حسن شحاتة واستعدادات منتخب مصر لمباراة مصر والجزائر

حسن شحاتة واستعدادات منتخب مصر لمباراة مصر والجزائر

حسن شحاتة : لا نلتفت لتفاهات الجزائريين ومهمة منتخب مصر هي التأهل فقط

مصريات

رضوان الزياتي

يستعد منتخب مصر لكرة القدم السبت لدخول المرحلة الثالثة والنهائية للإعداد لمباراة الجزائر الحاسمة السبت القادم على تذكرة التأهل لمونديال جنوب افريقيا 2010 يتجمع اللاعبون في الثالثة عصرا بأحد فنادق التجمع الخامس بعد راحة قصيرة جدا استغرقت 48 ساعة بالتحديد ويؤدي الفريق أول مران له باستاد بتروسبورت بمشاركة 21 لاعبا وكالعادة سيكون المعسكر مغلقا تماما خاصة وانه سيشهد وضع اللمسات الأخيرة على خطة وتشكيل الفريق لمباراة الحسم. كان الفريق قد عاد فجر امس من مدينة اسوان بعد معسكر ناجح هناك لمدة ستة ايام اختتمه بمباراة تجريبية مع منتخب تنزانيا المتواضع فاز فيها 5/1 وكان في وداع الفريق في المطار اللواء مصطفي السيد محافظ اسوان.

تجربة ناجحة برغم تواضع المنافس
وشهدت تجربة تنزانيا مشاركة كل اللاعبين فيما عدا المدافع الكبير والمخضرم وائل جمعة الموقوف في مباراة الجزائر لحصوله على انذارين والحارس الثالث محمود ابوالسعود حيث بدأ المعلم حسن شحاتة مباراة منتخب مصر و تنزانيا بتشكيل منتخب مصر مكون من عصام الحضرى في المرمى واحمد المحمدى واحمد سعيد اوكا وهاني سعيد وسيد معوض في الدفاع و احمد حسن واحمد فتحي ومحمد حمص ومحمد بركات في الوسط و عمرو زكي وعماد متعب في الهجوم.
ومع بداية الشوط الثاني أجرى المعلم ثلاثة تغييرات باشراك عبدالواحد السيد وعبدالعزيز توفيق والمعتصم سالم بدلا من عصام الحضرى وسيد معوض و احمد سعيد اوكا ثم توالت التغييرات بعد ذلك فبعد عشر دقائق لعب محمد ابوتريكة واحمد عيد عبدالملك بدلا من محمد بركات و احمد حسن وفي الدقيقة 20 لعب محمد شعبان بدلا من محمد حمص وفي الدقيقة 30 لعب شريف عبدالفضيل بدلا من هاني سعيد ثم احمد رءوف بدلا من عماد متعب لتشمل التغييرات كل اللاعبين فيما عدا الثلاثي احمد فتحي و عمرو زكي و احمد المحمدى الذين لعبوا المباراة بالكامل.

وحققت التجربة أهدافها تماما برغم تواضع المنافس حيث وقف المعلم على مستويات جميع لاعبيه الذين يمكن أن يستعين بهم في مباراة الحسم وأهم هذه المكاسب عودة الهداف عماد متعب الذي سجل هدفين جميلين من شأنهما أن يمنحاه مزيدا من الثقة ومشاركة عمرو زكي في قيادة خط الهجوم في مباراة الجزائر كما شهدت تألق عمرو زكي الذي سجل هدفا وصنع الكثير من الفرص الخطيرة لزملائه وخاصة محمد ابوتريكة الذي أهداه فرصتين محققتين ليقترب البلدوزر من مستواه المعروف ويزيد من حالة التفاؤل بعودة القوة الضاربة الهجومية لمنتخب مصر الأول منذ فترة طويلة والتي تكتمل بانضمام محمد زيدان الاثنين القادم.. كما بدأ محمد بركات هو الآخر يستعيد حيويته وخطورته وسجل هدفا جميلا وأكد البديلان احمد رءوف وعبدالواحد السيد جدارتهما حيث سجل الأول هدفا من فرصة شبه معدومة وظهر الثاني واثقا في حراسة المرمى برغم انه تعرض لاختبارات بسيطة.

المعلم يتكلم
وخرج المعلم حسن شحاتة هو وزملاؤه شوقي غريب و حمادة صدقي واحمد سليمان مرتاحين للتجربة برغم تواضع المنافس لأن الأهداف المرجوة منها لم تكن الاحتكاك ولكن تجربة بعض اللاعبين والوقوف على مستوياتهم قبل مباراة السبت الحاسمة وفي صالة المغادرة بمطار اسوان انفردت بكابتن حسن شحاتة المدير الفني لمنتخب مصرت الذي تكلم بعد صمت طويل عن تجربة تنزانيا ومباراة مصر والجزائر والجمهور المصري و الجزائريين ودوره في هذه المباراة الحاسمة.

في البداية حرص المعلم على التأكيد بعدم الحديث عن النواحي الفنية والخططية وقال ان المرحلة الحالية لا تستدعي الحديث عن هذه الأمور لأن المنافس يترقب لمعرفة اية معلومات فقلت للمعلم ولكن مباراة تنزانيا كانت مذاعة على الهواء وشاهدها المدير الفني لمنتخب الجزائر كما كان بعض الصحفيين الجزائريين موجودين في استاد اسوان رد بأنه يعلم ذلك ووضعه في اعتباراته.

