالإسكندرية أمام ترينيداد وتوباجو وذلك عقب حفل افتتاح البطولة.. مصر هي الممثل العربي الأول في البطولة ومعها الامارات الممثل الرسمي الثاني وبالتالى فالأماني والآمال القيت على عاتق هذا المنتخب المصري من أجل تحقيق الطموح في عبور المحطات الصعبة والتأهل عبر بوابات عالمية بكل اللغات والثقافات وأيضا بالحرفنة والمهارة.
منتخب مصر وخلفه 70 مليون قلب مصري و80 ألف متفرج من داخل ملعب المباراة يتمنون فوز منتخبنا.

خلاصة 3 أعوام
نجوم منتخب مصر هم خلاصة عمل استمرت 3 سنوات كاملة بداية من ربيع ياسين المدير الفني الكفء الذي غرس النواة الأساسية قبل انتقاله لمرحلة سنية أخرى واسناد المهمة لسكوب بجهازه الجديد الكفء الذي يضم هاني رمزي المدرب العام ومحمد الصيفي مساعد المدرب وفكري صالح مدرب حراس المرمى والجهاز الاداري بقيادة جمال العقاد ومعه أيمن حافظ وأحمد الحسيني والجهاز الطبي بقيادة مصطفى المفتي بديل الدكتور طارق سليمان ومعه ناصر هريدي وفجر الاسلام للعلاج الطبيعي وعيد سليمان للمهمات.

وقد أعد هذا المنتخب على أحدث الطرق التدريبية والعلمية وتوفير كل الأمور الفنية والتدريبية له من معسكرات متنوعة ومباريات ودية ورسمية حيث شارك منتخب الشباب في أكثر من 40 مباراة لم تتوافر لمنتخب آخر في العالم مهما كانت مكانته وسمعته وتنوعت المباريات في كل أنحاء العالم ومع منتخبات مختلفة المدارس الكروية حيث لعبنا مع ألمانيا و اليابان و المجر و فنزويلا  وتاهيتي وجنوب أفريقيا و نيجيريا وغانا و  كينيا وجواتيمالا و كوريا الجنوبية وقطر و الامارات و الارجنتين و هولندا والتشيك و أسبانيا و أمريكا و البرازيل.. وهو ما يؤكد ان الاتحاد المصري وفر مباريات مع نصف منتخبات العالم.
ورغم ان المنتخب المصري تأهل من البوابة الأسهل بصفته المنظم الا انه شارك في التصفيات الأفريقية برواندا ولم يحالفه التوفيق في التأهل بفارق هدف ايجابي بعدما تساوي مع نيجيريا وجنوب أفريقيا برصيد 6 نقاط وودع التصفيات مع كوت ديفوار التي لم تحقق نقطة واحدة في البطولة.

شباب كعب داير
وكانت الميزة في منتخبنا ان الأجهزة الفنية والادارية لم تعط فرصة للحظ ان يتدخل في عملهم حيث تمت متابعة كل لاعبي المنتخب واختبار أكثر من 120 لاعباً بين محلي ومحترف لاختيار 21 لاعبا هم القوام الرسمي والأساسي وكانت الغلبة للمحليين باستثناء محمد طلعت الذي احترف بالامارات وكانت بوابة المنتخب هي صاحبة عودته للأهلي والانضمام اليه.
سكوب التشيكي
جاء اختيار ميروسلاف سكوب لقيادة منتخب مصر للشباب بعد سلسلة من الدراسة والفحص أكثر من سيرة ذاتية والحق يعود لأصحابه بأن محمد السياجي كان السبب وراء اختياره واقتناع الكابتن محمود الجوهري به مما سهل التعاقد معه رغم صغر سنه الا انه حقق انتصارات باسم بلاده عندما حصل على فضية كأس العالم بكندا مع بلاده التشيك كما انه يمتلك شخصية قوية في عالم التدريب والفكر الناضج.
هاني رمزي
لا أحد ينكر ما قدمه هاني رمزي صاحب التاريخ الكروي المزين بالبطولات والألقاب مع ناديه الأهلي ومنتخب مصر وأيضا بعد احترافه الحقيقي بالدوريات الأوروبية وأشهرها في الدوري الألماني ويمتاز هاني بشخصية قوية وبعلاقات رائعة مع لاعبي المنتخب بالاضافة للفكر القوي في عالم الكرة كما ان عمله كمدير فني ومدرب لفريق انبي أكسبه الكثير من التقدير والاحترام.

الصيفي
يعد محمد الصيفي مساعد المدرب واحداً من نجوم عالم اللعبة كلاعب ومدرب اكتسب شهرة كبيرة من قيادته لفرق الشباب والناشئين خارجيا ومحليا.. ويمتاز الصيفي بإجادته تنفيذ المهام التدريبية المختلفة لدراسته الرائعة لكل المدارس والأفكار وهو ما جعل مهمته سهلة مع كل مدربي المنتخبات التي عمل معها.

فكري أبوالحراس
أطلق عليه لقب أبوالحراس بعد اكتشافه لأبرز حراس الكرة المصرية أمثال عصام الحضري ونادر السيد مرورا بأبرز الحراس.. وحرص فكري صالح على تجربة 12 حارساً قبل الاستقرار على حراسه الثلاثة محمد أبوجبل وعلى لطفي ومحمد بسام لتمثيل منتخب الشباب والمونديال كما يراهن على بروز 10 حراس خلال العامين المقبلين لحماية عرين الأندية والمنتخبات المصرية.

اخبار ومواضيع ذات صلة:

احلام منتخب مصر للشباب في كأس العالم

أضف تعليقاً