الفن و الموسيقى بين الحلال والحرام

مصريات – كان هناك تصوير لفيلم سينمائي وبه بعض اللقطات التي تتناول الحياة المدرسية فاختار المخرج مدرسة خاصة تجمع بين طلبة المرحلة الابتدائية والاعدادية واختار المخرج يوم السبت لتصوير هذه اللقطات لأنه يوم عطلة بالنسبة لهؤلاء التلاميذ

ثم أكد المخرج على هؤلاء التلاميذ وقال لهم إن أياً منهم يستطيع ان يأتي في هذا اليوم ليشاهد تصوير الفيلم أو ليشترك في تصويره وسيحصل على ثلاثين جنيهاً إذ ظهر في أحد مشاهد الفيلم وما ان سمع مدرس اللغة العربية بهذه المدرسة ما قاله المخرج إلا وحذر تلاميذه على الفور قائلاً التمثيل حرام ونقود التمثيل حرام فلا يذهب أحد منكم في يوم التصوير لا للمشاهدة ولا للمشاركة.

هذا الفكر المنغلق من هذا المعلم يمثل في حقيقة الأمر انعكاساً من بعض فكر الاسلاميين المتشددين الذين حرموا كل شيء يحمل لفظ كلمة فن، ففن التمثيل حرام.. وفن الغناء حرام، وفن النحت حرام.. وفن التصوير حرام.. وفن الموسيقي حرام وفي فتوى سابقة للدكتور علي جمعة مفتي مصر أفتي فيها وقال إن بيع شرائط الكاسيت والتي تحمل أغاني حرام شرعاً خاصة إذا كانت المادة المسجلة تدعو الى معصية موضحاً أن ذلك يعد كبيرة مثلها مثل تناول لحم الخنزير وشرب الخمر لقول الرسول صلى الله عليه وسلم ان الله إذا حرم شيئاً حرم ثمنه وأفتي رجل دين فقيه من المملكة العربية السعودية عندما استفتي في فن التمثيل هل هو حرام أم حلال؟ فأجاب قائلاً حرام لأن التمثيل لا يخلو من خلوة شرعية ولا يخلو من الكلام غير اللائق ويمكنك أن تقيس على هذا أشياء كثيرة كارتداء الملابس وتسريحات الشعر ووضع الالوان والمساحيق على الوجه ثم وقوف المرأة الى جوار الرجل وكأنهما متلصقان تقريباً فهل الذي نراه من هؤلاء الممثلين والممثلات جائز شرعا فما رأيك ان أعيد التصوير مرة ثم مرات؟!

وتتشابه الفتاوي السابقة مع غيرها من شيوخ وعلماء كبار من الازهر ومن العالم الاسلامي فهم حرموا تقريبا كل شيء يحمل كلمة فن والآن دعونا نتساءل كيف سيبدو العالم العربي لو أن هذا التحريم دخل حيز التنفيذ وتم إلغاء كل ما يحمل كلمة فن فتم إلغاء المسرح والسينما ودار الاوبرا وغلقت المعاهد والكليات التي تدرس هذه الفنون كمعهد الموسيقي والسينما والمسرح وبعض التخصصات والشعب في كلية الفنون التطبيقية وغير ذلك من الكليات والمعاهد التي تدرس هذه الفنون إننا بذلك سنرجع مئات السنوات الى الوراء وسنتخلف تماماً عن ركب الحضارة والعالم المتقدم.

وأنا في اعتقادي أن هذا الموقف من الفن من رجال الدين إنما يعبر عن ضيق أفق وعدم قدرة على استيعاب فلسلفة الفن ودوره الكبير في المجتمع.

وفي النهاية أنا لا أخالف هؤلاء العلماء الكبار في فتواهم فلا يجوز لي ذلك ولا املكه ولكن في حقيقة الأمر ان كل ما سبق مجرد وعاء تستطيع أن تملأه وتضع فيه كل ما هو حلال وجميل ونظيف وتستطيع أيضا ان تملأه وتضع فيه كل ما هو حرام وفاحش وبذئ.