** وماذا تقول عن تجربة تنزانيا؟

* كانت ناجحة تماما وحققنا من خلالها ما كنا نتطلع إليه وأكثر.
لكن المنافس كان متواضعا للغاية والجزائريون قالوا انك احضرت هذا الفريق لتستعرض عليه وتحقق مكسبا معنويا قبل المواجهة الحاسمة.
أولا انني لا اهتم بما يقوله الجزائريون ولكنني اركز على اعداد فريقي بالصورة التي تخدم اهدافي وانني مرتاح للتجربة بل وسعيد بها لأنها حققت كل ما نريده منها فهي ليست مباراة لقياس المستوى أو الاحتكاك ولكنها مباراة جادة وبروفة معقولة.

لكن كان واضحا انك كنت سعيدا بعودة عماد متعب للتهديف ولجزء كبير من مستواه.

نعم لأن عودة عماد متعب بلاشك مكسب كبير وان تسجيله هدفين سيرفع من معنوياته قبل لقاء الجزائر ومتعب اضافة مهمة وقوية لخط الهجوم.

** قبل اسبوع بالتمام والكمال من مباراة الجزائر هل انت مطمئن على الفريق؟

مطمئن بنسبة كبيرة وامامنا عمل كبير ومهم في الأيام المقبلة يجب أن ننجزه بنجاح مع انضمام المحترفين ابتداء من الاثنين.

** أرى في عينيك قلقا وترقبا..

* هو قلق ايجابي فنحن كجهاز فني ولاعبين لا يشغلنا شيء إلا مباراة مصر والجزائر ولذلك لابد أن يكون هناك قلق فالمسئولية ضخمة ويتوقف علينا حلم ال 80 مليون مصري.

** وكيف ترى الضغوط التي يمارسها الجزائريون علينا؟

** أحب أن أؤكد اننا لا نلتفت لتفاهات الجزائريين ومثل هذه الأمور لأن أمامنا مهمة محددة لا يشغلنا شيء عنها ويعلم الجميع ان الجزائريين هم أول من بدأوا هذه الحملة الاعلامية المنظمة ونحن واعون تماما لمخططاتهم ولن ينجحوا فيها لأنهم حاولوا من قبل عندما احتفلوا مبكرا بالتأهل للمونديال ولكن اكتشفوا في النهاية ان الأمور عادت الى نقطة البداية بعد فوزنا على زامبيا واعتقد ان ذلك هو سبب توترهم وحملتهم للتأثير على جماهيرنا ولاعبينا.

* الكثيرون يتساءلون عن موقف حسني عبدربه وامكانية لحاقه بالمباراة؟

** حسني عبدربه يخضع حاليا للعلاج الطبيعي وثقتي كبيرة في انه سيلحق بالمباراة لأنه يملك عزيمة كبيرة ومصمم على اللحاق بمباراة الجزائر ونحن سنقف على حالته بكل دقة مع الجهاز الطبي.

* وكيف ترى موقعة السبت الحاسمة؟

** انني متفائل ولكننا نتمني أن يكون التوفيق من الله حليفنا في هذا اليوم والذي سيكون بإذن الله يوم المصريين لأن ثقتي في اللاعبين كبيرة في انهم سيكونون على مستوى المسئولية.. أما الجانب الفني والخططي فكما قلت اننا سنتركه للملعب وكل ما أريد أن أقوله واطمئن الجماهير عليه هو اننا درسنا الفريق الجزائرى جيدا وسنضع له الحلول والبدائل التي تمكننا من تحقيق الفوز عليه والتأهل المباشر من المباراة القادمة دون اللجوء للمباراة الفاصلة.

* جمهور المنتخب المصري يقع عليه عبء كبير في هذه المباراة كيف ترى هذا الدور وماذا تريد أن تقول له؟

* الجمهور المصرى عظيم وواع ويعرف دوره في هذه المباراة وسيكون احد أهم أوراقنا في هذا اليوم وأطلب منه فقط أن يكون ايجابيا من خلال عدم استعجال لاعبينا على الفوز وتسجيل الأهداف كما اطالبه بتنظيم عملية التشجيع على مدار المباراة وعدم استهلاك مجهوده قبل المباراة.

اخبار ومواضيع ذات صلة:

حسن شحاتة : لا نلتفت لتفاهات الجزائريين ومهمة منتخب مصر هي التأهل فقط

5 comments
  1. الجزائر الحنونة 23/11/2009 17:13 -

    مبروك علينا الفوز و زكارة فلعديان و شه فيكم يااااااا مصريين حرميه

  2. أمينة الجزائرية 16/11/2009 10:41 -

    الفوز سيكون ان شاء الله للجزائر كم يقول المثل ( يوم اليك و يوم عليك ) ان شاء الله

  3. أمينة الجزائرية 16/11/2009 10:39 -

    انت يا ابن مصر ما يهمني رأيك فيا انت مجرد واحد مصري ***** رفع القلم عنك مانديرش عليك اما الي مربيني انت ما تحلمش يكون حتى في المنام الك يا ***** أنا ما راح أشتم أمك و لا أبوك لأني عندي أم و أب زيك مع كل احترامي لكل الامهات و الاباء انت واحد مو متربي هدا دليل على انك مصري 123 تحيا الجزائر 123 تحيا الجزائر 123 تحيا الجزائر

  4. ابن مصر 13/11/2009 11:18 -

    يا امينة دا اسلوب بنت ناس محترمين
    واللهى انك سافلة زى اللي مربينك

    أمينة انتى

    اخر البنات المحترمين بالجزائر

    0000000000000000000000000000000000000000000000000000000

    00000000000ان شاء الله ربنا بينصر مصر

  5. امير 11/11/2009 13:55 -

    ان شاء الله هنهزم المنتخب الجزائرى كما ركبنا الافيال وقهرنا الاسود وهزمنا الايطاليين وصمدنا امام البرازيل ان شاء الله هنهزم الجزائريين

أضف تعليقاً