اخبار ومواضيع ذات صلة:

التشدد الديني.. الفن والموسيقى بين الحلال و الحرام

7 comments
  1. نور الدين 20/10/2011 21:10 -

    لعن الله المشخصاتيه والغوازي واهل الطبله اهل الضياع وايثار الدنيا علي الاخره

  2. الطهاره 20/10/2011 21:08 -

    قال تعالي كتب الله لاغلبن انا ورسلي

  3. الطهاره 20/10/2011 21:05 -

    الاسلام قادم بقوه يوم بعد يوم تذداد قوه اقباله ليس بفلان اوبعلان ومها يكيد له الكائدون وتربص به المتربصون والمسلمون سيطوقون كل ما يخالف شريعه الاسلام وان رغمت انوف المنافقين والمرتدين المتسمين بغير وصفهم كاهل الذاهب المستورده والافكار الضاله وهاؤلاء هم مظله المشخصاتيه والغوازي واهل الطبله اهل الفساد والافساد والبلطجه والمشروع التغريبي للاسلام وهويه الامه

  4. الطهاره 20/10/2011 20:55 -

    لا اهلا ولا مرحبابالفاسقبن والفاسقات والعاصين والعصيات
    من المشخصاتيه والغوازي والبلطجيه والبطالين والسحتجيه الفاسدين المفسدين واهل الطبله

  5. سني متبع للمنهج النبوي 24/03/2011 02:13 -

    بسمك اللهم نبداء******اولآ اشكر جميع من رد علي المقال واقول لصاحبه لوافترضني جدلآانك مسلم فارجع الي الوراء 1432عام الي الوراء وأنظر الي الاسلام كيف حول الاسلام الصحابه من رعاه للأبل والاغنام الي ساده وحكام للدول وقادة للجيوش وكبف ملك هؤلاء نصف الدنياوكيف اقاموا اعظم الحضارات في كل المجالات بلا استثناء كل هذا بفضل الدين والاتباع وعندما تركنا المنهج تخلفنا واصبح الغرب هوالتقدم لماذا الغرب اخي يستمد من سنة المصطفي ونحن تركناها ولن نرتقي الا بها وهذا بأعتراف مؤرخيهم وكتابهم اما ان كنت ليس بمسلم فعليك من الله ما تستحق واحذر من كل من تسول له نفسه اننا لكم بالمرصاد (ونداء الي كل الاسلاميين في كل مكان واعتصموا بحبل الله جميعآولا تفرقواوانصروادين الله وسنة نبيه بالاتباع وقول المعروف ) والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

  6. الامشوطى ابو عاطف 24/10/2010 10:41 -

    اقول لكاتب المقال انتا انسان لا تعرف شيئا عن الدين الاسلامى ان اعتقدت اننا سوف نرجع مئات السنين اذا تركنا الفن والاعمال التى تدخل فى حيز الحرام ولكن العكس تماما هو الصحيح اذا تركنا كل ما حرمه الله واتبعنا ما امرنا به الله ورسوله وتمسكنا بديننا تاكد اننا سنمتلك العالم كله وليس نصفه كما فعله الصحابه والتابعين الذين امروا بالمعروف من قبل ونهوا عن المنكر فهم اساسنا ومعلمينا وهم الاحق باتباعهم لكي نكون اول الامم وليس الفنانون والمعنين والممثلون و……………..الخ الذين يدعون الى الفاحشه وساء سبيلا 

  7. محسن على 23/10/2010 11:09 -

    اقول لكاتب المقال باختصار شديد ان المسلمين الاوائل ملكوا اكثر من نصف الدنيا وملؤا الدنيا علما واذدهار ولم يكون هناك لاتمثيل ولافن لكن كان هناك ايمان راسخ وعقيده قويه وامر بالمعروف ونهى عن المنكر هداكم الله وجميع المسلمين امين

أضف تعليقاً